أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صوت الانتفاضة - تمديد الحظر ومعيشة الكادحين وسلطة الإسلام السياسي القبيحة














المزيد.....

تمديد الحظر ومعيشة الكادحين وسلطة الإسلام السياسي القبيحة


صوت الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 6524 - 2020 / 3 / 27 - 01:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تسوء أوضاع الكادحين يوما بعد آخر، وتزداد معاناتهم واسرهم بشكل قاس جداً، فالعمل الذي كان بالكاد يسد حاجتهم اليومية، تلاشى وانتهى مع فرض الحظر الشامل؛ من كان يعيش على مبلغ العشرة الاف دينار، هو اليوم قد فقدها، وهؤلاء يشكلون نسبة عالية جدا مما يسمى بقطاع "العمل الهش"، الذي يفتقد لأي ضمان اجتماعي، فالذين يعملون سائقي تاكسي او اصحاب "الچنابر" او من الذين يعملون "حمالين" في "الشورجة" او "جميلة" او "الكفاح"، او من يعملون في "علوات" الرشيد او التاجي، او عمال المطاعم والمقاهي والنوادي، او عمال "المساطر" الذين كانوا يفترشون الأرض في ساحة "الطيران" وساحة "55" وساحة "العروبة" في الكاظمية، او الذين يبيعون الشاي والسكائر والملابس البالية، او الذين يعملون في المولات الكبيرة، او الذين يعملون على جمع النفايات و "الدواره"، كل أولئك وغيرهم الكثير ممن قد سد مرض كورونا الأبواب بوجهم، وهم الان يعانون الامرين، بسبب تكلفة الحياة، فكيف سيدفعون بدلات ايجار السكن او تسديد أجور "مولدة الكهرباء"، واجور الماء الصافي، واجور الانترنت او كارت الموبايل، كيف يمكن ان يديموا بقائهم او وجودهم وحال المواد الغذائية في تصاعد، هل يستطيعوا ان يذهبوا الى الطبيب اذا ما لحق بهم او بعوائلهم مرض ما.
ان هذه الفئة الواسعة جدا من الكادحين يعيشون اليوم ظروفا قاسية جدا، فلا يلوح بالأفق أي شيء يمكن ان ينقذهم من وضعهم المزري والبائس، وسلطة الإسلام السياسي لا يرتجى منها شيء، فهؤلاء مجموعة عصابات وبلطجية ومرتزقة وقطاع طرق ولصوص، ولا يمكن ان يكونوا عونا للكادحين يوما ما، بل انهم باتوا يتاجرون بقضية هؤلاء الكادحين والمحرومين، بأرسال سلال من مواد غذائية بسيطة لبعض العوائل الفقيرة جدا، بشرط التصوير ورفع صور قادتهم وزعمائهم، في خطوة لتحسين مظهرهم القبيح والقذر؛ سلال غذائية مع صور، يا للقذارة، في بلد فاقت موازناته اكثر من الف مليار.
لكن الجميع يعلم ان هذه السلطة الميليشياتية النهابة قد احترقت ورقتها مثلما يقال بين أوساط الجماهير، وفي يوم ما ستكنسهم هذه الجماهير، وترميهم في مزبلة التاريخ.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,760,425,895
- الشيوعي العراقي _ ستة وثمانون عاما على التأسيس
- كورونا تذكر العالم ان لا حل الا بالاشتراكية
- القضاء العراقي ما بين مهاوي وجواد الشهيلي
- كورونا يهدد الجميع، هل نحن في هذا كلنا معا؟
- قضايا ساخرة محاسبة المعتدين على معسكر التاجي
- في ذكرى رحيل كارل ماركس
- قوى الإسلام السياسي لا تشبع من سفك الدماء
- هل يصح فرض التعليم الديني في المناهج الدراسية ام لا؟
- مجتمع يسوده اللامساواة ، تهميش المراة وعبوديتها يتغلغل في كل ...
- تشكيل المجالس الثورية مهمة عاجلة
- قضايا ساخرة -اتحاد الادباء يريد وزارة الثقافة-
- كلمة رئيس وزراء العصابات المكلف اكاذيب وتناقضات
- بقاء ذات الأوضاع والظروف هو المحرك الأساسي لاستمرار الانتفاض ...
- قطبا الفاشية الاسلاميون والعسكر
- من هم المندسون والمخربون؟
- الحقيقة لا يحجبها غربال السلطة
- بيان وزارة الدفاع محاولة جديدة لقمع الانتفاضة
- ما الذي تغير؟
- الصدر وعلاوي وجهان لعملة واحدة !
- من هو الرئيس الفعلي للعراق؟


المزيد.....




- يتسلل كالذئب في هيئة الأغنام.. دراسة جديدة عن كورونا -المخاد ...
- مباشر
- الحرق عراق
- بعد تفريغ تسجيلات الكاميرات… ماذا حدث لمقيم في السعودية تعمد ...
- فوكوياما يعيد النظر في أفكاره
- تقرير يتحدث عن إصابة أعضاء من العائلة الحاكمة السعودية.. بين ...
- العراق: بعد 17 عاما، هل نحتاج إلى تغيير النظام السياسي؟
- الجمل يدعو منظمات المجتمع المدنى للمشاركة فى مواجهة أزمة كور ...
- إصابات كورونا تتجاوز 1.5 مليون عالميًا.. والفيروس يقتل أكثر ...
- نيويورك تايمز: كورونا يضرب 150 من أفراد العائلة الحاكمة في ا ...


المزيد.....

- قراءة في الأزمة العالمية ومهام الماركسيين الثوريين العاجلة / محمد حسام
- الزوبعة / علا شيب الدين
- محافظة اللاذقية تغيرات سكانية ومجالية خلال الزمة / منذر خدام
- داعشلوجيا / عبد الواحد حركات أبو بكر
- ديوان دار سعدى / قحطان محمد صالح الهيتي
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2019 - الجزء الثامن / غازي الصوراني
- فلسطين، خطة ترامب والاستعمار الصهيوني / زهير الصباغ
- تِلْكَ الدَّوْلَةُ المُسْتَقِيمَةُ: كِيَاسَةُ الإِفْشَاءِ أَ ... / غياث المرزوق
- دفاعا عن حزب العمال الشيوعى المصرى والمفكر الماركسي إبراهيم ... / سعيد العليمى
- القدرة التنافسية للدول العربية مع اشارة خاصة الى العراق دراس ... / د. عدنان فرحان الجوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - صوت الانتفاضة - تمديد الحظر ومعيشة الكادحين وسلطة الإسلام السياسي القبيحة