أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - نسيمة سعدي - هل حان وقت العودة،أم فات الأوان؟














المزيد.....

هل حان وقت العودة،أم فات الأوان؟


نسيمة سعدي

الحوار المتمدن-العدد: 6537 - 2020 / 4 / 14 - 04:02
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


في ظل هذه الظروف المشحونة بالإضراب ،القلق حول مصير العالم ،إختفت كل معالم الهيمنة السياسية والإقتصادية ،أصبح العالم بسبب "المفاجئ" ذو المصير الواحد والهدف الواحد إنقاد ما تبقى من النظام الحيوي الإيكولوجي ،بل إنقاد ما تبقى من الإنسانية كأفق جديد. كيف ؟ لماذا؟ وإلى أين؟ تساؤلات القلق الوجودي هي أيضا تتضخم أمام وضع لازال ثابت يتحرك فيه عدد المصابين , عدد الموتى , وعدد التعافين- على إثر هذا يتحول الإنسان المواطن وفق الخطى العالمية هو الملتزم بالحفاظ على نفسه كعدد ضمن باقي الأعداد المذكورة سالفا . لنعد بالذاكرة إلى الوراء ,التاريخ الحافل بنجاح العقل تجريبيا , تجاه المتدخل فيه ( الطبيعة) و المتدخل( الإنسان) . كان الرهان الأول السيطرة على الطبيعة وقمع التهديد الذي من الممكن أن تواجهنا به ,ليس هذا قط بل التحكم فيها , أوهل كان هذا التحكم عقلانيا متبصرا ؟ وبما أن المسمى تقدميا , لا رجعيا , هو الدول العظمى التي إعتبرت التقدم كوجبة شهية ها هو السؤال يطرح , هل كان الأمر فعلا كذلك أم أنه وبال على الإنسانية التي تعنينا نحن , وإنسانية إيكولوجية خفية لا تراعى إلا عندما يفوت الأوان , وتسمى "إذانة العصر المعاصر لإنسانيته". وعليه فمطلب التوازن الإيكولوجي ,أصبح مطلب إستعجالي "كإثفاقية عالمية"《إن العالم المصنع ملوث وتحركه فقط الرغبة في الإستهلاك , ومن ثمة الإنتاج ,إنه يهددبقيادتنا نحو خراب الأرض》{1}. ومن ثمة فالقاعدة الراهنة تأصيل قاعدة الفلسفة البيئية , بتبييئ العلاقة السليمة والمتوازنة مع الأرض ,النبات والحيوان ,《 فكل الأشياء الحية لها مصالح وبالتالي لها خيرها الخاص , بغض النظر عن إستخداماتنا لها ,وبشكل مستقل تماما عن كونها حاسة أو مبالية》{2} .
*{1}جون فرانسوا دورتي, فلسفات عصرنا ,تياراتها ,مذاهبها ,أعلامها,قضاياها-ص:91
*{2}امايكل زيمرمان ,الفلسفة البيئية الجزء الأول ,ص:34




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,857,594,208
- مولد اللعنة
- أنواع العمى المعرفي عند إدغار موران


المزيد.....




- للمرة الرابعة في غضون 10 أيام.. انفجار جديد في إيران يودي بح ...
- يلفه العلم العراقي.. تشييع جثمان هشام الهاشمي إلى مثواه الأخ ...
- ألمانيا وفرنسا ومصر والأردن تؤكد أنها لن تعترف بأي تغيير في ...
- السراج يصل مالطا
- ماذا ننتظر من حلول المريخ محل عطارد؟
- احتفالات سان بطرسبورغ
- الحوثيون يدعون السعوديين للابتعاد عن القصور لأنها أصبحت ضمن ...
- الطيران الفرنسي ينفذ ضربات جوية ضد -داعش- شمالي العراق
- كبير المبعوثين النوويين الأمريكيين يصل إلى سيئول
- مصر.. شاب يحاول الانتحار من أعلى برج القاهرة والأمن يتدخل في ...


المزيد.....

- جون رولز والإصلاح الليبرالي تحدي اليوتوبيا الواقعية / لمرابط أحمد سالم
- نقد الفرويدية / نايف سلوم
- العشوائية اللاغائية الغير مخططة تصنع الحياة والوجود / سامى لبيب
- داوكنز يخسرُ في - رهان باسكال - / عادل عبدالله
- ثورة الحرية السياسية: أفكار وتأملات في المعنى والمغزى / علا شيب الدين
- العدالة الاجتماعية... مقاربات فكرية / هاشم نعمة
- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله
- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - نسيمة سعدي - هل حان وقت العودة،أم فات الأوان؟