أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نسيم عماد - سياسة البيض المسروق ......وجدول الضرب














المزيد.....

سياسة البيض المسروق ......وجدول الضرب


نسيم عماد
الحوار المتمدن-العدد: 1863 - 2007 / 3 / 23 - 03:51
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لقد قرأت فى جريدة الدستور الاسبوع الماضى مقال بعنوان -البيض المسروق وجدول الضرب- بقلم عاطف حسانين وهو كالتالى..
يحكى فى العصور الوسطى انة كان يوجد شعب مسالم وتغلب علية الطيبة ولكن مع ذلك لا يسكت على الظلم ويطالب بالحق دائما...فأراد الملك ان يثبت سلطتة ويظهر قوتة فلم يجد الاسباب التى يستغلها فى ذلك..... فكان يوجد احد الوزراء الداهية الماكر فاقترح على الملك ان يأمر الشعب ان تحضر كل اسرة خمس بيضات غير متساوية الاحجام.. فوافق السعب على ذلك واحضر كل منهما البيض وبعد ذلك طلب الملك من الشعب ان يعود كلا منهم ويأخذ البيض الذى احضرة...وهنا وقف الملك والوزراء ليرى كيف يأخذ كلا منهم البيض الذى احضرة فكان كل فرد من الشعب ينتقى ويختار البيض الكبير والسليم ويأخذة..........وهنا اخذكل واحد حاجة اخية وآكل حراما...فبدأ الملك يستغل هذة الحيلة ليفرد سلطتة على الشعب .
وبعدمرور زمان خرجت فئة من الشعب تطالب برفع الظلم عن الشعب فأقترح علية الوزير تطبيق عليهم سياسة جدول الضرب فما هى تلك السياسة...ان يستخدم الملك العمليات الحسابية وهى الجمع والطرح والضرب والقسمة فى تعاملة معى هذة الفئة الثائرة..
فالجمع ..ان يجمع بعض من هذة الفئة حولة عن طريق اغرائهم بالمال او المناصب المهمة فى الدولة وبذلك لا يستطيع احدهم يتذمر على الملك لانة كاسر عينهم بفضلة
والطرح انة القلة التى تبقت من هؤلاء الثأرين يطرحهم من امامة عن طريق ان يستغل تقاط ضعفهم واذلالهم او الحبس فبذلك لن يستطيعوا ان يرفعوا اصواتهم
اما الضرب فأن يستخدم معهم التعذيب والطرق الغير الآدمية فى التعامل معهم كالضرب والحبس والجلد والاعدام ....الخ
وهنا وضحك الملك وقال لوزيرة يا ترى كيف سيكون حال الشعب بعد ذلك....
فرد الوزير قائلا:لم يتبقى لهم سوى العلامة الحسابية الاخيرة وهى القسمة ......فلن يكون لهم سوى ان يخضعوا ويفلسفوا عجزهم بقولهم -قسمتنا كدة ..ربنا ع الظالم- يعنى على جلالتك ...ودة آمر مؤجل ليوم القيامة
هكذا نحن الاقباط فى هذة البلد..ولكن الامر نطور فى عصرنا هذا ويستخدمون معنا اللوغريتمات والرياضة2 والاحصاء....الخ
وهما وشطارتهم فى الرياضة





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,101,170,184
- الاقباط يطالبون بالمساواة
- فتح العرب لمصرمن سلسلة ( تاريخ الاقباط )


المزيد.....




- مصر وجنوب أفريقيا المرشحتان الوحيدتان لاستضافة العرس الأفريق ...
- فرنسا: مواجهات -طفيفة- خلال احتجاجات -السترات الصفراء- في ال ...
- بعيدا عن بوتين... أوكرانيا تعين زعيما لكنيسة جديدة منفصلة عن ...
- شاهد: سواح أجانب في السعودية وسباق للسيارات وحفلات موسيقية و ...
- هل تريد الحصول على الأموال من نساء قبيلة الفولا؟
- وزير الداخلية الأمريكي يغادر منصبه نهاية العام الجاري
- حرب اليمن: أين تذهب مليارات المساعدات؟
- بعيدا عن بوتين... أوكرانيا تعين زعيما لكنيسة جديدة منفصلة عن ...
- شاهد: سواح أجانب في السعودية وسباق للسيارات وحفلات موسيقية و ...
- بالأرقام.. نتائج مسح وتقويم الفقر في العراق لعام 2018


المزيد.....

- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نسيم عماد - سياسة البيض المسروق ......وجدول الضرب