أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف / الكتاب الشهري - في الذكرى الرابعة للغزو/ الاحتلال الأمريكي للعراق وانهيار النظام البعثي الدكتاتوري , العراق إلى أين؟ - فيليب عطية - هل تكون اعادة رسم الخريطة هي الحل ؟














المزيد.....

هل تكون اعادة رسم الخريطة هي الحل ؟


فيليب عطية

الحوار المتمدن-العدد: 1865 - 2007 / 3 / 25 - 11:53
المحور: ملف / الكتاب الشهري - في الذكرى الرابعة للغزو/ الاحتلال الأمريكي للعراق وانهيار النظام البعثي الدكتاتوري , العراق إلى أين؟
    


في اعقاب الاحداث العظمي لابد ان تكون هناك تغيرات عظمي ،ويخطئ من يظن ان مانشهده الآن نتيجة نزوة لشخص مخبول اراد ان يدمر امريكا ومن يقف وراء امريكا ،ولابأس هنا من حركات الطيش والجنون....فلما لانستولي علي طائرة تدمر البيت الابيض او مركز التجارة العالمي او مخزن الغباء الجهنمي لانه بهذا نكون قد دمرنا وكر الشيطان مقابل حفنة من الصديقين والشهداء لدينا منهم الكثير ،الاتكون تلك صفقة نزيهة لاسيما اذا اسدل الستار علي كل خباياها ،فما يهمنا هو تلك الجيوش التي اكتسحت خلال ساعات المستنقع الافغاني الملغوم واقامت قاعدة امريكية متقدمة علي الخط الامامي للمجابهة مع المحور الصيني الروسي المأسوف عليه ،وهاهي الراية الامريكية ترفرف وتلمح آثارها علي كل هضاب آسيا...وبارك الله في الارهاب والارهابيين الي يوم الدين
نفس الخطأ يمكن ان يرتكبه الشخص اذا ما نظر الي احداث العراق من خلال المنظور الهمايوني لشخص اراد ان ينصب نفسه زعيما للاشاوس فهاهو عبد الناصر قد رحل لكن فكرة ابناء يعرب لم ترحل بعد فلما لايتصدي للزعامة ابنا للعباسيين -ولست ادري اكانت من قبيل الصدفة ان اخذت دار المجانين اسم العباسية ؟-لكن صاحبنا في الحقيقة كان اكثر من مجنون :من اراد ان يكون له صوت في دولة الاشاوس فلن يكون مصيره سوي الابادة -هكذا جاءت حلبجة-ومن اراد ان يمسها بطرف سنريه الهرف-هكذا جاء المستنقع الحدودي الايراني الذي ادي دوره الرسمي في التعمية الرخيصة علي افظع نكبات النظام العراقي واكثرها غباء فهاهو زعيم الاشاوس يقتحم الكويت صائحا:بالروح والدم نريد بترولكم....وان لم نقدر علي سرقته احرقناه
هاهي الحلقة الثانية في سلسلة الاحداث قد اكتملت وهاهم ابناء روزفلت الشجعان يكتسحون الكويت وبعدها بفترة يكتسحون العراق لتفام علي عجل القاعدة الامريكية الثانية
للسيطرة الاقتصادية والعسكرية علي قارة آسيا باكملها
اما الحلقة الثالثة فتكتمل علي مهل امام عيوننا وستشمل ليس فقط ايران بل تركيا وسوريا ودول الخليج ،والتغيرات التي ستشمل تلك المناطق ستتعدي كثيرا التغيرات السابقة...ذلك لاننا ننسي في خضم متابعتنا للاحداث الارضية الاقتصادية والسكانية للشعوب التي تسكنها ،وعندما يؤثر الحدث علي الكتلة السكانية بتراثها وتاريخها وموروثها فلابد ان تترتب عليه نتائج بالغة الاهمية
لم تنتبه القيادات العراقية مثلا الي التركيبة البشرية التي تحكم العراق بعد الغزوات العربية وماتلته من هجرات وظلت كل الطوائف البابلية والآشورية والكردية خارج دائرة الضوء ،وهاكم النتيجة :بمجرد ان سقط حكم البرابرة اسرعت كل طائفة من الطوائف لتحقيق هويتها ،حتي الصراع بين الشيعة والسنة لايخرج عن هذا الاطار لكن مايكسبه اهميته ان اطرافا خارجية تحاول استغلاله لصالحها
وقد ظهر هذا التلاعب الطائفي من قبل في لبنان وادي الي حرب اهلية طاحنة
وسوريا بدورها مرشحة لنفس المصير لان الفسيفساء الطائفية توجد بها علي نفس النسق
ناهيك عن تركيا وايران
فلماذا نتعامي عن الحقائق ،وقبل ان تفرض علينا الاحداث نمطا غير مقبول من التقسيم لماذا لاندعو المرحومين سايكس-بيكو لا لرسم خريطة جديدة للمنطقة بل لتعزيز قيم المواطنة والحراك الاجتماعي الايجابي................لعل وعسي





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,577,305
- هل كانت المرأة قديما تبيض ولاتلد !!؟
- سلامة موسي وقطعة البسبوسة
- المصالحة والتعايش في مجتمعات العراق ....ابحث عن الافعي
- عندما ينفتح الجحيم
- العراق...بين المجتمع المدني والمجتمع الهمجي
- عن الميلاد والموت ولغز الكون الغامض
- العقل والخلية والطلعة البهية
- الهراء والخراء في قضية الله
- ابن الماء بين اليهود والحقاخاسوت
- الحضارة الفرعونية...بعيدا عن الاكاذيب
- الزبالة والهبالة وتنابلة السلطان
- بين المسيح والكسيح وصندوق القمامة
- سمات التخلف العقلي
- جين الاله وجينات الشياطين
- بين السبعة والسبعة
- حصد الرؤوس ولعنة التيوس
- الازمة المصرية..بين ترقيع الدستور وترقيع النظام
- الموت والخلود ومناطحة الجلمود
- العقل والعلم والدين
- البحث عن الهراء داخل عقول بعض المثقفين


المزيد.....




- بطلب -سيادي عاجل-.. سفير الإمارات يغادر المغرب
- قوى -التغيير- السودانية: نرفض رموز النظام السابق بالمرحلة ال ...
- الأمير وليام وزوجته كيت ينشران صورا للأمير لويس لاحتفال بعيد ...
- ارتفاع عدد قتلى زلزال الفلبين إلى 11 شخصا و24 مفقودا
- أراد سرقة عنوان موقع إلكتروني بمسدس
- 71 إصابة بالحصبة في أسبوع
- الجيش اليمني يعلن تكبيد -أنصار الله- خسائر بغارات شرق صعدة
- الصين تحذر مواطنيها من السفر إلى سريلانكا
- بدأ مجرما.. كيف غير إليوت مصيره؟
- مقترح بفرض -ودائع قبول- للتأشيرات قصيرة المدى


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف / الكتاب الشهري - في الذكرى الرابعة للغزو/ الاحتلال الأمريكي للعراق وانهيار النظام البعثي الدكتاتوري , العراق إلى أين؟ - فيليب عطية - هل تكون اعادة رسم الخريطة هي الحل ؟