أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد عبيدو - اخطبوط صهيوني في افلام الرسوم المتحركة















المزيد.....

اخطبوط صهيوني في افلام الرسوم المتحركة


محمد عبيدو

الحوار المتمدن-العدد: 1577 - 2006 / 6 / 10 - 10:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ان افلام الرسوم المتحركة المسيئة للعرب وصورتهم هي من اخطر اساليب السينما الصهيونية، ذلك انها، اذ تتجه الى الاطفال والفتيان، فانما تقوم بتأسيس وعيهم، وتسهم بشكل فعال في تشويه صورة العرب، وفي تشويه الفدائي الفلسطيني بشكل خاص..
والخطورة هنا تكمن في تواجد هذه الافلام بوفرة في محلات الفيديو العربية.. وسنتوقف هنا عند بعض هذه الافلام الكرتونية: فيلم «القط الطائر» من انتاج شركة ديزني لعام 1982 يتحدث عن كوكب في الكون الخارجي جميع سكانه من الهررة، وقد بلغ اولئك السكان مرحلة متطورة وعالية من التقدم العلمي بحيث يبدو سكان الارض امامهم اناساً متخلفين جداً، وفي احدى المرات تقوم مجموعة من القطط من ذلك العالم البعيد برحلة استكشاف للارض، على ظهر مراكب فضائية وعندما تقلع عائدة لكوكبها تنسى قطاً صغيراً منها تعطلت مركبته الفضائية.
وهنا تبدأ سلسلة من المغامرات الطريفة بين هذا القط الصغير «المتفوق» وبين سكان الارض، ذلك ان هذا القط يستطيع التخاطب مع الآخرين عن طريق توارد الخواطر، كما انه يستطيع القيام بأعمال تبدو كالمعجزات، كأن يحرك الاشياء من مكانها، او يغير مسار مباراة كرة القدم عن طريق التحديق بشاشة التلفزيون وهي تعرض المباراة...الخ، وكل ذلك بفضل اسوار الكترونية موضوعة حول عنقه تم صنعها هناك، في كوكبه البعيد.
يتصل القط الطائر العجيب بعالم امريكي شاب ويطلب منه اصلاح مركبته المعطلة، فيوافق العالم بشرط ان يساعده القط بحل معادلات علمية معقدة ستقضي على المجاعة في دول العالم الثالث، فيوافق القط، وهكذا، وبعد سلسلة من المغامرات الطريفة والمضحكة ينجح الفيلم بربط المشاهد ربطاً كلياً بالقط العجيب، ثم تبدأ المفارقة ـ الصدمة،
وذلك عندما تظهر فجأة عصابة «خطيرة جداً» تسعى للحصول على اسوارة القط كي تسيطر على العالم بواسطتها.. هذه العصابة «الخطيرة جداً» هي من العرب، وتحمل اسماء عربية هي بالتحديد «احمد ـ محمد ـ زكريا ـ علي»!! والغريب انهم جاءوا بعرب حقيقيين يتحدثون اللهجة البدوية ليقوموا بهذا الدور الشرير، وقد وقت المخرج ظهور هذه العصابة العربية بشكل يجعل المشاهد يضج غضباً من رؤيتها، ويهلل فرحاً كلما حقق القط انتصاراً عليها.
وهكذا، وبعد سلسلة من المغامرات المضحكة والمشوقة يتدخل «الجيش الامريكي» ويلقي القبض على العصابة العربية لينتصر القط العجيب والعالم الامريكي...
«رامبو في الرسوم المتحركة»:
رامبو هنا مختلف عما الفناه، فهو يصول ويجول في منطقتنا، ويتنقل بين بغداد والقاهرة وتونس لمطاردة الفدائيين الفلسطينيين او الارهابيين كما تصفهم سلسلة افلام الكرتون التي غزت اسواق الفيديو العربية، والتي انتشرت بين الكبار والصغار رغم انه موجه بالاساس للاطفال والفتيان.. وسلسلة افلام الكرتون هذه مترجمة الى اللغة العربية، وكل او اغلب موضوعاتها مكرّسة لمطاردة الاشرار، وهم في الفيلم الذي يحمل عنوان رامبو يقاوم الارهاب.. مجموعة من الفدائيين الفلسطينيين، يقودهم «مجرم» مجهول الهوية اسمه «وور هاوك»!
هذه المجموعة التي تتخذ من العالم والبلاد العربية مركزاً لنشاطها، تقوم باختطاف الاطفال الابرياء وتهدد بقتلهم ان لم تدفع الحكومات الفدية المطلوبة، وتقوم بتفخيخ الآثار والمعالم الحضارية «تمثال الحرية ايفل.. الخ» وتهدد بنسفها اذا لم تتم الاستجابة لمطالبها المالية، و.. هي تحتاج الى هذه الاموال من اجل هدف وحيد:
إقامة المزيد من معسكرات ومراكز الارهاب في العالم..! لكن رامبو، الذي وضع نفسه في خدمة البيت الابيض كما يقول لنا الفيلم، هو الكفيل دائماً بردهم وبتخليص الاطفال من شرهم!
«تان تان»
في المجلات المصورة، كما في افلام الرسوم المتحركة «تان تان» نرى العربي حيث الصحراء تقع في معناها السلبي، اي في ترادفها مع حضور العربي، اذ ان قراءتها سوف تؤدي الى مزاوجة سطحية كاريكاتيرية بين الجمل والانسان بالمعنى الاوروبي للكلمة، ثم ان العربي باذخ وعلى قدر من السذاجة، بل الهبل، بما يتيح لابنائه ان يمارسوا الدلع المؤذي على مصالح الدول الكبرى، بمسدسات الماء، او بالمسدسات الحقيقية التي تقع في ايديهم عن طريق الخطأ.
ونرى هنا افتعال حكاية اختطاف ابن امير عربي من قبل صينيين او امريكيين لاتينيين، ولكن لتنكشف ثروته وعدم احقيته بها، ولابراز العناصر المحيطة به وهي عمداً تضخم من سذاجته ومن الدعوة الى امتلاك مقاديره التي لا يريدها كما يجب. من وجهة نظر الاوروبي العربي في حلقات مسلسل الرسوم المتحركة «تان تان وميلو» قاصر مهرج فلكلوري يرتدي ملابس استعراضية، ويستجير بالاوروبي لتدبير شئونه حيث لا يستطيع ان يفعل في اي اتجاه بعيداً عن مواكبة واحاطة ومباركة الاوروبي له، الذي لن يدخر جهداً في ايلائه الاهتمام بمتطلباته الاجتماعية التي تصور التخلف مبطناً بحركة الحماية الاوروبية.
