أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - علي أحماد - النقابة بعد رحيل كيكيش














المزيد.....

النقابة بعد رحيل كيكيش


علي أحماد

الحوار المتمدن-العدد: 4090 - 2013 / 5 / 13 - 01:00
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


بداية لابد ان أعترف أني أغبط النقابيين وأِشفق عليهم لأنهم يحترقون- في صمت- كالشموع لينيروا طريق الآخرين ويدفعون الثمن -غاليا- من وقتهم وراحتهم على حساب أسرهم وذويهم...والحال أن الحصيلة مخيبة للأمال، آمال شريحة عريضة من نساء ورجال التعليم. إن شعار ارحل الذي رفعته التنسيقية وصدحت به الحناجر تحت لهيب الشمس ولسع القر لم يتحقق على أرض الواقع ، وارحل كلمة من قاموس الربيع العربي لم تحملها إلينا رياح التغيير التي هزت عروش الديكتاتوريات والأنظمة الشمولية في كل من تونس ومصر وليبيا واليمن ، فالمغرب استثناء لايثبت القاعدة... وكيكيش النائب الأمازيغي لم يرحل وإذ رحل فقد فعل مرفوع الهامة بانتقال حافظ لماء الوجه مكافأة له على ما أسداه من خدمات بوليسية / مخابراتية للمخزن طول مقامه بأوضاض/ ميدلت. كل الجهود المضنية ذهبت أدراج الرياح ليلتحق كيكيش النائب الأمازيغي القادم من الراشدية بمدير الأكاديمية الأمازيغي الآخر القادم من الصويرة ليعملا تحت سقف واحد وما الصداقة إلا بعد العداوة.!! وبقي فلذات أكبادنا الخاسر الأكبر في هذا الصراع الأرعن فكم هدرنا من الزمن المدرسي واتهمنا أننا نقتطعه لنبيع ونشتري في الأسواق أو نريح جثثنا على كراسي المقاهي والتلميذ يسأل أين الأستاذ؟ كما يشير النقابي الذي أجر يراعه خدمة لكيكيش في مقال في المساء التربوي...وأدت القواعد الثمن باهظا اقتناعا بانتمائها النقابي وإيمانها بعدالة القضية ومشروعية النضال ضد الفساد، ضريبة الإقتطاع الذي أنهك الكواهل .. وخرجت النقابات من صراع الديكة هذا مثخنة بالجراح فالديك كيكيش مدجج بمخالب حديدية ويزداد شراسة بمنشطات تؤمن له الحماية والدعم من جهات معينة...وانزوت النقابابات تداوي جراحها وهي تدفن رؤوسها في الرمل كالنعام.
وهاهي النقابات- بعد رحيل سيء الذكر- تغادر القمقم النحاسي الذي سجنها فيه الصراع الغير متكافىء مع الغول الأسطوري من غريس وتجد لها موقع قدم في النيابة مع تعيين نائب جديد من المغرب العميق (أوطاط الحاج) فهل يتغير المشهد وتظهر ولاءات وصداقات جدييدة بين السليفاني والنقابيين نقابيون مخلصون وطيعون كالعجين ( يشكل حسب الطلب والحاجة) ويتحكم فيهم كالأراجيز؟
فلكل نائب حواريون ومريدون وأزلام وسماسرة...
بهذا البلاغ تكون النقابة قد وقعت صك الانبطاح وارتمت في أحضان النيابة بعدما غلقت في وجهها الأبواب واكتفت بالزعيق في المقاهي وإصدار بيانات تلوى أخرى لمايربو عن سنتين ونيف تاركة المجال فارغا ليستفيد منه الكثيرون ممن يحسنون فن اصطياد الفرص وانتهازها لمصلحتهم الشخصية والآنية معلنين ولاءهم الغير مشروط لصاحب اللحية ومركز حقوق الناس ليكافأهم تعيينات وتكليفات وبوأهم مناصب ناضلوا من أجلها ضاربين عرض الحائط كل القيم والمبادىء ونذكر منهم على الأخص ( معلم زبزاط ومعلم بوكمة الأسمر ومعلم كروان القميء ومتكبر اعدادية مولاي يوسف ...والقائمة نطول)
ماكنا ننتظره من قادة وزعماء النقابات المتمرسين هو تصفية تركة كيكيش والتزامهم بالوعود التي يطلقونها في كل محفل كأن بيدهم الحل والعقد .

خالد عبد القادر احمد
khalidjeam@yahoo.com





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,593,690
- هشام المطال وتقبيل أرجل نائب الوكيل
- ميدلت أون لاين في حوار مع السيد أحمد كيكيش نائب وزارة التربي ...
- حوار مع عبد القادر موعلي الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للت ...
- حوار بوابة ميدلت مع عبد القادر موعلي الكاتب الإقليمي للنقابة ...
- حوار دفاتر مع السيد أحمد كيكيش / منقول الى المكتوب
- نص قصصي : طلسم الفحولة
- النبش في تعيين أحمد كيكيش
- خطاب الى السيد النائب


المزيد.....




- The WFTU present at the Congress of the CTC of Cuba
- دعما للمعتقلات.. وقفة احتجاجية أمام سفارة السعودية بواشنطن
- الجامعة الوطنية للتكوين المهني تواصل النضال من أجل تحسين الخ ...
- الشغيلة الجماعية تقوي هيكلتها الجهوية لتوحيد الصفوف وتحقيق ا ...
- رئيس نقابة البترول يروى قصة “حسام عماد” احد المكرمين في عيد ...
- تقرؤون في العدد 1536 من جريدة الشعب ليوم الخميس 25 أفريل 201 ...
- حوار مع الشاعر والروائي والمترجم محمد علي اليوسفي لـ«الشعب»: ...
- بدناء بريطانيا -لا يعاملون بإنصاف-
- القناة الأولى: فريق الاتحاد المغربي للشغل بمجلس المستشارين ي ...
- القوى العاملة: تحصيل نصف مليون جنيه مستحقات عامل بالسعودية


المزيد.....

- ما الذي لا ينبغي تمثله من الحركة العمالية الألمانية / فلاديمير لينين
- كتاب خصوصية نشأة وتطور الطبقة العاملة السودانية / تاج السر عثمان
- من تاريخ الحركة النقابية العربية الفلسطينية:مؤتمر العمال الع ... / جهاد عقل
- كارل ماركس والنّقابات(1) تأليف دافيد ريازانوف(2) / ابراهيم العثماني
- الحركة العمالية المصرية في التسعينات / هالة شكرالله
- في الذكرى الستين للثورة... الحركة العمالية عشية ثورة 14 تموز ... / كاظم الموسوي
- السلامه والصحة المهنية ودورها في التنمية البشرية والحد من ال ... / سلامه ابو زعيتر
- العمل الهش في العراق / فلاح علوان
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - علي أحماد - النقابة بعد رحيل كيكيش