أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - أحمد رجب - علج من علوج صدام يتطاول على شعبنا ورموزه الوطنية !














المزيد.....

علج من علوج صدام يتطاول على شعبنا ورموزه الوطنية !


أحمد رجب
الحوار المتمدن-العدد: 581 - 2003 / 9 / 4 - 03:33
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    



                                                                                

قدمت فضائية آ.ن.ن ANN ليلة 2/9/2003 في برنامج مباشر المعتوه " البروفيسور " كمال مجيد الذي تهجم وبقساوة على العراقيين جميعاً، وتفوّه بكلمات نابية ضد مجلس الحكم والأحزاب العراقية والكوردستانية وبالأخص الحزب الشيوعي العراقي والحزب الديموقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني، كما هاجم بشراسة التشكيلة الوزارية التي تم الإعلان عنها، ونعت الوزراء بـكونهم ( حفاة ) تعبيراً عن تخلفهم وعدم إدراكهم للأمور !.
قبل كل شيء يجب أن نذكر ( الحافي ) والكوردي الشوفيني كمال مجيد، بأن حبيبه الباغي صدام كان يطلق كلمة الحفاة على وزرائه وقادته وحسب الرغبة !!.
و " البروفيسور " كمال مجيد دمية من دمى المجرم الذليل صدام حسين، وهو معروف بعدائه لجميع القوميات في العراق، والقومية الكوردية خاصة، وفي وقت سابق قدمه بوق الدعاية الصدامية فيصل القاسم في برنامجه الاتجاه المعاكس في فضائية الجزيرة، حيث هاجم المعتوه كمال مجيد القوى الوطنية المعارضة، ومدح نظام الدكتاتورية وقائده " المقتدر " !.
بعد رحيل نظام الطاغية صدام حسين يعود الشوفيني الحاقد كمال مجيد إلى عادته القديمة، وهذه المرة يصاب بالهيستريا، ويكيل السباب والشتائم لكل العراقيين ومجلس الحكم والتشكيلة الوزارية، ويمدح المجرمين الحقراء من المخربين الذين ينسفون خطوط وأنابيب النفط، ومستودعات وخزانات المياه وغيرها من الأعمال الاجرامية، وباسم الدفاع عن الوطن يتهجم على الأمريكان، ويثني على دور الدكتاتورية المقبورة، وحاله حال جميع مطايا وأزلام المجرم الهارب صدام حسين.
ان كمال مجيد عنصر مخابراتي، وهو من أيتام وأرامل النظام الدكتاتوري الذين انتشروا في الخارج، وخاصة في أوروبا، وهو عضو في جمعية المغتربين السيئة الصيت، وبعد النهاية المزرية للنظام البعثي العفن فقد توازنه، وأختل عقله، ليصب حقده الدفين على الناس الشرفاء، ويوّجه الطعن إلى الحركة الكوردية.
ان المعتوه كمال مجيد بصفته أحد تلاميذ وخريجي مدرسة المخابرات الصدامية يتقن فن إثارة الفتن ودق الاسفين بين أبناء الشعب، وبين المنظمات والحركات السياسية، وقد حاول أن ينجح في مسعاه الخبيث،  الا أن محاولاته باءت بالفشل في كل مرة، لأن يقظة الشعب العراقي أقوى وأصلد في مواجهة حثالات الدكتاتورية الفاشية وسلطة القمع الدموية المتبقية للنظام البائد.
وأخيراً يجب أن يعلم المعتوه كمال مجيد بأن أعضاء التشكيلة الوزارية، وبالرغم من النواقص، هم أفضل من وزراء النظام الدكتاتوري بما لا يقاس، وإن أية مقارنة بين أية تشكيلة وزارية منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة، ناهيكم عن التشكيلات الوزارية في عهد دكتاتورية صدام المقبورة أمر غير وارد مطلقاً ولا يعّبر عن الحد الأدنى من الموضوعية في التقييم.