«علاء الدين»
ومع انتهاء حرب الخليج تم انتاج فيلم الرسوم المتحركة «علاء الدين» لوالت ديزني، 1991. ان قوة الجني السحرية حين تدخل عالم القوة الكونية لانشطار الذرة، تمسي قوة شريرة حالما يستولي عليها جعفر بأنفه المعقوف، وهي صورة العربي الشرير المكرورة، ويصبح هو نفسه «اقوى جني على وجه هذه البسيطة».
ان القوة الذرية هي جزء من التكنولوجيا الغربية، وفي الفيلم، تجري الاشارة الى قوة العراق النووية التي يصبح من خلالها الآخر.. الشرقي قادراً على الولوج الى تكنولوجيا الغرب غير العدوانية.
وهذه القوة تمسي مخاطرة بين يدي جعفر الشرقي الشرير، بينما تصبح عنصراً مكيناً حين يستخدمها الجني الامريكي.
ومن الغرابة ان المشاهد البصرية والصوتية والسردية في فيلم علاء الدين، تذكرنا بأن القصة نفسها ليست من العالم الشرقي الاوسط الاسلامي، بل من عالم ديزني، ان ارض ديزني تحاول ان تمثل كل البلدان والثقافات، ومن ضمنها شبه الجزيرة العربية وهي مركز سياحي كبير.
وفي نهاية فيلم «علاء الدين» يصبح الجني «الامريكي السائح النموذجي» وفي معالجة ديزني السينمائية لم يعد علاء الدين قصة او نتاجاً ثقافياً عن الشرق بل اصبح عرضاً سحرياً عامراً بالضحك وامريكياً تماماً مع الاشارات العدائية للعرب.
امير مصر:
وفي عام 1999 تم انتاج فيلم الرسوم المتحركة «امير مصر» في استديوهات دريمواركس التي انشأها الثلاثي اليهودي الامريكي ستيفن سبيلبرج، دايفيد جيفن وجفري كاتزنبرج الذين اعلنوا منذ البداية عن نيتهم بانجاز عمل سينمائي ضخم مختص بحياة موسى واليهود. وما بدأ كخطوة مهمة في تاريخ الاستوديو، تحول الى مشروع شخصي لكاتزنبرج واضح في تفاصيل الفيلم وشكله النهائي من خلال التشابه الكبير بين «امير مصر» والعديد من الافلام الكرتونية التي ساهم كاتزنبرج بانتاجها في الثمانينيات والتسعينيات عندما كان مديراً تنفيذياً لاستوديوهات ديزني الشهيرة.
ان الخطر الاساسي في هذا الفيلم يكمن في التأثير البالغ الذي يحدثه في عقول الناشئين، فيخضعهم عبر الترفيه لاكاذيب تاريخية ولحجج واهية غالباً ما تستخدمها اسرائيل لدعم مسألة وجودها السياسي. ولا يكتفي الفيلم بما تتضمنه التوراة من مغالطات تاريخية وتناقض مفضوح فتحولت الى كتاب غير صالح كمرجع تاريخي، ذلك ان المنتجين يعتذرون مع بداية الفيلم من خلال تحذير الى المشاهدين، مفاده ان الفيلم لا يلتزم بالرواية التوراتية، ليمنح نفسه الحرية الفنية للتلاعب بالاحداث التاريخية كما شاءت الشركة المنتجة، ويعني ذلك مما يعنيه الاحداث المتعلقة بموسى ونشأته وعلاقته بزوجته وخالته «زوجة والده» والعلاقة التي كانت تربط اليهود بالفراعنة.
يعرض هذا الفيلم الكرتوني لعظمة الحضارة المصرية القديمة ويتبع رحلة موسى الطفل من النيل الى والديه المصريين بالتبني.
وتقفز القصة بعدها الى العلاقة القوية التي ربطت موسى بشقيقه «النصفي» رعمسيس وترتكز الاحداث حول هاتين الشخصيتين «موسى» «فال كيلمر» و«رعمسيس» «رالف فاينس» حيث يقدم الممثلان خلفية صوتية ملائمة تحول الشخصيات الكرتونية الى اناس حقيقيين.
ونتيجة للحملة الاعلانية الضخمة التي رافقت الفيلم والميزانية الضخمة التي تخطت الـ 70 مليون دولار يكون من السذاجة عدم ربط يهودية المنتجين الثلاثة بهذا العمل الذي يعيد سرد قصة موسى بشكل مؤثر على عقول الاولاد خصوصاً، علماً ان كاتزنبرج كان قد اوضح منذ بداية التصوير ان على الفيلم ان لا يستهدف الترفيه فقط، بل يجب عليه ان يخدم القضية الاساسية التي يتكلم عنها، اي الموضوع التاريخي المتعلق «بشعب الله المختار» وانتقال اليهود من مصر وعبورهم الى الهلال الخصيب.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,516,827,019
- مهرجان السينما الفرانكفوفونية بدمشق
- سينما شعرية تحاكي الموت وتقارب نبض الحياة
- السينما الاسبانية
- (( ليل السكّير ))
- اشتهاءات مبددة
- اسبوع الفيلم الاوروبي بدمشق
- سعاد حسني : قمر السينما المكسور
- معطف الارتباك
- «نساء في صراع»
- - فندق رواندا
- أفلام الرسوم المتحركة
- مرزاق علواش
- الحرائق تسكن دمه
- كارلوس ساورا العاشق الاندلسي الساحر في السينما الاسبانية
- بيدرو آلمودوفار:افلامه تغوص في وحدة وعزلة الكائن المستلب
- ملحمية اليابان وحميمية الإنسان
- السينما الروسية بين الماضي والحاضر
- سيرة حياة أليمة فان غوغ
- كريستوف كيشلوفسكي :سينما الحوار و الشاعرية و الطرح الفلسفي
- المخرج روبرت التمان : افلامه تصف امريكا العالقة بالوحل ، لاي ...


