طيفك المؤنس

علي الطائي

2004 / 12 / 26

خاطرة
------
اين ذهب طيفك
مخيلتي تسال عنك
انقذيني
من ما انا فية
من الم وبؤس
وشقاء
ارفعيني
اخرجيني
من واقع مؤلم
مرير
فلا زلت ابحث عنك
في مخيلتي
متى اجدك
متى يرجع الية
طيفك المؤنس
لينير لي لياليى الموحشة
تعودت نفسي كل
ليلة
ان يزورني هذا الحبيب
لينقذني وياخذني
الى عوالم وردية
انسى فيها المي وبؤسي
وشقائي
انقذني استحلفك بكل
غال عليك ان لا تردني
خائبا ذليلا
فقد سئمت
الخيبة نفسي
فانا بلا وطن او ارضا
ياويني
او حبيبتا اعشقها
عودي عودي
بطيفك المؤنس
24-12-2004



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن