و من فضل تلك الثورة علينا...

كريمة مكي
Mlkarima08@yahoo.fr

2013 / 7 / 8

و لكن؟؟؟ أما من فضل يذكر لثورتنا الشعبية الرائدة بعد أن سطا عليها في منتصف الطريق، قُطّاع طرق التاريخ و حوّلوا وجهتها إلى حيث لم نعد نعلم إلى أين بها يذهبون و حيث صرنا معهم مجبرون على أن نتّبعهم كيفما تكلّموا و كيفما مشوا، فهم وحدهم الذين يعرفون معالم الطريق و هم وحدهم من قرأ الكتاب و وحدهم في الناس هم المهتدون...
لثورة تونس، يا سادتي، فضل علينا كبير و مهما عظمت فيها خيبتنا فلن نكون لها أبدا من الجاحدين.
فمن فضل هذه الثورة الفريدة أنها أعادت الروح الوطنية للأجساد التي ظلت طويلا في وطنها الأم، تائهة و غريبة...
حب الوطن من حب الأم، من حب الرب... إحساس عميق، بالغ الصدق، خالص الود، يُفدى فيه المحبوب بالروح الغالية و بالدم.
و الوطنية يا أحبتي، أقوى ما تكون إذا ما حضر الخطر و ظل فوق رأس الوطن يحوم...و تونس اليوم، يا أحبابها، في خطر...ثورتها تلك قد دحرجتها إلى المنحدر، فهلموا إليها أجمعين و حيّ على الجهاد في سبيل أسمى القيَم في أرض تونس أحلى وطن.
انهضوا اليوم يا ثوار من أجل إحقاق الحق...من أجل تونس أقل اكتئابا...أكثر إشراقا...أكثر شبابا.



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن