أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سامي الاخرس - زمن الفاشل والغبي














المزيد.....

زمن الفاشل والغبي


سامي الاخرس

الحوار المتمدن-العدد: 1945 - 2007 / 6 / 13 - 13:39
المحور: كتابات ساخرة
    


بينما الأحداث تتواصل وتتواتر من غزة ومآسي تحدث لا يتصورها عقل ، ورنين الهاتف الخلوي لا يسكت هل سمعت؟ هل قرأت ؟ هل رأيت ؟ وهل وهل .... فخلوت إلي نفسي باحثاً عن استراحة ذهنية مع فنجان قهوة على الطريقة الغزاوية ( سادة بلا سكر كعيشتنا ) فذهبت بعيداً لوحدي شاردا .. وتجولت أبحث عن قراءات شقية ، تقتل وحدتي ، وإذ بي أجد نفسي بين اسطر كاتب يدعي حسين ، وكم أعجبتني كلماته وسطوره وما خطه قلمه فقررت أن أشارك أخوتي وأحبتي بدنيانا (دنيا الوطن ) هذه الكلمات عسي أن تنال إعجابهم وتكسر حاجز وحدتهم ، وتشفي النفس الشقية ، وتطفأ الغل الذي تحول لإكسير حياة .. وتمزق غشاء الوهم الذي يعيش فيه البعض ، فأقرءوا ما قرأت .....
" في هذا الزمن إن كنت صادقاً أو ناصحاً أو شهماً أو صاحب ضمير حي ، وتقف في وجه الظلم فإنك ستكون في عيون الكثير مشبوهاً خطيراً ، وسيتهمك وكأنك عميل للموساد "
ويستكمل الكاتب " كم هو مؤلم أن تجد كل كلمة قلتها قد زيد عليها مليون كلمة من أجل تشويهك ، وكل هذا من أجل إنك لم تقاسمهم رغيف ذلهم وتحتسي معهم نخب هوانهم ، ولأن روحك لا تشبه أرواحهم التي أدمنت على رعشة الخوف وأصفاد الرق " ويواصل الكاتب قائلاً " في هذا الزمن الذي انقلبت فيه مفاهيم كثيرة وجهاً على قفا ، إياك أن تتعجب من أي شيء يثير العجب ، فالحرامي أصبح إماما ، والغبي أصبح مفكراً يطل علينا في المنابر الإعلامية ، والفاشل أصبح دكتوراً وكاتباً ، والتافه أصبح أديباً ، والفاسد العربيد أصبح واعظاً ، وكلام الله أصبحوا يتاجرون به بكل جشع!!"
ولا زال الكاتب يقول " لا أعلم إنني عندما أرفع الغطاء عن رأس قلمي لأكتب أكون كالذي أستل سيفاً يمانياً من غمده !! يا الله ، لم أعلم من قبل أن القلم الذي يسيل بمداد الحق قد يصنع من صاحبه مشبوهاً خطيراً بأعين الكثير في مجتمع انقلبت فيه مفاهيم كثيرة وجهاً على قفا!!"
إلي هنا واكتفيت من قراءة اسطر هذا الكاتب لأنها وصفت كل شيء ، وصفت الزمن والفاشل ، والغبي ، فقررت أن أنقلها لكم حكاية خطها قلم ليصور زمن نعيشه ، ونسكن بين جدرانه .
وعلى رأي أخونا العزيز أبو الفهد (كنعان)
خير الكلام ما قل ودل
سامي الأخرس
13/6/2007





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,611,334,075
- المملكة الهاشمية الفلسطينية وولاية غزة حقيقة أم وهم
- بغداد - غزة - البارد وتصفية القضية الفلسطينية
- فحولة وعهر مقاتلي ذكرى النكبة
- حزيران وخريف فلسطين
- قضايا الأمة من الأولويات إلى الثانويات
- الجدار العراقي إنعكاس منتظم للجدار الفلسطيني
- المواطن العربي وغلاء ألسعار
- الاسرة والتنشئة الاجتماعية
- عولمة الأحزاب المنتصرة سياسيا
- مقابلة لصحيفة المستقلة اليمنية
- القمة العربية رحم لا يلد
- نحمل المنجل
- للفساد آباء فى كل مكان
- على اي ذكري نتباكي
- آه يا مخيمي احبك
- اضرب الفخار يبان عيبه
- فلسطين ..حنين الغربة والسجن .. وغربة الروح
- حكومة توافق وليست حكومة ثوابت ..
- من رحم التفاهه يولد التافهون
- شعب واحد موحد أهم من حكومة وحدة وطنية


المزيد.....




- بعد دعوى قضائية لعامل الاقليم.. المحكمة الإدارية تعزل رئيس ج ...
- بالصور... نجوم الفن يتألقون في افتتاح مهرجان القاهرة السينما ...
- فوز المغرب برئاسة منظمة المدن العالمية يصيب سياسي من جنوب إف ...
- أمزازي يمثل المملكة في المنتدى الألماني الإفريقي حول التكوين ...
- الفنان أيوب طارش عبسي يعزي في رحيل المرحوم عبدالقوي عثمان عل ...
- في اليوم العالمي للطفل.. نجوم صغار أبهروا عشاق السينما
- اكتشف الحياة في مهرجان أجيال السينمائي بالدوحة
- فتوى إمام الحرم المكي السابق عن الغناء والموسيقى تثير ضجة
- ندوة الجزيرة للدراسات: العالم العربي يعيش لحظة تحول تاريخية ...
- -رحيل نورس- لعودة عودة.. حكايا سفر دائم


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - سامي الاخرس - زمن الفاشل والغبي