أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هشام بن الشاوي - الصفعة














المزيد.....

الصفعة


هشام بن الشاوي

الحوار المتمدن-العدد: 1652 - 2006 / 8 / 24 - 06:33
المحور: الادب والفن
    


- من أجلك يا حبيبتي… فلسطين -

في انتظار ما يأتي و ما لايأتي..
يجلس إلى مكتبه الخشبي المتهالك.. يتصفح مخطوطا دون أن يقرأ كلمة…
خمسيني ، وحيد، منسي في حجرة عفنة ، مهلهلة أركانها.. في بيت واطئ ، تساقط ملاط جدرانه.. أغلب قاطناته با ئعات هوى… يعرفن أنه يعاشر المجانين، السكارى والمنبوذين… ويحترمن عزلته الباذخة !
تناهى إلى مسامعه صوت إحداهن : “هذه حجرته سيدي”… كان واقفا قبالة المرآة المهشمة ، يستمتع بالغوص في شروخه الداخلية… يرى إلى رجل أربعيني ، طويل القامة ، خمري الطلعة، أنيق الهندام .. تسبقه رائحة عطره.. قرأ في عينيه ما يشبه الازدراء.. سأله الضيف بعربية مكسرة :
- أ في هكذا مكان حقير يعيش كاتب مشهور ؟؟
قلد صوته باسما ، وهو يضغط على مخارج الحروف :
- نعم ،يا سيدي الفاضل.. وأحيانا ، لا أجد ثمن قهوة الصباح.. فيسدد ثمنها معجب لا يهتم بما أكتب!!
- سؤال سخيف أستاذ.. ألا تغضب حين يصف بقية المثقفين ( المرضي عنهم ) كتاباتك بأدب المراحيض؟؟ ..
- بعد موتي ، سيختارون إما أن يتبولوا على قبري أو يصنعوا لي تمثالا من ذهب… روايتي ” بلاغة الصمت” تمت مصادرتها أكثر من مرة.. بعد نشرها على نفقتي الخاصة.. ونادرا ما يرفع أحد الناشرين سماعة هاتفه ويعتذر - بلباقة دبلوماسية - عن المخاطرة بطبع كتبي …(يزفر) الأغبياء يظنونني بغلا سيقومون باخصائه حتى لا يغتصب أتان الجيران بوحشية. (يضحك حتى تدمع عيناه ) ..هل تعرف كيف تتم عملية إخصاء البغال ؟ !ولماذا.. ؟!
- كلا…لا أعرف ، كل ما أعرف أنك تتمتع بسخرية لاذعة سيدي الفاضل…
- ألا يهمك أن تعرف الجهات الممولة لدار النشر التي ستترجم روايتك الشهيرة .. ؟!
- لا يهم مادامت ستطبع منها ما مليون نسخة…
- لم لا تطلب اللجوء السياسي إلى تل أبيب .. ؟؟
جاءه السؤال كصفعة غير متوقعة ، خزر إليه بنظرة نارية ، وقد احتقن وجهه.. اتجه نحو باب حجرته صامتا ، مقاوما هيجانا داخليا هادرا.. فتح الباب، أشار إليه بيده أن يخرج… حاول الضيف أن يوضح له أن سلوكه غير حضاري… صرخ في وجهه : ” اغرب عن وجهي ،أيها الخنزير.. قبل أن أرتكب جناية."

الجديدة 1998





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,363,250,216
- *في بيتنا رجل


المزيد.....




- التمثيل الضوئي الاصطناعي يصنع الوقود السائل
- علي شهيد المحراب وكفى – علي الشاعر
- بالصور: عرض أزياء وراء القضبان
- وزيرة الثقافة المصرية تكشف تفاصيل جائزة السلطان قابوس لعام 2 ...
- سوق الصدرية وأم كلثوم – زيد الحلي
- -مسار- في دارة الفنون.. تجارب عشرة فنانين عرب يبحثون عن فضاء ...
- ستالون: نجحت في التمثيل رغم إعاقتي الكلامية
- الجيش الإيراني: نقلنا ثقافة قواتنا إلى 3 دول عربية
- سيلفستر ستالون: لم أعتقد أبدا أنني سأمتهن التمثيل
- الجيش الإيراني: نقلنا ثقافة قواتنا إلى اليمن ولبنان وفلسطين ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - هشام بن الشاوي - الصفعة