أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعّوب محمود علي - مسرح الحرّيّة














المزيد.....

مسرح الحرّيّة


شعّوب محمود علي

الحوار المتمدن-العدد: 6608 - 2020 / 7 / 2 - 23:49
المحور: الادب والفن
    


1
سطور أبجديّتي تشع
في ساحة الميدان
ليشمخ الإنسان
في ظل هذا العالم المدان
في كلّ لغات العالم
المهزوم
في مدن الخوف وفي دروبه السرّيّة
لنمسك القضيّة
كصولجان الملك
بين الموت والحرّيّة
داخل كلّ قفص
مضروب بالأقفال
والإنسان
يغنّي مثل بلبل
رغم عبوس الليل
بالكلمات المفرحة
في دغل الأشواك
تنزف جرحي وأنا
أهواك
يا وطن الأشواك
والموت دون المسح للقضيّة
والدرب مهما طال
ستولد الآمال
تحت لهيب النار واللغة العصيّة
في ذروات الأرض
ومسرح الحرّيّة
2
أدور أم أحلم حول جنّتي
تظلّ أحلامي
الخياليّة
فتارة في (قلعة.. السلمان)
وتارة في (جنّة الصبّاح..)
أحلم في هزائمي
في شارع (الكفاح)
تأخذني الأحلام
لشاطئ الفرات
وعقرب (القشلة)
في دقّاته
سيوقظ الأموات
بلا رنين وبلا صيحات..
3
بكيت في (سوق السراي) زمناً تعرّضت للنهب
كنوزنا الفكريّة
لتغلقوا مدارس الأوهام
في زمن سادت به الأمّيّة..
واللغة الشقيّة
يسيل من حروفها
دم على جوانب القضيّة
كأيّ قربان خلال
العيد في المقابر الشيعيّة........
4
لم تكن الحياة
مبنيّة على صفاء النيّة
ما بين أهلي عرب الصحراء
وأهل هذي القمم العليّة
في كلّ عام تنبت الخراب
نخالها حقلاً من السنابل
وتحت كلّ سنبلة
تخضلّ تلك القنبلة
بالدم والآلام
من يوم أن داس على أشواكها صدّام
وبعده أحلام
ونحن نصطفّ كطابور على أرصفة النظام
بين زمان الصحو أم تلبّد السماء بالغمام
بين عصور سابقة
وبين أقزام بلا عمالقة......














































































مسرح الحرّيّة
1
سطور أبجديّتي تشع
في ساحة الميدان
ليشمخ الإنسان
في ظل هذا العالم المدان
في كلّ لغات العالم
المهزوم
في مدن الخوف وفي دروبه السرّيّة
لنمسك القضيّة
كصولجان الملك
بين الموت والحرّيّة
داخل كلّ قفص
مضروب بالأقفال
والإنسان
يغنّي مثل بلبل
رغم عبوس الليل
بالكلمات المفرحة
في دغل الأشواك
تنزف جرحي وأنا
أهواك
يا وطن الأشواك
والموت دون المسح للقضيّة
والدرب مهما طال
ستولد الآمال
تحت لهيب النار واللغة العصيّة
في ذروات الأرض
ومسرح الحرّيّة
2
أدور أم أحلم حول جنّتي
تظلّ أحلامي
الخياليّة
فتارة في (قلعة.. السلمان)
وتارة في (جنّة الصبّاح..)
أحلم في هزائمي
في شارع (الكفاح)
تأخذني الأحلام
لشاطئ الفرات
وعقرب (القشلة)
في دقّاته
سيوقظ الأموات
بلا رنين وبلا صيحات..
3
بكيت في (سوق السراي) زمناً تعرّضت للنهب
كنوزنا الفكريّة
لتغلقوا مدارس الأوهام
في زمن سادت به الأمّيّة..
واللغة الشقيّة
يسيل من حروفها
دم على جوانب القضيّة
كأيّ قربان خلال
العيد في المقابر الشيعيّة........
4
لم تكن الحياة
مبنيّة على صفاء النيّة
ما بين أهلي عرب الصحراء
وأهل هذي القمم العليّة
في كلّ عام تنبت الخراب
نخالها حقلاً من السنابل
وتحت كلّ سنبلة
تخضلّ تلك القنبلة
بالدم والآلام
من يوم أن داس على أشواكها صدّام
وبعده أحلام
ونحن نصطفّ كطابور على أرصفة النظام
بين زمان الصحو أم تلبّد السماء بالغمام
بين عصور سابقة
وبين أقزام بلا عمالقة......




















لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,892,978,170
- الزعيق
- أحفاد قلي بابا
- هنا الذهب متى ذهب
- الخيمة برج النسر
- التأمّل وبحيرة الشفق
- عذاب الدرب
- المتحف القديم
- انحت ما جسّدت
- سعفة نخل داخل البستان
- ما كان بالذمّة من نذور
- الدوحة وتساقط الاوراق
- بين بغداد واوستن البعيدة
- الحلم بالرغيف وقدح الحليب
- لماتقن المراس
- بايّ الكلام افكّر
- بغداد ليلاه وقيس السيّد العراق
- معذرة اخشى دخول السيرك
- معذرة أخشى دخول السيرك
- المهاجر والبحار السبع
- خيول لها صهيل


المزيد.....




- الموت يغيب الفنان المصري سمير الاسكندراني عن 82 عاما
- مصر.. وفاة الفنان سمير الإسكندراني عن 82 عاما
- تيك توك تحظر حساب الكوميدي الفرنسي المثير للجدل ديودونيه
- أردوغان: تركيا ردت على كافة محاولات الاعتداء عليها باللغة ال ...
- تيك توك تحظر حساب الكوميدي الفرنسي المثير للجدل ديودونيه
- كاريكاتير العدد 4749
- بينها التمثيل القنصلي.. الخارجية الإماراتية تكشف عن مجالات ا ...
- افتتاح متحف العزلة الذاتية في موسكو
- التقدم والاشتراكية يصف تعيينات هيئة الكهرباء بـ«الوزيعة»!
- مصر.. الكشف عن صورة نادرة للفنانة الراحلة شادية من مسرحية -ر ...


المزيد.....

- على دَرَج المياه العميقة / مبارك وساط
- فقهاء القاف والصاد _ مجموعة قصصية / سجاد حسن عواد
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شعّوب محمود علي - مسرح الحرّيّة