أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث قانونية - بدرخان السندي - ملاحظات حول وقائع محاكمة صدام حسين














المزيد.....

ملاحظات حول وقائع محاكمة صدام حسين


بدرخان السندي
الحوار المتمدن-العدد: 1654 - 2006 / 8 / 26 - 07:52
المحور: دراسات وابحاث قانونية
    


اننا اذ نتمنى للمحكمة الجنائية العليا وهي تحاكم صدام حسين حول جريمة الانفال سيئة الصيت وهي واحدة من ابشع الجرائم ضد الانسانية، كل التوفيق في ارساء العدالة.. والعدالة وحدها فأن بعض الامور ارتأينا ذكرها من خلال بداية جلسات المحاكمة لا سيما وان عنصر الترجمة في اللغة الكوردية الى اللغة العربية قد وقع في حيثيات المحاكمة.
لا شك وكل مشاهد يستطيع ان يستنتج بسهولة مدى التحيز الوارد من بعض السادة محامي الدفاع الذين بدأوا يتمسكون (بالقشة) امام هول الفاجعة!. ومع هذا فأن الإشارة الى بعض المسائل المهمة حول وقائع المحكمة لتفادي ماقد يتكرر في المستقبل لابد وان يقع في باب الحرص على احقاق الحق ونحن اذ ندرج هذه الملاحظات لا نبغي الا احقاق العدل.
ان الترجمة ليست دقيقة للأسف ونأمل ان تكون اكثر دقة فعلى سبيل المثال لا الحصر احد المشتكين قال انه كان لا يبصر نتيجة السلاح الكيمياوي عندما وضعوه في خلفية احدى سيارات النقل واستطاع بطريق (السمع) أي سمعه هو ان يقدّر عدد الاشخاص الذين معه بين 10-20 شخصاً.. وقام احد المحامين ليسأل (بذكاءٍ عال) مفنداً اقوال المشتكي كيف استطاع ان يقدّر هذا العدد وهو لا يبصر وبعد نقاش للأسف الشديد مرر المحامي هذه المسألة على المحكمة، على ان المشتكي لم ير ولكنه سمع من الاخرين وهنا وظفت كلمة السماع على انها جاءت من خارج ذات المشتكي في حين ان المشتكي كان يقصد انه هو الذي سمع انين وتآوهات المصابين في السيارة الى جواره وقدّر من خلال انينهم وتآوهاتهم ان يكونوا بين 10-20.. لذا فان فهم الموقف لم ينقل للمشتكي في حينه بل استنتجه بحاسة سمعه لانه كان لايبصر بسبب استعمال السلاح الكيمياوي معه شأنه شأن اي مكفوف يمكن ان يدلي بشهادته السمعية ونرجو تبني منتهى الدقة في الترجمة فهي محكمة ليست ككل المحاكم رجاء..
المحامون يحاولون تكذيب المشتكي وليس البحث عن الحقيقة معه، احد المحامين يجهر بكل صوته وحركاته المسرحية (ما دام المتهم يطلب التعويض اذن هو كاذب!!) والله عجيب امر هذه الدنيا! لا ندري ما اذا كان هذا المحامي قد خسر من أرض تعود له متراً واحداً لاي سبب حكومي الا يذهب ويقدم شكوى الى امانة العاصمة على الاقل.. ويطالب بتعويض هل ان طلب التعويض عن اضرار مادية او معنوية دليل على الكذب..
نرجو عدم اهانة المشتكين.. هؤلاء اناس تضرروا وواجهوا عذابات لا يقبلها الضمير الانساني فرفقاً بهم وتحت مظلة القانون لانريد ان يساء لهم مرتين فهم امانة في عاتق المحكمة .. لا نريد لهم انصافاً اكثر مما ينصفه القانون.
كبير المدافعين للأسف لم يقرأ بعد اضبارة التحقيق.. يناقش وهو لم يقرأ اضبارة التحقيق!؟ شكراً لفضيلة القاضي الذي أصر ان يعرف ما اذا كان المحامي قد اطلع على اضبارة التحقيق ووجهه بضرورة قراءة الاضبارة ثم الادلاء بملاحظاته.
اننا نطالب بدقة في الترجمة وان يقال كامل ما يفيد به المشتكي والشاهد باللغة الكوردية الى العربية سواء كان الشاهد شاهد دفاع ام ادانة. فالحق.. والعدل.. مطلبنا.
للأسف جاءت الترجمة مبتورة.. وبالأخص ما كان يفيد في مجال المعلومات وما يفيد في تعزيز وحدتنا الوطنية. لقد كانت الشاهدة رائعة في عرضها وكنا نتمنى ان يسمع الشعب العراقي كل ما قالته وحتى صدام حسين..
لماذا يسمع العراقيون كل ما يقوله الشاهد بالعربي.. ولا يسمع العراقيون كل ما يقوله الشاهد بالكوردي؟.
نتمنى على المحكمة الموقرة اخذ ملاحظاتنا.. بصدر رحب ونقيم عاليا مهابة وموضوعية وكياسة فضيلة القاضي. ونسأل الله له ولهيئة المحكمة التوفيق في بيان الحق وانصاف المظلومين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,097,228,355
- الذكرى الستين لتأسيس الحزب الديمقراطي الكردستاني
- المصالحة
- يا براقا


المزيد.....




- طفلة هندية تطلب من الشرطة اعتقال والدها لمخالفته وعدا ببناء ...
- المبعوث الاممي: تم التوصل لاتفاقات بشأن الحديدة و تعز و ملف ...
- موسكو: اعتقال 7 متهمين بتمويل الإرهاب
- أمين عام الأمم المتحدة يعلن توصل طرفي الصراع في اليمن إلى ات ...
- طفلة هندية تطلب من الشرطة اعتقال والدها لمخالفته وعدا ببناء ...
- -أنصار الله-: جاهزون لتنفيذ اتفاق تبادل الأسرى ولدينا منهم 4 ...
- العفو الدولية: تخريب أراضي الأيزيديين الزراعية في العراق جري ...
- الأمين العام للأمم المتحدة يعلن التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق ...
- الأمين العام للأمم المتحدة يعلن رسميا التوصل لاتفاق بشأن مدي ...
- دبي تمنح أكبر جائزة طبية عربية لمركزي «سلمان للإغاثة» و«الحس ...


المزيد.....

- اللينينية ومسائل القانون - يفجينى ب . باشوكانيس / سعيد العليمى
- السياسة النقدية للعراق بناء الاستقرار الاقتصادي الكلي والحفا ... / مظهر محمد صالح
- مبدأ اللامركزية الإدارية وإلغاء المجالس المحلية للنواحي في ض ... / سالم روضان الموسوي
- القانون والإيدلوجيا – موسوعة ستانفورد للفلسفة / / محمد رضا
- متطلبات وشروط المحاكمة العادلة في المادة الجنائية / عبد الرحمن بن عمرو
- مفهوم الخيار التشريعي في ضوء قرارات المحكمة الاتحادية العليا ... / سالم روضان الموسوي
- الحقوق الاقتصادية في المغرب / محسن العربي
- الموجز في شرح أحكام قانون العمل الفلسطيني رقم (7) لسنة 2000 / سمير دويكات
- مفاهيم تنفيذ العقود في سورية بين الإدارة ونظرية الأمير ونظري ... / محمد عبد الكريم يوسف
- دور مجلس الأمن في حل المنازعات الدولية سلمياً دراسة في القان ... / اكرم زاده الكوردي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث قانونية - بدرخان السندي - ملاحظات حول وقائع محاكمة صدام حسين