أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد محمد جوشن - الشاعر صلاح عبد الصبور فى سطور














المزيد.....

الشاعر صلاح عبد الصبور فى سطور


خالد محمد جوشن

الحوار المتمدن-العدد: 6526 - 2020 / 3 / 29 - 18:48
المحور: الادب والفن
    


فى قصيدة الناس فى بلادى عام 1955
قال صلاح عبد الصبور
الناس فى بلادى جارحون كالصخور
غناؤهم كرجفة كالشتاء فى ذؤابة الشجر
وضحكهم بئر كاللهب فى الحطب

وفعلا كانت نهاية حياة صلاح عبد الصبور درامية ، حيث توفى اثر ازمة قلبية من كلمة جارحة صدرت له من احد اصدقائة ، اتهمته بما ليس فيه، فلم يتحمل قلب الشاعر الرقيق وتوفى فى 14 اغسطس 1981 عن خمسون عاما
وبقيت كلماته
اموت لا يعرفنى احد
اموت لا يبكى احد
قصيدته اغنية الشتاء

وقد حكى الشاعر احمد عبد المعطى حجازى ملابسات وفاة صلاح عبد الصبور قائلا: “كانت مناسبة عائلية هي الاحتفال بعيد ميلاد ابنتي، ودعوت لها بعض الأًصدقاء المقربين، منهم صلاح عبد الصبور، أمل دنقل، جابر عصفور، بهجب عثمان وغيرهم، وحدث أن وجه بهجت عثمان حديثه الى صلاح عبد الصبور بالاتهام قائلا: لقد بعت كل شيء بثمن بخس! إثر قبول عبد الصبور رئاسة الهيئة العامة للكتاب بتكليف من يوسف السباعي وزير الثقافة”.

و ايضا كانت مشاركة إسرائيل في معرض القاهرة الدولي للكتاب (يناير 1981) إحدى محاولات التطبيع الثقافي الأولى، آنذاك، وقد راح ضحيتها الشاعر المصري الراحل صلاح عبد الصبور إذ كان رئيسًا للهيئة المصرية العامة للكتاب ورغم أنه عارض مشاركة إسرائيل في المعرض وفتح مكتبه للمثقفين المتظاهرين ضد إسرائيل، مما أدى لاقتحام الشرطة لمكتبه وتفتيشه- فقد اتهمته الأوساط الثقافية العربية بالتطبيع ووضعت لجان المقاطعة العربية إسمه ضمن المقاطعين وقد وجه هذا له طعنة في الصميم، وكان من ضمن الأسباب التي أدت إلى وفاته القريبة من الانتحار، (على حد تعبير رفيق رحلته: الشاعر أحمد عبد المعطي حجازي

وتقول ارملة صلاح عبد الصبور سميحة غالب ان سبب وفاة صلاح عبد الصبور انه تعرض ان نقد واتهامات من احمد عبد المعطى حجازى واخر ( بهجت عثمان ) حيث اتهم بانه قبل منصب رئيس مجلس ادارة الهيئة المصرية العامة للكتاب ، للحصول على مكاسب مالية ، متناسيا واجبه الوطنى والقومى فى التصدى للخطر الاسرائيلى الذى يسعى للتطبيع الثقافى
فيما لايخرج عن مضمون ما رواه الشاعر احمد عبد المعطى حجازى
والواقعة برمتها ومثيلاتها تشير الى مدى الاعباء الهائله التى يتحملها المثقفون وارباب الكلمة فى بلادنا العربية فى محاولة الحياة، بشرف وينجحون مرة ويسقطون عشرات المرات ، ثم نزرف عليهم دموع التماسيح بعد ان يغادرو الحياة

ولد محمد صلاح عبد الصبور يوسف الحواتكى فى 3 مايو 1993 بمدينة الزقازيق وتلقى تعليمه فى المدارس الحكومية وتخرج فى جامعة القاهرة ، كلية الاداب قسم اللغة العربية وله ابنتان احدهما هى معتزة عبد الصبور ممثلة ومن افلامها ظرف طارىء وكرسى فى الكلوب وابنة اخرى تدعى مى غادرت ما يقال انه عالم العقلاء وهامت على وجهها حيث لم تتحمل ضغوط الحياة مثل ابيها العملاق الراحل


صلاح عبد الصبور هواحد اهم رواد حركة الشعر العربى ومن رموز الحداثة العربية القائمة على اصول الحضارة العربية والحضارات الاخرى وتقديرى ان صلاح عبد الصبور احد الرواد القلائل الذى هضم الثقافة العربية والثقافات الاخرى والحضارة الغربية المعاصرة وخرج منها كالطود الشامخ

ايضا صلاح عبد الصبور احد الرواد القلائل فى التاليف المسرحى حيث الف خمس مسرحيات شعرية
الاميرة تنتظر – مأساة الحلاج – بعد ان يموت الملك – مسافر ليل –ليلى والمجنون
رحم الله صلاح عبد الصبور، وهذه دعوة لمعرفة الكاتب واعمالة لتحريك المياه الراكدة فى مجال الادب العربى
المصادر
حياتى فى الشعر- صلاح عبد الصبور
وكيبيديا
الشروق - مقال للاستاذ رجائى عطية
مقالات متعددة فى الصحف والجرائد العربية




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,881,617,345
- اليتيم والحوار المتمدن
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور ( الخاتمة )
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور (7 )
- كورونا فضحت الكل
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور6
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور 5
- الصبى الوطواط
- الرعب
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور4
- وطة
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور (3 )
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور (2 )
- موت سندريلا اخرى
- حياتى فى الشعر - صلاح عبد الصبور
- متى يخرج الدين ؟
- ثورة يوليو خير وشر
- الدكتور زكى مبارك امير البيان
- يوميات عادية جدا 5
- معونة الشتاء
- وكأنه شخص أخر


المزيد.....




- الفنانة اللبنانية أليسا تعلق على استقالة الوزير حتي: رفض أن ...
- النقابة الوطنية للعدل تستنكر تحويل قطاع العدل إلى -معقل سياس ...
- مصمم التمثال المثير للجدل في مصر يرد على منتقديه (صور)
- هل تعيد الحكومة العراقية النظر بثقافة حقوق الإنسان في البلاد ...
- أغنية UNO لفرقة موسيقية روسية تحصد 138 مليون مشاهدة
- مصر تدعو إيلون ماسك لزيارتها بعد تغريدته بشأن بناة الأهرام
- ص-تقاطع--إهداء الى جرحي المكابر دون وطن كما الرأسمال,البرولي ...
- المغول في التاريخ تأليف فؤاد عبد المعطي الصياد 
- جماعة سلا:مئات الملفات رائجة بالقضاء وإعادة برمجة المساهمة ف ...
- الأوساط الثقافية والأكاديمية تنعى د. نجم عبد الله كاظم: ستب ...


المزيد.....

- فقهاء القاف والصاد _ مجموعة قصصية / سجاد حسن عواد
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - خالد محمد جوشن - الشاعر صلاح عبد الصبور فى سطور