المزيد.....




- مؤشرات أولية.. غانتس يتقدم على نتنياهو في الانتخابات الإسرائ ...
- برشلونة ينجو من الخسارة ببراعة الحارس رغم عودة ميسي
- قاطعوهم لتسقطوا صفقة القرن عنوان ندوة حزب التحالف اليوم
- الولايات المتحدة وحلفاؤها ينشطون -ميثاق ريو الدفاعي- على ضوء ...
- وكالة: البنتاغون سيكشف عن المتسبب في هجمات أرامكو خلال 48 سا ...
- أوكرانيا: أصبح من الصعب على الغرب الالتزام بالعقوبات ضد روسي ...
- بالصور.. أردوغان يضيف بوتين وروحاني التين التركي في أنقرة
- -القائمة المشتركة- في انتخابات الكنيست: نحن القوة الثالثة وأ ...
- سانا: -قسد- تعتقل الشباب تمهيدا لسوقهم إلى التجنيد الإجباري ...
- قوات حفتر تقصف مطار معيتيقة للمرة الثانية في يوم واحد


المزيد.....

- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الابعاد الفلسفية في قصة حي بن يقظان / د. جعفر جمعة زبون علي
- مصطفى الهود/اعلام على ضفاف ديالى الجزء الأول / مصطفى الهود
- سلام عادل .. الاستثناء في تاريخ الحزب الشيوعي العراقي / حارث رسمي الهيتي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد عبيدو - اخطبوط صهيوني في افلام الرسوم المتحركة