وفي الختام نقول بأن كمال مجيد كعلج من علوج صدام من حقه أن يدافع عن الجرذ الهارب، فهو لا يختلف عن أقرانه من عناصر المخابرات الذين انخرطوا في أعمال غير شريفة ووقوفهم إلى جانب نظام الجريمة طمعاً في " حصته " من المال الحرام، حاله حال جميع المطبلين والمزمّرين ثناءً بحمد قائدهم " الضرورة " وعهده " الذهبي " الذي لم يترك منطقة من مناطق العراق إلا وأقام فيها " حديقة غنّاء " من مقابره الجماعية.
يمكن القول بأن كمال مجيد إن هو إلا مومياء من حملة الأفكار المتحجرة، ومن الحاقدين المعادين للكورد وكل التقدميين والوطنيين.
إن البعض من حملة " الدكتوراه " لا يحترمون أنفسهم ولا شهاداتهم العلمية حينما يتدخلون في كل شيء، ويحاولون الإساءة إلى العراق والعراقيين بأي ثمن، والأنكى من ذلك أن للبعض منهم لسان سليط، يجعلهم يهذون دون خجل، ويمدحون رئيسهم المنبوذ الذي أختار العيش في مجاري القاذورات، ونحن واثقون من أن هؤلاء " الدكاترة " الجهلة سيلتحقون آجلاً أم عاجلاً برئيسهم لينظموا هناك في المجاري تظاهرة لنصرة ولي نعمتهم ويهتفوا له إلى أن يفطسوا فطسة الكلاب السائبة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,046,669,812
- لماذا تلجأ تركيا إلى افتعال الأزمات ؟
- لمصلحة من يتعالى نعيق أيتام الدكتاتورية ؟
- اليتيم باقر إبراهيم الموسوي يدافع عن المجرم صدام حسين وزباني ...
- رغد صدام حسين تقول : والدي لم يكن قاسياً !!
- وأخيراً لم يصبح قصي رئيساً للجمهورية !
- دكاترة متخصصون في النفاق والدجل !
- القتل الجماعي والمقابر الجماعية من بركات حزب البعث الفاشي
- مقبرة جماعية جديدة تشهد على وحشية النظام الصدامي الساقط !
- المقابر الجماعية تظهر الوجه البشع للدكتاتورية المجرمة
- الحوار المتمدن مساهمة جادة في تنوير المخالفين لأفكار التقدم
- لماذا يتعرض الحزب الشيوعي العراقي وقيادته الى هذه الهجمة الش ...
- لماذا تكذبون يا شراذم أبواق الشر ؟
- جبناء يتحدثون باسم الآخرين !
- هل كان المجرم قصي مهذباَ حقاَ ؟!! وما هو التهذيب في عرف أمين ...
- أبواق الدعاية الفاشية وأيتامها يتباكون على سقوط المجرم صدام ...
- في ذكرى الانتصار العالمي على الفاشية ما هو المشترك بين الانت ...
- ماذا تحمله الأيام القادمة من مفاجئآت للعراق ؟
- ماذا تريد تركيا ؟!
- العراقيّون يحتفلون بسقوط الدكتاتورية البغيضة
- خانقين مدينة القوميات المتآخية في العراق تنتصر وتتحرر


المزيد.....




- وزارة العدل الأمريكية ترد على دعوى CNN ضد ترامب في المحكمة
- وزير الخارجية التركي عن مقتل خاشقجي: إجراء تحقيق دولي بات شر ...
- الولايات المتحدة تصنف أحد أبناء حسن نصر الله -إرهابيا-
- البرادعي يخاطب إسرائيل والعالم عن -السبب الرئيسي- للتطرف في ...
- وزير الخارجية التركي عن مقتل خاشقجي: إجراء تحقيق دولي بات شر ...
- فرنسا ترد على ترامب: كان عليه إبداء بعض "اللياقة" ...
- استقالة الأمين العام للحزب الحاكم في الجزائر
- مونيكا تسعى إلى محو فضيحة "لوينسكي" إلى الأبد
- خاتم من الألماس الوردي النادر يباع بخمسين مليون دولار في مزا ...
- وقف مؤقت للعمليات العسكرية في مدينة الحديدة اليمنية لأسباب إ ...


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - أحمد رجب - علج من علوج صدام يتطاول على شعبنا ورموزه الوطنية !