نبوءة وطن

ناصرعمران الموسوي
naser68march@yahoo.com

2012 / 5 / 25

نبوءة وطن

ناصرعمران الموسوي


احداث مخصية عن ولوج حقائقها

ذاك التذمر،أوسع الجهات ضربا ً

فاستأسد الفراغ.

على اي نوايا علقت

اهدابها عيون تأملنا،

وطن يتشرذ م في مساحات الذهول،

انصافا لجراحنا السامية

الحقائب ابتلعت المنافي

وأحلامنا الدائمة الخضرة

ابتاعت الفصول

لخريف يليق بضجيج ربيعنا

المحمل بأعباء الاسئلة

المتساقطة،

الجواب، كتبته المرافئ

حين عادت النوارس حليقة الجناح

وتخلى البحر عن سكونه

لأشرعة الخيبة،

ليس الذي يأتي

من اجندات آمالنا

المكتوبة بملوحة دمعة

وآهة جرح

لسنا معنيين بالقادم

نحن من هيأ نا لحضوره البهي

ليست نسائم الوطن

هي التي تنقش لوحاتها الابدية

على صحائف الرئتين،

هي نسائم غريبة

زيفها هواء ٌ ماكر

خسر خراج خيباته

فشربت غماماته البحر ..



لم تكن العيون التي توسم كحلها

هي من تركنا،

وليس الدفء هو ذاته

الذي ادخرته امهاتنا

لصقيع الحنين،

أحبك

كلمة اختصرتني

في وطن

ينام على رماد

أحلامه الداجنه

يا من تورقيني

نكاية بخريفي المتعدد

وتحمليني خرافة اسطورية

تغزل حكايا المواقد

على افواه جدات عاطلة عن النسيان،



أحبك

واعني الوطن

الذي يوسد الشمس

والذي يقيم اقماره

على نطاق عابر للنجوم،

اختاري مدينة لا تشبه بغداد

وجسور لا تشبه جسورها

ونهر لا يشبه دجلة

وسأمنحك قلبا

لا يشبه قلبي

ووطنا لا يشبه وطني

اختاري رؤية

ليس فيها مس من جنوني

وأنا اشبه ابو نؤاس مثلا ٌ

او عباس بن الاحنف

وسأستعير جناحا طائر لا كون معك

اختاري لغة ولحن وكلمة

لا تثير شجوني وأنا اطوي

بفاعلية جسور حنيني اليك

سأختصر في اطالتي امام

انثيال جمالك في حضرة نهمي

وسأرسم وسائد لا ذرع المنافي

كي احتضنك بعيد عن انيابها

الحادة .

أقول احبك وأعبأ ارصدت الصبر

لاشتياقي العارم الذي يضج بي

واخرج دمي لأراك تتلألئين على صفحاته

ايتها الرؤية التي تمنحني نبوءة

ان اكون معك دوما.............!




http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن