أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الطغمة الدينية على مشارف السقوط النهائي














المزيد.....

الطغمة الدينية على مشارف السقوط النهائي


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6606 - 2020 / 6 / 30 - 16:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ليس هناك من يمکنه القول بأن نظام الملالي في إيران يقف على قدميه ويمکنه من مواجهة الاخطار والتحديات التي تواجهه في هذه الفترة تحديدا ولاسيما بعد أن صارت الاجواء الدولية تزداد إکفهرارا بوجهه فيما تتفاقم أزمته الداخلية العامة الى الحد الذي صار ينعکس على العلاقات السائدة بين جناحي النظام ويدفع بها نحو المزيد من الحدة وکل هذا يحدث في وقت يشهد فيه العالم تمکن السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة من جانب المقاومة الايرانية ومن خلال قيادتها المثالية والنموذجية لنضال الشعب الايراني وصراعه ومواجهته ضد النظام القرووسطائي الى مراحل متقدمة جدا حيث يظهر وبشکل واضح على النظام العجز والتراجع والخوف فيما يبدو واضحا جدا العزم والاصرار لدى الشعب والمقاومة الايرانية في مواصلة النضال حتى إسقاط النظام.
التصريحات الوااردة من جانب قادة النظام وکذلك مايرد في وسائل إعلامه من آراء وتحليلات ووجهات نظر، تٶکد کلها على إن الطغمة الدينية الحاکمة في طهران قد وصلت الى طريق مسدود وصارت الاوضاع تزداد سوءا وتحيط الازمة الخانقة بالنظام من کل جانب وإننا لو نظرنا بدقة وتمعن الى ماقد کتب في صحيفة "جهان صنعت" الحكومية في بتاريخ 22 أبريل 2020، فإنه يعطينا إنطباعا بأن النظام في أيامه الاخيرة فعلا فقد کتبت الصحيفة:" بعد مرور أكثر من ثلاثة أشهر على دخول فيروس كورونا البلاد، تسببت الإدارة الأمنية والسياسية لأزمة كورونا في تفاقم الوضع لدرجة أن عدد المصابين بالفيروس في إيران آخذ في الارتفاع، واللجوء إلى التستر تفضيلًا للمصالح الأمنية على المصالح الوطنية بدرجة كبيرة وغير متوقعة لن تسفر عواقبه سوى عن تميهد المناخ لحرب مصحوبة بتجييش عسكري - أمني في البلاد من أجل السيطرة على المرض، والسيطرة على العواقب الاقتصادية والاجتماعية لتفشي وباء كورونا في المجتمع أيضا. وفي مثل هذه الحالة، سيكون من الصعوبة بمكان تجنب الانهيار الاقتصادي ثم الانهيار الاجتماعي في المستقبل القريب، وسيؤدي هذا الأمر إلى جانب قراءة منحنى اتجاه الاحتجاجات الشعبية في البلاد في أعوام 1999 و 2009 و 2018 و 2019، إلى ظهور الاستياء الاقتصادي والاجتماعي مرة أخرى في المجتمع وتدفق أبناء الوطن في الشوارع خلال الأشهر المقبلة. ومن المؤكد أن الاحتجاجات ستكون ضارية مصحوبة بالعنف هذه المرة، وحري بنا أن نصفها بـ "حركة الاحتجاج الكبرى في البلاد" حيث ستشارك فيها معظم الطبقات المهمشة والمتوسطة في المجتمع."، هذا الکلام أو بالاحرى الاعتراف النوعي بالعد التنازلي لسقوط وإنهيار النظام، فإنه يدل على إنه لم يعد هناك من مجال لإخفاء الحقائق والتهرب منها وإن النظام قد ظهر عجزه وضعفه على حقيقته أمام نضال الشعب والمقاومة الايرانية ولعل کتابة هذا المقال مع قرب إنعقاد التجمع السنوي للمقاومة الايرانية والذي سيجري في 71 تموز القادم وتحت عنوان"المؤتمر العالمي من أجل إيران حرة لتأييد انتفاضة الشعب الإيراني"، فإن ذلك يدل على إن العالم يجب أن ينتظر اللحظة التي طالما إنتظرها بشغف وهي سقوط الطغمة الدينية الفاسدة في طهران!




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,857,850,681
- المؤتمر العالمي من أجل إيران حرة لتأييد انتفاضة الشعب الإيرا ...
- حصاد الخزي والعار والخيبة لإفتراءات نظام الملالي
- وصمة عار أخرى في جبين نظام الملالي
- حان وقت موتك يا خامنئي
- 40 عاما من النضال ضد الفاشية الدينية
- إصرار نضالي على إنهاء نظام الجهل والتخلف في طهران
- قتل الملا منصوري لن يغطي عار الفساد والجريمة عن نظام الملالي
- الحفرة التي سيسقط فيها نظام الملالي
- المقاومة الايرانية ستفي بوعدها بإسقاط نظام الملالي
- التأکيد على إسقاط نظام الملالي
- ثورة الجياع ضد نظام الملالي قادمة لامحالة
- إستمرار الغضب الشعبي ضد النظام القرووسطائي في إيران
- الذکرى الوطنية التي ترعب نظام الملالي
- کل الاجواء متاحة لإسقاط نظام الفاشية الدينية في طهران
- عن نضال المقاومة الايرانية ضد نظام الملالي
- الشعب والمقاومة الايرانية يواصلان مسيرة إسقاط النظام الى الن ...
- ملف إغتيال کاظم رجوي قضية ستبقى حية بوجه نظام الملالي
- شعب ومقاومة وقضية مستمرة
- تجمع وإحتجاجات ونشاطات ضد نظام الملالي
- بعد 41 عام من الطغيان والفساد حان موسم سقوط الفاشية الدينية ...


المزيد.....




- صربيا.. الشرطة تطلق الغاز المسيل للدموع على محتجين ضد حظر تج ...
- البيت الأبيض حول كتاب ابنة شقيق ترامب: لم نره لكنه كتاب أكاذ ...
- ضبط مضيفة طيران بريطانية أثناء موعد غرامي في دبي بسبب المخدر ...
- أهداف مباراة يوفنتوس وميلان (2-4) في الدوري الإيطالي... فيدي ...
- روسيا تقترح إبقاء نقطة تفتيش واحدة لإيصال المساعدات الإنساني ...
- وزيرا خارجية الإمارات وإثيوبيا يبحثان علاقات الصداقة والتعاو ...
- أمريكا والصين.. تصعيد جديد ينذر بالحرب
- أستراليا تعيد فرض الإغلاق في ملبورن
- البيت الأبيض حول كتاب ابنة شقيقة ترامب: لم نره لكنه كتاب أكا ...
- عبد الفضيل يوجه الشكر إلى الرئيس “السيسى” لاهتمامه بالتحول ا ...


المزيد.....

- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف
- الفوضى المستدامة في العراق-موسى فرج / د. موسى فرج
- الفوضى المستدامة في العراق / موسى فرج
- سيرة البشر / محمد سعيد
- المسار- العدد 41 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- موقف الحزب الشيوعى الهندى ( الماركسي ) من المراجعتين اليميني ... / سعيد العليمى
- نحن والعالم والأزمة النقدية القادمة / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الطغمة الدينية على مشارف السقوط النهائي