أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - رانية مرجية - يريدون هدم البيت... بسبب القبة-














المزيد.....

يريدون هدم البيت... بسبب القبة-


رانية مرجية

الحوار المتمدن-العدد: 1936 - 2007 / 6 / 4 - 11:21
المحور: القضية الفلسطينية
    


"يريدون هدم البيت... بسبب القبة"

عائلة بدوية في الرملة بنت بيتًا وقررت أن تبني قبة* لم يرق الأمر للجيران اليهود الذين بعثوا برسائل احتجاجية للبلدية: "كيف تسمحوا بهذا البناء الاسلامي في الحي"* على الرغم من أن اهالي البيت حصلوا على التأشيرات اللازمة، إلا أنَّ البلدية اصدرت أمرًا لهدم القبة" عائلة بدوية: لماذا يسمح لليهودي بوضع نجمة داوود الحمراء على بيته ونحن نمنع كعرب من بناء القبة الإسلامية؟* حلقة أخرى من مسلسل العنصرية


رانية مرجية

"اكتشف يوما بعد يوم العنصرية المنتهجة في مدينة الرملة ضدنا كعرب وضد وجودنا ورفضنا بلغتنا وتراثنا، أقاموا الدنيا ولم يقعدوها لاننا نبني بيتا في الرملة وفي الشارع الرئيسي على الاسلوب المغربي، والذي صممه وقام على بنائه مهندس البلدية افجيني وهو روسي"
هكذا بدأت رنان زبيدة بدوية حديثها مع "المدينة"، مضيفة: "استلمنا كل التصاريح وتأشيرات الموافقة ووافقت اللجنة المختصة ولن نخرق اي قاعدة او قانون، لكنها تتساءل هل بناؤنا لقبة إسلامية يضايقهم ويقلق راحتهم وسلامهم؟!"
وتضيف: "لماذا يسمح لليهودي بوضع نجمة داوود فوق بيته وبالحجم الذي يريده ولماذا نمنع نحن من بناء ما نريد؟ عن اي تعايش يتحدثون؟... لقد أردت ان أعطي ديكورًا للبيت بأسلوب مغربي وابني بناءً قديمًا مع جدران عالية وشبابيك تذكرنا بالتراث القديم الجميل."

مطالبة بإزالة القبة
قبل أسبوعين صورت صحيفة فوكوس البيت وكتبت تحت الصورة كيف يسمح رئيس بلدية الرملة لعائلة عربية مسلمة بناء بيت يمثل الاسلام؟ واضافت صاحبة البيت انه "قبل اسبوعين كنت اتفقد البيت وكان معي مهني الكهرباء وجاء صحفي من يديعوت احرونوت وصور البيت وعندما سألته عن سبب تواجده قال الجيران اليهود يرفضون ان تسكنوا هنا والوضع بالمدينة "مكهرب".
وتضيف: "البريد الالكتروني للبلدية مليء برسائل الاحتجاج من السكان اليهود وليت الامر توقف على هذا طالبونا بإزالة القبة ولكننا رفضنا ولن نسمح لهم بالتدخل بحريتنا الشخصية في اختيار مساكننا. انا اعتز بتراثنا وتاريخنا وانا من سيقرر ما الذي يناسبنا."
وأنهت زبيدة حديثها بالقول: "اتصل رئيس بلدية الرملة مؤخرا بزوجي زياد وطلب منه ان يحضر فورا، وبالفعل ذهب زوجي حيث التقى رئيس البلدية وممثل من وزارة جودة البيئة وممثل من وزارة الاسكان ومحامي صهيوني من مدينة الرملة حيث قال هذا المحامي كلمات قاسية جعلتني اشعر بغصة بحلقي حيث قال كلما أمر من الشارع الذي يسكنه زياد بدوية يقشعر بدني. ووجه كلامه لرئيس البلدية حيث قال له كيف تقبل بهذا الوضع وتمنح مجالا لعرب مسلمين ان يثبتوا وجودهم بمكان ما كان عليهم ان يكونوا به. واضافت رنان نحن اصحاب الارض الاصليين والشرعيين ولن نفرط بأي حق من حقوقنا"

"دمروا الكثير"
من ناحية اخرى، اكدت المهندسة المعمارسة بثينة ضبيط مركزة مشروع شاتيل والناشطة في مجال حقوق الانسان " يتهموننا كوسط عربي بالبناء بشكل غير قانوني ولكن هذه الحاله قانونية فمهندس البلدية ختم بالموافقة على المشروع وما يحدث هنا استفزاز لنا ولمشاعرنا، وهناك مئات البيوت العربية والقبب في الرملة قامت البلدية بتدميرها بمشاركة السلطات المحلية ومؤسسات التخطيط واضافت الرملة هي مدينة عربية اسلامية بالاساس ونحن نعتز بتراثنا وبالفن المعماري الاسلامي من حق كل عائلة ان تختار اين وكيف تعيش اين الديمقراطية والحرية اننا نفتقد لها بالرملة رئيس البلدية تدخل بالموضوع وضخم الاجواء العنصرية فهو يعلم جيدا ان البيت مبني بشكل قانوني ولكنه مع الصوت اليهودي انه يخشى ان يخسر اصوات يهودية لهذا يفضل كبت حريات العرب ونحن نرفض هذه السياسة الرعناء ونرفضة كرئيس بلدية ونرفض تصرف عدد كبير من الجيران اليهود الذين لا يحترمونا ولا يحترموا وجودنا وتاريخنا وتراثنا ونقول للعائلة ان لها كامل الحق ان تسكن بهذا المنزل وان لا تغيير اي شيء في تصميمه".

