أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم سليمان - لماذا الحنين الى حياة البداوة والجهل














المزيد.....

لماذا الحنين الى حياة البداوة والجهل


ابراهيم سليمان
الحوار المتمدن-العدد: 1875 - 2007 / 4 / 4 - 11:29
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا يوجد تخلف مقنن و ممنهج ومرسوم مثل هذا التخلف الذي ترفل به دول الجهل العربي في الخليج وعلى رأسهم ( دولة ) الإمارات .. وسبحان الله كلما زادات الفلوس زاد الغباء وكلما قلت الفلوس صار فيه أمل .. ! فبلاد مثل السودان تعتبر في نظر متابعي شاعر المليون بلد متخلف فقط لأنها ليس لديها أموال تبعثرها على الخيول والصقور والعاهرات .. بينما هذا البلد أينما توجهت في الخليج تجدهم أطباء ومهندسين ومترجمين وصحفيين وكتاب وفنيين وباعه وأي مهنه لابد تجد فيها سودانيين متمكنين منها .. بينما شعوب السوالف والمسبحات ويالالا لا .. يا لالالا .. إلى أخره من الغباء والانحطاط لا تجد فيهم من يقدر أن يغير لمبة محروقة أو حنفيه تهرب ماء .. وليتهم اكتفوا بالسلبية والتفرج على العالم وهو يسرقهم وهم ينظرون ببلاهة .. بل أصبحوا يروجون ويدافعون عن ثقافة الغباء والتخلف باعتبارها تراثا يحنون إليه ويتغزلون فيه ..!!
وكأننا الفلبين أو هندوراس أو نيكاراجوا .. ولسنا في الجزيرة العربية .. التي تعتبر مرجعا ثقافيا للعالم الإسلامي والعربي .. فنتجاهل تاريخنا الحقيقي ونعتبر أنين الجياع في الصحراء تراثا .. والأمية الصحراوية تراثا .. أتدرون ما هو هذا التراث .. بشر جائعين أميين يتقاتلون في الصحراء على الماء والقليل من الأعشاب .. تنتهي حياتهم في البحث عن مقومات الحياة الأساسية مما جعلهم لا يتورعون عن ارتكاب كل الجرائم والسفك و القتل من اجل إشباع غريزة البقاء .. فلا فن ولا فكر ولا صناعه ولا أي تنظيم لا شيء مطلقا .. ولولا معجزة ظهور النبي العظيم الذي لم يخرج من الصحراء بل من مدينة مكة و هو عليه السلام انسان متحضر ومتعلم ومطلع وسافر وتاجر واحتك بالشعوب .. ولولا هذا المنقذ الأكبر .. لبقوا في صحراء العطش والخوف إلى الأبد ..
ألا يكفي ما ورثناه من غباء الأجداد وتخلفهم عن ابسط مقومات الحياة التي يمكن أن تسهل حياتهم وحياتنا من بعدهم .. وسائل واليات وتكنولوجيا بدائيه بسيطة ..في الزراعة والرعي والصناعة و التنظيم الاجتماعي .. تسهل الحياة وتجعلها اجمل واسعد .. لكن سخط الله جعلهم ألواحا وأخشابا مسنده ..! و اليوم الأحفاد الأغبياء يعتزون بذلك الماضي البغيض المليء بالجهل والتعصب .! صحف ومجلات وقنوات فضائيه ومهرجانات واحتفالات .. وهذا كله دليل على أن فترة النفط سنذهب بلا فائدة حقيقة مستمرة .. بلاد يشغلها ويستفيد منها بالدرجة الأولى الأجانب .. وأهلها كأنهم غائبين عن الوعي .. بل يحنون إلى حياة البداوة والجهل ..!






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,926,617,978
- الصلاة و التلفزيون
- في المعذر الشمالي .. دنى فتدلى
- زيادة حالات الطلاق دليل فشل الفصل بين الجنسين والحجاب وتغطية ...
- لايوجد حب .. لدينا يوجد مرض عقلي
- قطر من سيدفع ثمن تجريد ايران من السلاح النووي
- لن نتقدم الا اذا هزمنا القبيله ولن نهزمها وفوق رؤسنا شعارها ...
- انتاج النسل .. وانتاج النفط
- العامل النفطي في النحله الوهابيه
- الخطر الصامت في المملكة العربية السعودية
- إرهاب الصلاة يلاحق المواطن حتى وهو ميت
- أخر بركات الدين على منطقتنا الكراهية والحروب الطائفية
- تراجيديات صدام من كاميرا السي ان ان الى كاميرا الجوال
- اغلاق الاسواق وقت الصلاة دليل تخلف ونفاق
- عام الزفت على وشك الرحيل .. وقد اكلت الذئاب تعب الملايين
- أعلموا ان قيادة المرأة للسيارة تعادل تحرير العبيد في امريكا
- خطأ امريكا الكبيرفي العراق انها تعاونت مع رجال دين لا مع علم ...
- خرافة اسمها هزيمة امريكا في العراق
- المرأة عاهرة مالم تكن بصحبة رجل ..خلاصة فكر المطاوعه بشأن ال ...
- أسطورة أن نسائنا أكثر سعادة من نساء الغرب
- ليه ما صليت ..!؟


المزيد.....




- من -بوابات الجحيم- إلى وحيد القرن..هذه أجمل التجارب في كينيا ...
- الجمل الموريتاني.. مأكل ومشرب ومركب وسلاح فتاك لتحقيق النصر ...
- فيديوغرافيك.. إليكم القدرات العسكرية للإمارات بالأرقام
- شاهد: كيف تمهل إسرائيل سكان قرية خان الأحمر أسبوعا ليهدموا ب ...
- ولاية سويسرية ثانية تصوت لحظر النقاب
- بعد هجوم الأهواز: هل يطال الرد الإيراني دولا خليجية؟
- صحف عربية: إيران -في حزام العنف العرقي والطائفي- بعد هجوم ال ...
- الحرب العراقية الإيرانية في عيون من خاضها
- شاهد: كيف تمهل إسرائيل سكان قرية خان الأحمر أسبوعا ليهدموا ب ...
- كيف يمكن للمطاعم أن تضر صحتك؟


المزيد.....

- كيف يعمل يوسف الشاهد على تطبيق مقولة -آدام سميث- : «لا يمكن ... / عبدالله بنسعد
- آراء وقضايا / بير رستم
- حركة الطلاب المصريين فى السبعينات / رياض حسن محرم
- تقدم الصراع الطبقي في ظل تعمق الأزمة العامة للامبريالية / عبد السلام أديب
- كتاب -امام العرش مرة أخرى- / عادل صوما
- الطائفيّة كثورةٍ مضادّة السعوديّة و«الربيع العربيّ» / مضاوي الرشيد
- المثقف ودوره الاجتماعي: مقاربة نظرية المثقف العربي وتحديات ا ... / ثائر أبوصالح
- مفهوم الديمقراطية وسيرورتها في إسرائيل / ناجح شاهين
- فائض الشّباب العربيّ والعنف في تقارير التنمية البشرية العربي ... / ميسون سكرية
- مرة أخرى حول المجالس / منصور حكمت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - ابراهيم سليمان - لماذا الحنين الى حياة البداوة والجهل