تدويل قضية رعاية الحجر الأسود هي الحل

عدلي جندي
stuzzichino13@hotmail.it

2011 / 10 / 24

الحجر الأسود والحج والدوران حوله لمن لا يعرف هو ركن أساسي من أركان الإسلام وقد كان الحجر الأسود محل تنازع تاريخي وديني وقد قام القرامطة بالإستيلاء عليه عام 317 للهجرة وبقي لديهم فترة تزيد عن العشرين عاما ....( و لم يكن الحجر الأسود الموجود في الكعبة الآن هو الوحيد عند العرب قبل الإسلام فكما يذكر العلامة الدكتور جواد على في كتاب المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام ج3 ص739 طبعة 1980 قائلا (أما -هفلس-ها، فلس-فانه الفلس عند أهل الإخبار وقد ذكروا أنه كان على هيئة حجر أسود تعبدت له قبيلة (سليم)), أى أنه كانت هناك أحجار سوداء أخرى تعبد لها العرب غير الحجر الأسود الموجود حاليا.(منقول) والمهم أن الحجر الأسود ليس ملكا لأحد علي الإطلاق بل هو وكما تروي الحواديت الإسلامية حجر سقط من الجنة....!!!وكان ناصع البياض وعندما نزل علي الأرض إصطبغ باللون الأسود بسبب ذنوب وخطايا العالم ...ومن يعرف أو يجد لونا آخر للذنوب غير اللون الأسود عليه بإبلاغ الهيئات الدينية المعنية... ولذا الحجر الأسود هو بحكم ملك _من التملك_ عام لكل مسلم ولا يحق فقط للعائلة السعودية وأمرائها التصرف أو التحكم في الحج إليه وإستلاب المال من زوار الحجر في مناسك الحج بمفردهم ودون مراعاة لحقوق الغالبية العظمي من مسلمي العالم وعلي كل المسلميين .....(إنتبهوا جدا )....أن يلجأوا إلي التحكيم الدولي أو أي جهة يرونها صالحة وفاعلة للحصول علي حقوقهم وأموالهم المنهوبة بواسطة عائلة وأولاد بن سعود بالإشتراك مع أحفاد أولاد بن عبد الوهاب ... الفكرة هي ...محاولة الإشراف الإسلامي الدولي بمعني أن تشارك جميع الدول الإسلامية وشعوبها في إدارة وتوزيع ثروات أرض الحجاز لأنها أرضهم المقدسة وليست حكرا علي عائلة واحدة أو جنسية واحدة بعينيها..ومشاركة مني بفكرة أراها من وجهة نظر حقوقية أنها فكرة صحيحة لذا أوجه نظر النخبة الإسلامية من متابعي موقع الحوار المتمدن وغير ممن نتابع ونقرأ لهم مدي دفاعهم و غيرتهم وحميتهم وإيمانهم القوي بطقوس وفروض وكتاب الإسلام وعليهم الإنتباه إلي هذا الأمر الهام وعلي الأقل مساهمة منهم في هذة المرحلة الفاصلة والتي تنتشر وتهيمن فيها إيدولوجيات الإسلام السياسي الإجرامي المتخلف والذي يخالف وجهات نظر الغالبية العظمي من كتاب وقراء ومعلقي موقع الحوار المتمدن من المسلميين كما ويؤثر بالسلب علي مستقبل بلادنا المصرية وغير والزج بها إلي ظلمات دهرية عفا عنها الزمن وفي نفس الوقت نتعاون جميعنا للخلاص من عائلة مملكة الشر السعودية وأذنابهم من غلاة السلف الوهابي الإجرامي لنعمل معا من أجل مجتمعات صحيحة وصحية نفسيا وعقائديا وثقافيا ..اللهم بلغت ..اللهم فأشهد



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن