مليار شهيد ولن نصبح للبعثيين والاخوان المسلمين عبيد .

نوئيل عيسى
noeel_eesa@yahoo.com

2012 / 12 / 29

الامر الغريب والعجيب في العراق ان ينهض الاخوان المسلمين الذين قوضوا العراق ودمروه بحملاتهم الشنعاء وتحالفاتهم القذرة لتركيع كل العراقيين للصوصيتهم وطغيانهم واستبداهم ومنذ 2003 والى يومنا هذا وبقيادة البعثيين السفلة الذين عاثوا في العراق فسادا غير مسبوق في تاريخ العالم وليس التاريخ العراقي وحده وماارتكبوه من جرائم منذ عام 1963 المشؤم الى يومنا هذا بلغ الملائين من شهداء العراق الشرفاء الاباة ومابذروه من اموال العراقيين على ملذاتهم والماجورين من عرب واجانب لقتل العراقيين جاؤا اليوم هؤلاء سقط متاع الشارع العراقي واحقر شريحة عرفها التاريخ العراقي سفاحين ومجرمين ولصوص ومغتصبين ومتصابين ومراهقين وسفلة لاذمة لهم ولااخلاق ليقودوا تظاهرة تطالب بالحقوق التي لهم على العراق والعراقيين والكل يعرف ان هؤلاء ادانهم الشعب العراقي وادانتهم الدنيا برمتها لما ارتكبوه بحق العراق والعراقيين كمجرمين ضد الانسانية وماشكل العراق والعراقيين اليوم وماسيهم في سيمائهم اين تجدهم الا خلاصة فعل البعثيين الانذال والاخوان المسلمين سمة تركوها دمغة لايمكن للتاريخ بعد مليار عام ان يمحوها لا من على تراب الوطن العزيز ولا من على سيماء كل عراقي ابي مناضل شريف انسان حقيقي . هؤلاء الذين برروا قتلهم العشوائي وقتلهم المتعمد للعراقيين وتخريبهم للعمران في وطننا العراقي والامعان في تدمير البنية التحتية ومنع اي محاولة لاعادة الاعمار ورفضهم المشاركة في العملية السياسية بوجود المحتل على التراب العراقي الا انهم وبعد رحيل المحتل استمروا في جرائمهم دون انقطاع يفجرون ويغتالون ويفسدون وينشرون الفتن ويخربون ويزورون ليحكموا من جديد . هؤلاء اليوم يتظاهرون مطالبين بحقهم الانساني وهم الذين لم يعترفوا بحق اي انسان يختلف معهم في الراي والفكر والدين . بطشوا بكل عراقي انسان شريف ومن كل الاعمار بدون ان يتحرك فيهم ضمير بطشوا بالجيران عرب وغرباء تحت طمع التوسع هؤلاء يطالبون اليوم بحقهم كانسان ؟ بحريتهم ؟ وهم احرار اليوم . لكنهم في زمن حكمهم استعبدوا كل العراقيين عيودية غير مسبوقة في كل العالم . اسال هل يمكن ان ينصف احد هؤلاء ويعاملهم معاملة بشر وهم مدانيين كمجرمين ؟ ليس منا نحن العراقيين بل من كل العالم وكل البشر لانهم لايريدون من تظاهرهم انصاف العراقيين بل يريدون ان يحكموا مرة اخرى لاستعبادنا للبطش بنا لسرقة خيراتنا يريدون من تظاهرهم ان يكملوا مابداؤه منذ عام 1959 - 1963 المشؤم لاغير . والاغرب في الامر ان الاخوان المسلمين في صراع مسلح مع البعثيين في سوريا الابية في حين في العراق يدخلون في تحالف مريب ويتظاهرون معا مطالبين بحريتهم الخ وهل يسمح العراقيين ان يعود هؤلاء مرة اخرى ليتسلطوا على رقابهم ؟ لينحروهم من الوريد الى الوريد بدون ان تهتز فيهم شعرة مثلما ينحروا الحيوان وهم يهتفون الله واكبر كذبا وبهتانا ؟ من المستحيل ان يحكم العراقيين مجرميين طغاة مجرمين عتاد . مليار شهيد ولن نصبح مرة اخرى للبعثيين والاخوان المسلمين عبيد ؟

نوئيل عيسى
30/12/2012



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن