أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف : ظاهرة البغاء والمتاجرة بالجنس - سوزان امين - البغاء جريمة يرتكبها الرجل














المزيد.....

البغاء جريمة يرتكبها الرجل


سوزان امين

الحوار المتمدن-العدد: 6570 - 2020 / 5 / 21 - 02:26
المحور: ملف : ظاهرة البغاء والمتاجرة بالجنس
    


ليليا فور ايفر(Lilja 4 ever) فيلم عرض في عام ٢٠٠٢ في صالات السينما بالسويد , يتناول موضوع الفيلم الاتجار بالبشر بطلة الفلم فتاة روسية عمرها ١٦ عام يجلبها سمسار جنس (قواد) للسويد لتحصل على عمل تعتاش منه وعند وصولها تذهب للعنوان المهيء لها وهناك تحتجز في داخل شقة مقفلة " بيت للدعارة " حيث يتناوب على اغتصابها عشرات الرجال الشاذين* . الفلم اثار ضجة كبيرة بين المشاهدين وحث العديد من المنظمات المدنية والحقوقية والسلطات المحلية في المجتمع السويدي للعمل على زيادة التشديد لمنع الاستغلال والاستعباد الجنسي للفتياة وخاصة ان القانون السويدي لايسمح بابتياع الجنس حتى إذا كان برضاء من الطرفين وعقوبتها غرامة مادية تفرض على الشاري ( الرجل) اما المراة (بائعة الجنس) فلا تحاسب على فعل البغاء , لان الحاجة المادية غالباً تكون الدافع وراء ممارسة البغاء وليس الرغبة في هذا العمل بحد ذاته . هذا من جهة ومن جهة أخرى هو تشجيع النساء على فضح من يبتاع الجنس وتقديم الشكاوى فيهم . إذ لا يوجد مبرر لابتياع الجنس في بلد تكون فيه الحرية الجنسية مباحة اذا تمت بحب وبرضى الطرفين اي دون استغلال .
ولهذا الغرض توجد العديد من المنظمات والمؤسسات الاجتماعية لمساعدة "المومسات" للتخلص من هذا العمل المهين وتاهيلها لتعيش وتواصل حياتها بشكل افضل .

ورغم القوانين الصارمة والواضحة في هذا الجانب غير ان الاتجارة بالبشر لازال مستمرا ليس في السويد فحسب بل في كل دول الاتحاد الاوربي والعالم . ولم لا تستمر! طالما يوجد رجال مرضى نفسيين مهووسيين بشراء الجنس من بائعات الهوى وباغتصاب وتعنيف الفتياة الصغيرات المكرهات على البغاء . ** حيث ان في السويد وحدها يوجد حوالي ٢٠٠ بيت سري للدعارة يتردد عليها رجال عاديين من كل الاعمار والفئاة الاجتماعية . واحد من كل عشرة رجال يشترون الجنس في السويد رغم انه ممنوع قانونيا فما بالكم ببقية دول اوربا والعالم حيث يكون فيه البغاء امرا عادياُ .

وقبل ايام قلائل القت الشرطة القبض على مجموعة رجال بالجرم المشهود في السويد وهم يشترون الجنس من عصابة احضروا عدد من النساء من بلد فقير حبيسات ومكرهات على ممارسة البغاء . ومن بين الذين وقعوا في فخ رجال الشرطة هذه المرة كان نجم اعلامي رياضي وشيف وصاحب منتجات غذائية تحمل اسمه وهو محاضر بليغ ولمحاضراته جمهور واسع , اغلبها تدعو لضبط النفس ورفع المعنويات والحث على العمل والمثابرة , هذا عدا انه مقدم ومعد للعديد من البرامج التلفزيونية في السويد وهو رجل وسيم في متوسط العمر ولاينقصه اي شيء بل هو يملك من الجاذبية مايجعل اي امراة تعجب به دون عناء كبير .. هذا الشحص يدعى باولو روبيرتو , القي القبض عليه متلبسا بجريمة شراء الجنس من وكر لتجارة الرقيق الابيض , الغريب انه كان على علم بان هؤلاء النساء مكرهات على فعل البغاء وليس لهن ادنى رغبة في هذا العمل , اي انه اغتصاب مع سبق الاصرار والترصد . طبعا على اثر فعلته هذه تم فصل باولو روبيرتو خلال ساعات من كل اعماله وفقد زبائنه وخلت رفوف كل المحلات السويديه من البضائع التي تحمل اسمه . وهو حالياً متهم امام القضاء بجريمة اغتصاب . وقد يحصل على عقوبة بالسجن تتراح بين ٨ اشهر الى ٣ سنوات .
هذا الموضوع يذكرنا بمذبحة بائعات الهوى في بغداد في عام ٢٠١٤حين قام مجموعة من "حماة الشرف" بمجزرة وحشية قتلوا فيها بشكل بشع عدد كبير من النساء المضطرات لبيع لحومهن لتوفير لقمة العيش لاطفالهن في ظل ظروف اقتصادية ومعيشية صعبة . وبدلا من معاقبة الجاني الذي يشتري الجنس وفي الغالب هو ليس مضطرا لشراء الجنس سوى انها رغبة حيوانية بعيدة عن كل القيم الانسانية والاخلاقية . لم يفكر الجلادين للحظة ان هؤلاء النساء القتيلات يمتن كل يوم الف ميتة حين تنتهك اجسادهن ليوفروا لاطفالهم رغيف الخبز وكتبهم ومستلزماتهم المدرسية . لم يفكرون للحظة ان هؤلاء النسوة انتهكت اعراضهن من قبل احزاب وقوى تحكم باسم الدين وتنهب خيرات البلد ولولا وجودهم البغيض لما احتجن لببيع اجسادهن , وانهن قد بعن أخر مايمكن بيعه من ممتلكات قبل ان يلجأن الى هذا السبيل . وان لكل امراة في ذلك المكان الف قصة محزنة تبكيك دما من شدة بؤسها .
لم يخطر للجلادين للحظة ان في نفس الفترة استباحت داعش التي تشبههم في اجرامهم ثلث اراضي "الوطن العرض" وخطفوا منها اكثر من 7000 بنت عراقية دون ان يشعر حماة العرض هؤلاء بالذل والعار .
لم يكتف "المدافعين عن العرض" بنهبهم لثروات البلد وسرقة قوت واحلام الاطفال والعابهم بل حرموهم حتى من امهاتهم ؟

*ملاحظة : المقصود بالـ الرجال الشاذين* هم "البيدوفيل" الذين يرغبون في اغتصاب وممارسة الجنس مع الفتياة صغيرات سواء برغبة او بدون رغبة منهن .
** الاحصائية ماخوذة من منظمة سويدية لمكافحة البغاء




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,823,087,597
- نريد وطن ام نريد حقوقنا العادلة ؟
- الموقف الاوربي من تركيا وصراخ الاطفال
- حرية المراة جزء لا يتجزأ من حرية اوطانكم
- نظرة على واقع الاسلام السلفي واليمين العنصري
- مشكلة العنف الاسري ضد المراة في السويد , الامكانيات والتحديا ...
- خمسون زهرة ايزيدية اخرى رحلن عن عالمنا دون حداد
- تقييم لكتاب أنعتاق فكر متمرد حطم اصفاده , للكاتب هاشم المدني
- دروس من التاريخ الغربي والطريق الى انشاء دولة مدنية علمانية ...


المزيد.....




- محام عائلة جورج فلويد: تشريح مُستقل لجثته كشف وفاته بسبب -اس ...
- اكتشاف أكبر منطقة براكين على الأرض
- البيت الأبيض: وزارة العدل قررت تصنيف -أنتيفا- تنظيما إرهابيا ...
- أوباما يشيد بالاحتجاجات ويندد بالعنف
- الكرملين يعلن عن محادثة بين ترامب وبوتين لتوسيع مجموعة السبع ...
- شاهد.. الكولوسيوم يفتح أبوابه من جديد.. وجدرانه مضاءة بألوان ...
- المبعوث الأميركي: انسحابنا من أفغانستان مشروط بتنفيذ طالبان ...
- الألعاب النارية تضيء سماء اليابان "تضرعا" للقضاء ع ...
- الكرملين يعلن عن محادثة بين ترامب وبوتين لتوسيع مجموعة السبع ...
- واشنطن تساعد ليبيا بـ 6.5 مليون دولار أمريكي


المزيد.....

- الروبوت في الانتاج الراسمالي وفي الانتاج الاشتراكي / حسقيل قوجمان
- ظاهرة البغاء بين الدينية والعلمانية / صالح الطائي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف : ظاهرة البغاء والمتاجرة بالجنس - سوزان امين - البغاء جريمة يرتكبها الرجل