اصحاب البلد الاصليين
اما الناشط السياسي محمد حداد قال للمدينة نحن اصحاب البلد الأصليين، التاريخ يشهد على هذا الشيء ونحن لن نتنازل عن اي حق من حقوقنا وان لم يعجبهم الامر يمكن ان يبحثوا عن مكان اخر ولكننا سنبقى هنا .
و يتابع الحديث بالقول " أريد أن أوجه رسالة للشباب وللعائلات العربية اولا ان لا يتنازلوا عن حقوقهم وان لا ينتظروا من احد ان يدافع عنهم وان يدافعوا عن انفسهم ولا يتنازلوا عن حقوقهم. لان العنصرية ببلدنا وضد تواجدنا تستشري كالسرطان وكل انسان عربي ذاق العنصرية بصورة وطريقة مختلفة"

رسالة
من الجدير ذكره انه تم مؤخرا توجيه رسالة من قبل بلدية الرملة تجبر اصحاب المنزل العرب بوقف البناء وذلك لاسباب على ما يبدو عنصرية، ذلك يأتي بعد توجه عشرات السكان اليهود الى لجنة التنظيم واقسام الهندسة في البلدية يطالبونهم بوقف البناء، وقام عشرات الجيران بجمع تواقيع العشرات من اليهود المتواجدين في شارع هرتسل وفي المدينة يطالبون البلدية العمل الفوري على وقف البناء الامر الذي ادى الى استجابة رئيس البلدية الذي تقدم لعائلة بدوية بطلب عدم الاستمرار بالبناء او تغيير الشكل الخارجي واخفاء القبة بأسرع وقت ممكن.

رئيس البلدية يرفض استقبال عائلة بدوية
وفي صباح الأحد الماضي توجه مهندس العائلة الى بلدية الرملة وطلب مقابلة رئيس البلدية وذلك لمعرفة سبب عدم السماح للعائلة بالاستمرار بالبناء الا ان رئيس البلدية رفض استقبال العائلة والمهندس المرافق وذلك بعد انتظار طال عدة ساعات.
وقال احد المقربون من رئيس البلدية للمدينة إن هنالك أكثر من 14 الف توقيع ضد بقاء البيت على وضعيته واشار ان لو سمحنا لبدوية ان يبني البيت حسب مزاجة واهوائه سنفتح مجالا لاخرين من المسلمين ان يقلدوه في بناء القبب .







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,153,470,126
- ساعدونا!-
- شابة وشاب من اللد يقرعون الجرس ويحاولون انقاذ الطفولة من الض ...
- الأحزاب العربية دعمت تحالفي مع لافي-
- الدروس في الملاجئ
- والدة الأسير مخلص برغال: أتمنى أن يمدني الله بالقوة
- التخطيط لاستكمال بناء جدار الفصل العنصري في اللد مستمر والمع ...
- دكتور المناهل
- الهدم القادم: عائلة الشمالي
- جيتو الرملة ..صرخة لا يسمعها أحد
- مسحة الغفران
- وانتصر الحب
- مذكرات شهيد عاشق
- لأول مرة منذ قيام الدولة اليهودية ندوة حول النكبة وقرار التق ...
- فلسطينيات
- وأخيرا لدينا برنامج هادف غير مجنّد أو مرقّع!
- لن نموت
- حادثة
- الله محبة
- - قراءة في ديوان - أيقونة الحب للشاعرة سوزان صيداوي دبيني -
- اخرج مني يا ملعون


المزيد.....




- وزيران فرنسيان يمثلان أمام لجنة مساءلة لمجلس الشيوخ في قضية ...
- بالإجماع.. مجلس الأمن ينشئ بعثة أممية لدعم اتفاق الحديدة في ...
- إذاعة: إيران توقف إصدار تأشيرات سياحية للبولنديين
- رئيس الوزراء السوري: عقبات تواجه تنفيذ اتفاقيات مع إيران
- رشيدة طليب.. بين الكونغرس والمعارك الإعلامية المفتوحة
- اتفاق ماي للبريكست: ما الذي يمكن أن يحدث بعد رفض اتفاق ماي؟ ...
- تفجير منبج: مقتل جنود أمريكيين في -تفجير انتحاري- شمالي سوري ...
- مقتل 23 من الانقلابيين في مواجهات مع القوات الحكومية وغارات ...
- القوات الحكومية تحرر عددا من المناطق شمالي محافظة صعدة وقتلى ...
- -الأنوركسيا-.. فقدانك للوزن قد يكون مرضا نفسيا!


المزيد.....

- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين
- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (2-2) / غازي الصوراني
- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - رانية مرجية - يريدون هدم البيت... بسبب القبة-