أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - تيسير عبدالجبار الآلوسي - تحية إلى اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية














المزيد.....

تحية إلى اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية


تيسير عبدالجبار الآلوسي
(Tayseer A. Al Alousi)


الحوار المتمدن-العدد: 6537 - 2020 / 4 / 14 - 13:09
المحور: المجتمع المدني
    


14 تيسان 1948 - 2020 بمناسبة ذكرى تأسيس اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية أهنئ طلبتنا بعيد التأسيس وانطلاقة منظمة لحركة الطلبة من أجل صنع العالم الأجمل والأبهى والأفضل.. وإنني في الظرف الاستثنائي لعالمنا اليوم، لآمل لهم تصاعد أنشطتهم بحيوية وبقدرات متعاظمة للتحدي والتصدي وهم جديرين بالفعل.. كما آمل لهم طريقا مفروشا بورود إبداعاتهم المشرقة ونجاحات في تعزيز قيم الثقافة التنويرية والابداع الإنساني من أجل عالم جديد.. اتحاد الطلبة هو اللبنة التأسيسية الأولى وهو بذرة تنظيم الصفوف وهو مدرسة وطنيةي أممية أكدت وتؤكد أن الحياة نعيشها طلبة علم ونمشيها مسيرة بناء وتنمية للعقل الإنساني فلنكن كذلك جميعا بتلك المدرسة التي نواصل الكسب لتنظيمها لأنه الأجدر والأقدر على حمل المهمة ولأنه النواة التي تحتضن طلبتنا بروح مهني ديموقراطي ناضج المنطق سليم النهج.. مباركة أيامكم ومبادراتكم أنتنّ وأنتم أعضاء اتحاد الطلبة العام نموذج العمل الأمثل لغد أفضل.. وإنه ليشرفني أن أتابع عضويتي الفخرية على الرغم من تحولي من طالب إلى تدريسي إذ أواصل إدامة التتلمذ وطلب العلم ولو على كرسي آخر إلا أنه فخرنا أننا كنا أعضاء اتحاد الطلبة العام وفخرنا أننا تتلمذنا بمدرسته التنويرية باستقلالية ونهج ديموقراطي لأنسنة وجودنا ومنه وإليه استقاء الخبرات وتلسيم الرايات فلنحتفل بطلبة اليوم يحملون المهمة ويتابعونها نعتز بكنّ وبكم نتشرف ونثق أنكن وأنكم مهما ادلهمت ظروف التحديات وتعقدت تبقون أملنا في طريق بناء مستقبل أجمل وأفضل
بلى نبقى بالتزام ثابت بمقاعد العلم والتعلم ما حيينا، التزاما جوهريا تأسيسيا لمعنى وجود الإنسان الجديد وبنائه ونموه بمسيرة التقدم والسلام، إذ نؤكد إيماننا وتمسكنا بضرورة تبنّي إشراقات اتحادات الطلبة بعموم المؤسسات التعليمية في بلدان منطقتنا والعالم وهنا نستذكر على وجه التحديد الولادة المبكرة لاتحاد الطلبة العام في عراق العام 1948 بمؤتمر السباع الخالد كما نستذكر التضحيات الجسام لنضالات الطلبة في العراق وغيره من بلدان المنطقة.. فتحية تقدير وعرفان لاتحاد الطلبة العام منظمة مهنية مستقلة ديموقراطية النهج تواصل نهجها واشتغالها من أجل صنع عالمنا الأفضل.. إن توكيدنا على هذه السمات لمنظمة طلبة إنما تأتي للرد على زمن لا تغزوه كورونا الفيروس بيولوجيا حسب بل فيروسات الطائفية واجترارها مفهومات تتراجع بالإنسان وبالمجتمعات قروناً إلى الوراء كما تنسخ منظومة تشكيلات طلبة الفاشية ومنظماتها الدموية المعمولة بمعامل المخابرات القابعة قيادتها ذليلة عند أوباش زمننا وبائسيه.. إننا نؤكد الطابع المهني الديموقراطي كي ننتفذ إلى طلبتنا أنفسهم وندلهم على طريق يصنعونه هم بأنفسهم وبنهج يفخر باستقلاليته لا بتبعيته وخنوعه لوكلاء الدجل والأضاليل..
وكيما ينهضوا بأدوارهم فإن هذي التحية تستشرف الحقائق من ينابيع وجود الطلبة وما يجابهون لتتخذ من قناديلهم طريق صنع المستقبل الأفضل..
فإلى طريق حياة حرة كريمة، لن نتخلى عنها وعن نهجها فهي القوية المنتصرة بملايين الأعضاء من طلبة اليوم يحملون رايتها عالية بهية مشرقة
((تيسير عبدالجبار الآلوسي - جمال الحجاج))
عضو اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية بسبعينات القرن الماضي




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,857,525,508
- نداء من أجل مصداقية مفقودة في التعامل مع الوقائع الجارية ومن ...
- في يوم الصحة العالمي العراق تدهور شامل في صحة المواطن والخدم ...
- إدانة اغتيال الناشطة المدنية أنوار جاسم
- لنعمل من أجل وقف التمييز الديني المذهبي وتحقيق المساواة وتكا ...
- تهنئة بالعيد السادس والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي
- أنينُ المدن الصامتة؛ إيحاءٌ يمنحُنا إياه عملُ الموسيقار رعد ...
- رسالة سنوية تسطع من أضواء مسرحنا عراقياً بهياً باليوم العالم ...
- بين الميليشيا الخارجة على السلطة الشرعية وسلطات رسمية للدولة ...
- نداءات وبيانات بمسؤوليتي دفاعا عن حيوات العراقيات والعراقيين ...
- من دروس مأساة اللاجئين في المنطقة الحرام بين تركيا واليونان
- ليست رعونة تصريحات بل تهديد صريح يؤكد حقيقة من يطلقها
- تغريدات للسلام والحرية
- نداء استثنائي عاجل وفوري لعقد المؤتمر الوطني لقوى الديموقراط ...
- حول ساسة الطائفية ونهج إسلامهم التكفيري باختلاف أجنحتهم
- إدانة خطاب دجالي التدين والقدسية الزائفة التي تهاجم إيقونات ...
- دفاعا عن الحريات مع إيمان باستقلالية لا تقر مرجعية للثورة إل ...
- ثورة شبيبة العراق السلمية في المنعطف تشتد قوة وصلابة
- للثورة خطابها ومفردات خطاه لإنهاء المعركة مع الفاشست
- رسالة بصيغة تغريدات هي ابنة التنوير والانتصار لميادين الحرية ...
- كل التضامن الأممي مع طلبة العراق في نضالاتهم الوطنية والمهني ...


المزيد.....




- اعتقال 4 أشخاص في المغرب للاشتباه في انتمائهم لتنظيم داعش
- وقفة تضامنية مع الأسرى المرضى أمام الصليب الأحمر في طولكرم
- الديمقراطية تدعو الأمم المتحدة لتوفير الحماية للشعب الفلسطين ...
- حملة اعتقالات أمريكية
- ألمانيا ـ جدل بشأن إجراء دراسة عن العنصرية داخل أجهزة الشرطة ...
- روسيا تعلق على خبر اعتقال جاسوس في مؤسستها الحكومية
- روسيا.. اعتقال 6 ارهابيين في شبه جزيرة القرم
- المئات يتظاهرون في إسرائيل انتقاداً لتعامل الحكومة مع أزمة ك ...
- الشهداء والأسرى أكرم منا جميعاً
-  اعتقال مستشار رئيس وكالة الفضاء الروسية بتهمة الخيانة


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - تيسير عبدالجبار الآلوسي - تحية إلى اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية