التواصل الإنساني على محك الأجهزة الإلكترونية

عائشة التاج
aichataj@yahoo.fr

2015 / 10 / 24

يعتبر الذكاء العاطفي من أهم مقومات النجاح في كل مجالات الحياة ,,,,هو اهم بكثير من الذكاء العام
طبعا الذكاء العاطفي يجعلنا ننجح في علاقاتنا الاجتماعية المهنية منها والعامة وحتى الخاصة ,
ومن مهاراته القدرة على الاستماع الجيد , واستحضار مشاعر الآخرين ونحن نتفاعل معهم ومن خلال الحرص على التعاطف معهم وعدم استفزاز غضبهم أو تفورهم ,,,,وهذا ما يقوي الثقة بين الاثنين ,,,
ما بين المقربين يكون الإنصات وا لتعاطف الصادق أحد وسائل تقوية العلاقة , وإعطائها زخما وجدانيا حقيقيا طبعا في ظروفنا هذه يكون الاستعداد للإنصات غير متوفر دائما بالشكل المطلوب لأن أغلبنا مشغولين ومضغوطين ومع ذلك فالصداقة الحقيقية أو حتى القرابة الحقيقية تتطلب منا القيام بهذا المجهود , حتى يشعر الآخر أننا بجانبه في السراء والضراء ووجودنا معه ليس حضورا جسمانيا خال من الشحنة الإنسانية اللازمة ,
في ظروفنا الحالية أضحت الأجهزة الالكترونية هي قنطرة التواصل مع الناس وهناك من يستثمرها في التعبير عن أفكلره بل حتى مشاعره ،
ومنا من جعلته الأجهزة يتنصل من علاقاته الواقعية بل يتعامل معها باستخفاف ,,,متجاهلا من حواليه ومعبرا بكل المصطلحات الممكنة عن مشاعر الحب والوله والإنسانية والتعاطف ووو لمعارف افتراضيين لم يرهم نهائيا أو فقط عبر أجهزة
ومن هنا فقد ينصت لمحاوره الواقعي وهو يدردش مع لآخرين عبر هاتفه ,,,,بل يتظاهر بالإنصات و قد يردد جملة ما التقطها بدون شحنتها عندما يسأله محاوره إن كان حاضرا فعلا ,,,
وطبعا ترديد الجملة لا يبرهن على تعاطفه ولا استيعابه لكنه الرسالة المراد إيصالها ,,,
هذه المشاهد تعبر عن نفسها بين الأزواج والإخوة والأصدقاء والأحباء "سابقا"
ومن هنا يحق لنا التساؤل هل نجحنا فعلا في الاستعمال الرشيد للأجهزة الإلكترونبة أم هي التي تستعملنا ؟؟؟
وهل نميل إلى مجتمعات أكثر نرجسية وتفككا مما نحن عليه في القريب العاجل ؟؟؟



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن