أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسين عجيب - الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 3 ف 1















المزيد.....

الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 3 ف 1


حسين عجيب

الحوار المتمدن-العدد: 6631 - 2020 / 7 / 30 - 11:41
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


الجزء الثالث _ الباب الثالث ( الزمن ) ف 1

1
ما هو الواقع ؟ !
قبل محاولة الإجابة عن السؤال ، من الملائم التأمل قليلا بالفرق بين الموقف العقلي ( الفردي أو الاجتماعي ) وبين الواقع ، وضرورة التمييز بينهما أولا .
هذه عتبة التفكير الموضوعي ، وللأسف يفشل الكثيرون في تجاوزها .
( أعرف هذا ، لأنني ما أزال أجد صعوبة وتتزايد باستمرار ، في التمييز بين الواقع الموضوعي وبين ما أعتبره الواقع ، أو ما أعتقده أنه الواقع ) .
بعبارة ثانية ، يعلق غالبية البشر في حالة التمركز الذاتي ، ويفشلون في التمييز بين الواقع الموضوعي ( الانسان جزء منه ) وبين المعتقد الشخصي ( وهو رأي لا أكثر ) .
....
سؤال كلاسيكي في المنطق والفلسفة ، يتكرر منذ عشرات القرون :
كيف نميز بين المستويين أو المرحلتين الفكريتين ، الذاتية والموضوعية ؟!
أعتقد أنه توجد طرق عديدة للتمييز ، ومع تختلف بحسب الأفراد ، لكنها متشابهة من ناحية مرجعيتها المعيارية ( المنطقية والتجريبية ) .
من ينجح بالتمييز بين المعتقد الشخصي وبين الواقع الموضوعي ( المجهول بطبيعته ) ، يتحرر بشكل حقيقي من التعصب والدغمائية ، ويسهل عليه ( أو عليها ) تقبل النقد وتغيير الأفكار بسهولة ( بل وبمتعة وسرور ، مع شعور الامتنان بحسب تجربتي الثقافية ) .
....
لنتخيل المشهد قبل غاليلي وكوبرنيكوس ، كانت الأرض ثابتة _ ومسطحة أيضا _ وحولها تدور الشمس والقمر والنجوم .
ذلك الواقع كان يتطابق مع الملاحظة والشعور ، ويتعذر اختباره بشكل موضوعي .
لنتخيل بعد مئة سنة ( أو خمسمئة ) ، سوف يكتشف العلم الكثير من أوهامنا الحالية ، التي نشعر ونعتقد أنها حقائق ، وهي مجرد أخطاء أو هام .
2
الآن في هذه اللحظة وأنت تقرأ _ ين هذه الكلمات ، تحدث حركة موضوعية وهي تتكرر بشكل ثابت حول محيط الكرة الأرضية بلا استثناء :
1 _ نحن ( أنت وأنا وجميع الأحياء ) كنا في الحاضر قبل " ساعة " ، وسوف نبقى في الحاضر حتى لحظة الموت حيث ننتقل إلى الماضي بشكل نهائي .
2 _ الأحداث بلا استثناء ( الإنسانية وغير الإنسانية أيضا ) صارت في الماضي .
كيف ولماذا ؟! هذه أسئلة جديدة ، تتوضح ويسهل فهمها بعد فهم النظرية الجديدة للزمن .
3 _ لقد نقص زمن أو ( وقت ) اليوم " ساعة " بدون زيادة أو نقصان في أي نقطة على محيط الكرة الأرضية ، وتقدمت بدلا عنه ساعة من المستقبل ( هذا استنتاج منطقي ويقبل الملاحظة والتعميم ، مع أننا لا نهرف بعد كيف يحدث ذلك ولماذا ) .
....
ماذا يحدث للحاضر أو في الحاضر ، وبشكل ثابت ومتكرر ؟!
1 _ الأحياء يبقون في الحاضر ، بدون استثناء ، والموتى ينتقلون إلى الماضي جميعا .
2 _ يتعوض ما ينقص من زمن الحاضر ( أو وقته ) من المستقبل ، بشكل مباشر ولكن بشكل غير معروف إلى اليوم .
3 _ سرعة اقتراب المستقبل من الحاضر ، هي نفسها سرعة ابتعاد الماضي عن الحاضر ، وهي نفسها السرعة التي تقيسها الساعة ( الحركة التعاقبية للزمن أو الوقت ، وهي تبدأ من المستقبل ، ثم الحاضر في المرحلة الثانية ، والماضي أخيرا وفي المرحلة الثالثة ) .
....
مثال تطبيقي _ الواقع الاجتماعي
الأدوار الاجتماعية المفروضة على الفرد ، متناقضة بطبيعتها .
وهي تلقي الضوء على صعوبة تحقيق الموضوعية ، سواء على مستوى الأفكار والمعتقدات والآراء أم على مستوى السلوك والعادات .
العلاقة الاجتماعية من النوع الصفري فقط :
س + ع = 0
أول مرة قرأت هذه الفكرة في أدبيات التنوير الروحي ، صدمتني بالفعل .
المعايير الاجتماعية والأخلاقية أكثر متناقضة ، ولا تحمل أية قيمة إنسانية أكثر من شارات المرور أو أية لغة رمزية أخرى .
....
يمثل الفرد ( كل فرد ) شبكة من الأدوار الاجتماعية ، والعلاقات الفعلية بالتزامن .
مثال تطبيقي وشائع ،
المرأة التي كان عليها الاختيار ، بين احد الثلاثة : الأخ والزوج والابن .
المشكلة مركبة بطبيعتها ، حيث العلاقة تختلف بين شخص وآخر .
لكن المشكلة الأهم كما اعتقد تكمن في ازدواجية الفرد : شخصية وموقع .
وأما بالنسبة للثلاثة التقليدية ، افترض أن المواقع تتسلسل بحسب تدرج الأهمية :
1 _ الزوج_ ة 2 _ الابن _ ة 3 _ الأخ _ ة .
العلاقة الزوجية أولا ، أو الانفصال .
العلاقة مع الابن _ ة ، ليست خيارا هي مسؤولية ، ولا تحتمل سوى خيارين فشل وتفشل معه حياة الفرد غالبا ( الفشل بدور الأم أو الأب ، لا شيء يعوضه ) .
العلاقة مع الأخ _ ة ، وإن كانت موروثة ، هي اختيار بطبيعتها تشبه الصداقة تماما .
....
لا يمكن تحقيق دور البطولة بالفعل ( أو النذالة ) ، في بعض الأدوار الاجتماعية إلا على حساب ( أو لصالح ) الدور النقيض .
المثال المبتذل ، المزدوج ، الاختيار التفضيلي بين الأم والزوج _ ة للمرأة أو للرجل .
لا يوجد حل صحيح وموضعي ، حقيقي ومناسب ، للمشكلة الاجتماعية .
في ذهني المشكلة ( الخلاف الفكري ) بين فرويد واريك فروم ( أهم الفرويديين ) ، هي تشبه جدليا فرويد وآدلر ، وفرويد ويونغ أكثر .
تشبهها ثلاثية لينين وستالين وتروتسكي .
وتشبهها متلازمات ( الأخوة أو الرفاق / الأعداء ، في جميع الأديان والأحزاب ) .
2
الاحترام والتكلفة الاجتماعية
تصلح التكلفة الاجتماعية كمعيار لعتبة الألم ، بالتزامن ، تمثل عتبة الصحة العقلية ، أو مقدرة الفرد على تحقيق الموضوعية خلال حياته كفهم وسلوك .
....
حل المشكلة الاجتماعية مزدوج ، مثل بقية الحلول ، الحل بالنكوص والعودة إلى مرحلة تطورية سابقة أو بالتجاوز ، والانتقال إلى المستوى الأحدث على سلم التطور الحضاري _ الثقافي .
من المرجح أن حل المشكلة الاجتماعية الصحيح والمناسب ، يكون عبر الانتقال من المعايير المحلية والوطنية ( العنصرية بطبيعتها ) إلى المعايير الإنسانية المشتركة .
3
ماهية العصور الحديثة ، ميزتها ومشكلتها بالتزامن ،
تتكشف عبر سهولة تغيير الموقع الفردي ( الدور الاجتماعي على وجه الخصوص ) .
....
تغيير الموقع الاجتماعي اليوم أسهل من تغيير الشخصية ، بالنسبة لغالبية الأفراد .
قبل القرن العشرين ، لم يكن تصور ذلك حنى ممكنا .
....
ليس من السهل التمييز بين الموقع والشخصية ( ثنائية الفرد ) .
العائلة تمثل الموقع بشكل عام .
بينما درجة تطور الفرد ( المستوى المعرفي _ الأخلاقي ) يمثل الشخصية بالمقابل .
وتبقى الأسئلة المفتوحة عن العمر أو الاسم ... حتى البشرة وزمرة الدم .
....




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,889,785,398
- الجزء الثالث _ الباب الثاني مع فصوله الثلاثة
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 2 ف 3
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 2 ف 2
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 2 ف 1 تكملة
- الجزء الثالث _ ب 3 ف 1
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 1 مع فصوله
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 1 ف 3
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 1 ف 2
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 1 ف 1
- الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن )
- الجزء الثاني _ الكتاب الخامس ( الزمن )
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 3 ف 3
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 3 ف 2
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 3 ف 1
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 3
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 2 مع فصوله
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 2 ف 3
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 2 ف 2
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 2 ف 1
- المشكلة العقلية _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ج 2 باب 2


المزيد.....




- مجددا... الصباغ رئيسا لمجلس الشعب السوري بالتزكية
- لماذا نطور مناعة مدى الحياة لبعض الأمراض دون غيرها؟
- بلدان يسجلان قرابة 45%? من مجمل إصابات كورونا في العالم
- ناسا تكشف عن صورة مثيرة لأعاصير المشتري تجعله يبدو كـ-بيتزا ...
- شاهد: محاولات لإنقاذ سواحل موريشيوس بعد تسرب شحنة من النفط
- الاعرجي لنائب قائد قوات التحالف: يجب وضع جدول زمني لإنهاء ال ...
- تفجير يستهدف رتلا تابعا لقوات التحالف الدولي في التاجي
- العراق بالمراتب الاخيرة في اقل الدول سلمية لعام 2020
- الانتخابات العراقية -المبكرة-.. حراك سياسي لتحالفات جديدة
- مسؤول ايراني يتهم قادة ومسؤولين كبار في الحكومة والحرس الثور ...


المزيد.....

- عن ثقافة الإنترنت و علاقتها بالإحتجاجات و الثورات: الربيع ال ... / مريم الحسن
- هل نحن في نفس قارب كورونا؟ / سلمى بالحاج مبروك
- اسكاتولوجيا الأمل بين ميتافيزيقا الشهادة وأنطولوجيا الإقرار / زهير الخويلدي
- استشكال الأزمة وانطلاقة فلسفة المعنى مع أدموند هوسرل / زهير الخويلدي
- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - حسين عجيب - الجزء الثالث _ الكتاب الخامس ( الزمن ) ب 3 ف 1