الفصل الأول _ تنظيف الجذور ج2 . من رواية النرجس والرمان

عباس علي العلي
fail959@hotmail.com

2014 / 6 / 18

كانت نرجس تستمع لكنها غير معنية إلا بمتابعة ما يخص المرحومة وكيف ناضلت وصمدت وعملت بجد وهي تملك هذا الكم من الثراء هل كانت تجهل هذا أم كانت لديها وجهة نظر أخرى أو لربما أسباب تتعلق بابنها كي تستطيع أن تجعله هكذا رجلا عصاميا نظيفا في اليد والسمعة محبا للخير لا يتوانى عن عمل أي فعل من أجل الناس , أنتهت حكايته بتفاصيلها والمحامي يسجل كل صغيرة وكبيرة ليستفاد منها في ترتيب قضيته القادمة .
ظنت أن الجلسة أنتهت عند هذا الحد وأن الحل الذي سيعرضه عليها لا يتعدى بقاء الحال على ما هو عليه لحين كسب القضية ,. قد يكون حلا لكنها لا تقبل أن تبقى عالة على الرجل ولا تستطيع أن تقنع نفسها بأي عذر ممكن أن يبرر لها موثقها هذا ,عند هذه الأفكار سمعت السيد المحامي يخاطبها وأنت ماذا عنك أخت نرجس لا بد من وجود حل يريحك كما يريح وبناسب أبو الياس فهو لا يستطيع التخلي عنك ولا يستطيع إجبارك على البقاء , إذن لا بد من حل وحل نهائي لا يمكنني الركون إلى الحلول المؤقتة .
هي تبحث عن حل ويطلب منها أن تجد الحل صحيح أنهم لا يعرفون شيئا عنها سوى الاسم وقد لا يكون صحيحا لكنه على الأقل الظاهر الذي يمكنهم التعامل معه , أقترح السيد المحامي أن تكون هناك علاقة قانونية وشرعية بين الطرفين ولا سيما أن أبو الياس ليس هناك ما يمنعه كما أن ظروفه الخاصة تستوجب ان يكون هذا الحل بالمقدمة , صمتت برهة وقدمت للسيد المحامي ورقة كانت تحتفظ بها مع متاعها , قرأها المحامي وأجاب بكلمة ممتاز فقط لو وافق أبو الياس على الحال , وهناك نقطة مهمة لا بد أن يعرفها وأن يسمعها منك أنت .
قبل سنة كانت السيدة نرجس عزيزة في دار والدها ولديها أختان وأخ ووالدتها توفيت منذ أعوام ,عاشت في ظل حياة لا يمكن أن توصف بأقل من المترفة كل شيء حاضر وموفر الأب حريص جدا على بناته برغم مشاغله وسفره المتكرر بين بغداد والموصل وتركيا وأحيانا إلى سوريا وفلسطين والسعودية إلا أنه كان متابعا لكل صغيرة وكبيرة في البيت ,لا شيء يعكر الأجواء سوى أن البنات لم يتقدم أحد لخطبتهن ولم يبدي أحد الرغبة في الزواج , شكل ذلك هاجس خوف أقلقل حياتهن وشكل لهن مصدر قلق خاصة وأن الأب صحته لا تطمئن وأن الأخ الكبير ضعيف الشخصية أمام زوجته .
العائلة بتقاليدها المحافظة لم يكن أمر الاختلاط بالناس هينا ولا يمكن أن تكون للبنات فرصة للتعرف على عوائل تبحث عن زوجات جديرات بالنسب لغياب الأم واقتصار العلاقات الأجتماعية على الأقارب من الدرجة الضيقة جدا من الأعمام والأخوال والبعض منهم فقط , حتى دخل حياتهم طارق أبن العمة الغير شقيقة , كانت أخت الوالد من الأم شاب طموح جدا صحيح أنه جذاب ووسيم لكنه أيضا كان طموحه يمتد إلى أفق أخر أستغل زوجة الأخ للوصول إلى نرجس فهي قريبته أيضا ومن نفس أصول عائلته التي تختلف تماما عن عائلة الأب , حاول أن يستميلها بكل الوسائل كونها قد بلغت منتصف العشرينات وأنها الكبيرة وفي لهفة أن تخرج من بيت الوالد لحياة جديدة .
لم يكن الأب مقتنعا بالعرض الذي حملته أخته لتزويج نرجس وهو يعلم تماما أن طموح هذا الولد من النوع المفرط الذي لا يحترم العلاقة الإنسانية النبيلة كما لا يحترم النسب وعلاقة القرابة , لكنه سمع من نرجس إصرارا على الموافقة مع تحمل كامل النتائج مهما كانت مرة , عرض عليها أن يحرمها من الميراث وأمام طارق وأهله كي يفضح نواياه وافقت وأعلنت بلسان صريح أنها لو فشلت سوف لن تعود إلى البيت لأنها لا تريد أن تحمل أحد خطأ قرارها ولا تريد أن ينظر لها بعين الشفقة هذا ما حدث ومرت أيام قليلة على الزواج حتى تبين نذالة طارق وخسته فطلبت منه الطلاق وافق بشرط أن تعطيه كل ما تملك وتتنازل عن كل مستحقاتها , حدث ذلك وسجل الطلاق اصوليا وهذه الورقة تؤيد ذلك .
أبو الياس يسمع تفاصيل الحكاية من نرجس وعيونه تهمل دمعا على هذه المسكينة التي ظلمها الأقربون كما ظلمتها الظروف واعتزازها بالنفس وكبرياءها الذي كالجبل , ما أن أنتهت حتى بادرها بقوله أن أقبل وهذا زيادة وأفضل مما أتمنى أتشرف لو كنت جديرا أن أكون ذلك الحائط الذي تعلقين فيه كل همومك وآلامك سأكون سعيدا بهذه الجوهرة فقط لو تقبلين بي ستكونين العين التي أرى فيها كل جمال الكون .
قال السيد المحامي ليس بعد هناك أجراءات لا بد منها أولا لتتأكد من سلامة موقفها وتسجيل الطلاق وقد يكون رجع عنه والاحتمالات كثيرة لكن كخطوة أولى عليكم الذهاب للمحكمة والتأكد من أنتهاء مدة الطعن بالقرار وأستخراج نسخة جديدة منه وتسجيل الواقعة في نفوس نرجس كي يمكننا إكمال الباقي هنا ,المسألة تحتاج عدة أيام هذا إذا وافقت نرجس على ذلك لأننا لم نسمع ردها وقد تكون غير حرة الآن لنعطيها فرصة , أجابت موافقة بشرط أن تمضي مدة مناسبة على وفاة الحاجة فهي أمي وأنا أحتاج فترة كي أنزع السواد وأكون أهلا للزوج القادم وافق الجميع وقررا أن يذهبا غدا إلى بغداد للبحث عن الجذور النظيفة والعودة لإكمال مسيرة أبو الياس مع حكايته .



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن