أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عساسي عبدالحميد - ©© إعصار -غونو- ...ودعاء الريح ©©














المزيد.....

©© إعصار -غونو- ...ودعاء الريح ©©


عساسي عبدالحميد

الحوار المتمدن-العدد: 1942 - 2007 / 6 / 10 - 12:18
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


دعاء الريح .....
عن "الحميراء" أن النبي كانت إذا عصفت الرياح قال : اللهم إني أسألك خيرها وخير ما فيها، وخير ما أرسلت به، وأعوذ بك من شرها وشر ما فيها، وشر ما أرسلت به....

=========

تشهد سلطنة عمان هذه الأيام مرور إعصار "غونو" ... كل متمنياتنا للمواطنين و المقيمين على السواء بالسلامة، سواء بعمان أو بالبلدان المجاورة حيث أعلنت حالة التأهب استعدادا لمواجهة الوضع ...

كان النبي يخاف من عقوبة الريح، فقوم عاد أهلكهم الله بالريح الباردة القوية... ( وأما عاد فأهلكوا بريح صرصر عاتية ، سخرها عليهم سبع ليال و ثمانية، أياما حسوما فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية )....." سورة الحاقة "....


"تسونامي"....."إعصار كاترينا " ....هزات أرضية بإيران واليابان و تركيا .....و أخيرا "غونو" ..ظواهر طبيعية عادية تدل على أن الأرض كوكب نشيط يتحرك من حين لآخر ...في بلد كاليابان يبدو أن المواطنين قد تعايشوا مع الزلازل، الخبراء والمسؤولون بلغوا درجة عالية من المهنية و الكفاءة في التعامل مع هذه الظاهرة الطبيعية، و تمكنوا من الحد بشكل كبير من الخسائر المادية و البشرية التي كانت تسببها ، في حين أن الكثير من البلدان ذات البنية التحتية الهشة فإن فيضان نهر صغير قد يجرف قرية بكاملها... و هزة بسيطة أو مرور طائرة على مستوى منخفض قد تؤدي إلى انهيار عمارة مغشوشة البناء مما يتسبب في خسائر بشرية ومادية فادحة .....
الظواهر الطبيعية لها تفسيرها العلمي عند العقلاء، هؤلاء يكثفون الجهود من أجل الحد من أخطارها سواء بالتجهيزات اللازمة أو بتحسين القدرات في ميدان الإسعاف وهذا من نتاج عبقرية العقل البشري الذي باستطاعته إيجاد الكثير من الحلول للمشاكل والكوارث مهما كانت حدتها و صعوبتها .... المعتوهون هم الآخرون لهم تفاسيرهم الخاصة، فهي في نظرهم غضب الله وإنذار منه لعباده الخارجين عن جادة الصواب، وفي عاد و ثمود لآية لكم يا أولي الألباب، وكما أن العقلاء يستعدون للكوارث بالطرق العلمية و العملية فإن المعوقين فكريا يستعدون لها بالتهجدات و المعودات و أدعية الريح و الأعاصير ....
أئمة المساجد أفرحهم كثيرا إعصار "كاترينا" الذي ضرب الولايات المتحدة في صيف 2005 تماما كما أثلجت صدورهم أحداث 11 شتنبر 2001 الإجرامية لأنها أزهقت أرواحا نجسة، أما إذا اقتربت الأعاصير والكوارث من ديار المسلمين، (...ونحن لا نريدها للمسلمين و لا لغير المسلمين...)، فرفع حالة التأهب القصوى تتم بالأدعية و المعودات ليذهب الله عنا المصائب و ليحصرها بديار الكفر ليقطع نسل اليهود و النصارى و ييبس أصلابهم... و يعقم نسائهم... ويحرق زرعهم... وليجعل حواضرهم و خزائنهم.... أملاكهم و نسائهم غنيمة للمسلمين ....
يا علماء الكفيت، يا أئمة الموت يا فقهاء الجهالة ...لماذا قلوبكم مليئة بالحقد والعنصرية هكذا ؟؟؟ من أية طينة جبلتم؟؟ ......من أي نبع نهلتم؟؟ ....

يا لكم من أئمة.....
ويا لها من أمة .....
أمة الــبــــول......







الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,321,967,400
- ©© المؤسسة العربية للديموقراطية ترى النور بالدوحة ©©
- ©© يا أيتها الشعوب المقهورة.... المنخورة... ببلدان عربومسان ...
- ©© مواطن -سعودي- يقاضي نفر من الجن .....أنصفوا الرجل يا علما ...
- ©©النظام السعودي رصد ميزانية ضخمة ليلمع صورته لدى الغرب الصل ...
- ©© رحلات الاستنكاح .....لأمراء آل سعود الأقحاح ©©....
- ©© استبدال الخميس بالسبت كيوم عطلة بالكويت يفرح اليهود و يغض ...
- ©© الإرهابي بشار ©©
- ©© لا للبعث ....لا لبشار ....لا للفاشستية !!!.©©
- ©© من حماقات المطوعين بالكيان السعودي ©©
- ©© إرضاع الكبير و التبرك بالبول النبوي يسئ للعقيدة حسب وزير ...
- من مصلحة إسرائيل قيام دولة فلسطينية آمنة ومزدهرة
- زيارة العاهل السعودي للمغرب ونفاق الصحافة
- مجلس الشعب المصري و رضاعة الكبير...أرضعيني أرضعيني ....حولين ...
- أما آن لبشار الأسد أن يستحي ؟؟؟ .....
- الشيعة داخل الكيان السعودي ....
- عصابات المطاوعية بالكيان السعودي .....
- ©© إعادة التأهيل بالسجون المغربية!! بل أنتم أول من يجب أن يأ ...
- إعادة التأهيل بالسجون المغربية!! بل أنتم أول من يجب أن يأهل ...
- ©© خوف النظام السعودي من الديمقراطية كخوف الشيطان من النور*© ...
- ©© ولكم في الفرنجة آية لعلكم تفلحون *©©


المزيد.....




- عشرات القتلى من القوات النظامية والموالين لها في هجمات لتنظي ...
- بعد 50 عاما.. الملك محمد السادس يوعز بإجراء انتخابات للهيئا ...
- كنيسة? ?في? ?سوريا? ?شكّلت? ?مصدر? ?إلهام? ?لكاتدرائية? ?نوت ...
- بعد 50 عاما.. الملك محمد السادس يوعز بإجراء انتخابات للهيئا ...
- الصدر يصف السيسي بـ-المتسلط-.. ويهاجم الوهابيين والسلفيين ال ...
- بالصور... قداس -الجمعة العظيمة- في الفاتيكان يسلط الضوء على ...
- باحثون: كنيسة في سوريا شكلت مصدر إلهام لكاتدرائية نوتردام
- شاهد: محاكاة لصلب المسيح في احتفالات الجمعة العظيمة بالفلبين ...
- در الإفتاء غاضبة لإهانة “راسموس بالودان” للمصحف الشريف
- شاهد: محاكاة لصلب المسيح في احتفالات الجمعة العظيمة بالفلبين ...


المزيد.....

- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - عساسي عبدالحميد - ©© إعصار -غونو- ...ودعاء الريح ©©