المجد للاول من ايار عيد العمال العالمي

الحزب الشيوعي العراقي – القيادة المركزية
altarekff@yahoo.com

2010 / 5 / 6

ياعمال العالم اتحدوا وطن حر وشعب سعيد

المجد للاول من ايار عيد العمال العالمي
انه الاول من ايار عيد العمال العالمي , يوم التضامن الاممي بين عمال العالم اجمع الذى اقرته الامميه الشيوعيه استذكارا لانتفاضة عمال شيكاغو التي جسدت مبادئ قادتها ومناضليها وتضحياتهم لانتزاع حقوقهم وحرياتهم ومواجهة رأسمالية الدولة الاحتكارية .
ويشارك عمال العراق عمال العالم في بقاع الارض احتفالاتهم بعيدهم الاممي المجيد ويتطلعون بأمل مشرق لعراق متحرر مستقل وفي الوقت نفسه يعانون من شظف العيش في ظل تسلط قوى الاحتلال الامبريالي واعوانه من الطغمة الحاكمة فعمالنا يتعرضون الى ظروف عمل قاسية وبطالة واسعة وشعبنا يرزح تحت سطوة القمع والارهاب على يد الاحزاب التي جاءت مع الاحتلال الامبريالي الامريكي وبقايا شراذم حثالات العهد المقبور من سلفين وفاشست .
فان هذه الجموع الهجينة التي جاء بها المحتل او روضها ضمن مسيرة مشروعة من حملة راية التزلف والنفاق الوطني وبمسميات تضليلة هدفها قهر ارادة الطبقة العاملة وحرمانها من اداتها السياسية الحقيقية عبر تقديم الدعم المالي والمساعدات الهائلة ذات الطابع السياسي والاعلامي من قبل منظمات المجتمع المدني الوهمية ذات التوجه الامريكي او من مراكز دعم الديمقراطية الامريكية بغية تضليل وخداع الطبقة العاملة وحرفها عن مهماتها الاساسية .
ان الطبقة العاملة العراقية كانت وماتزال في طليعة النضال الثوري والطبقي وهي تدرك بشكل صائب مصالحها الطبقية بالترابط مع المصالح الوطنية .
فالطبقة العاملة العراقية تواجه تحديات شرسة من قوى الاحتلال واعوانه لتحجيم دورها النضالي وشرذمة وحدتها الطبقية بالادعاءات المضللة ذات الواجهات القومية والدينية الطائفية ولكن الطبقة العاملة تناضل بثبات من اجل التحرر التام وانهاء الاحتلال والاستغلال وتوطيد السيادة والاستقلال الوطني وانتزاع حقوقها المطلبية المشروعة .
ان حزبنا الشيوعي العراقي القيادة المركزية المجسد الحقيقي لامال وطموحات الطبقة العاملة العراقية يتقدم باحر التهاني واطيب الاماني لابناء الطبقة العاملة الباسلة ويدعوها الى الوحدة الطبقية الكفاحية ويقف الى جانبها في تشريع قانون عمل تقدمي يضمن توفير فرص العمل والقضاء على البطالة وتحديد الاجور بما يتناسب مع زيادة مستوى الاسعار والدعوة الى المساواة في الاجر بين الجنسين ومراعاة وحماية حقوق الامومة والطفولة وشمول كافة المنتجين بالضمان الاجتماعي والتقاعد والعمل على الغاء القرار المرقم 150 لسنة 1987 القاضي بتحويل العمال في مؤسسات الدولة الى موظفين واطلاق حرية التنظيم النقابي بعيدا عن تدخلات الحكومة ليمارس العمال دورهم الطليعي في تقدم وازدهار البلد
على الطبقة العاملة العراقية التي عرفت بنضالها الوطني عبر العهود ان تستلهم من نضالات شعبنا المثل في الكفاح ضد الاحتلال والاستغلال وان ترفع راية النضال من اجل قضايا الشعب العادلة .
ايها العمال ان تنظيمكم الثورى ووحدتكم الطبقية هي سلاحكم الفعال في قهر اعدائكم فارادة الطبقة العاملة المنظمة الواعية الثورية هي ارادة الاكثرية انها ارادة الحياة التي لاتقهر .
عاش الاول من ايار يوم التضامن الاممي للعمال
المجد لشهداء الطبقة العاملة في سبيل غد افضل


الحزب الشيوعي العراقي – القيادة المركزية
30 نيسان 2010



http://www.ahewar.org/
الحوار المتمدن