أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - سلوى فاروق رمضان - أزمه وعى














المزيد.....

أزمه وعى


سلوى فاروق رمضان

الحوار المتمدن-العدد: 6523 - 2020 / 3 / 26 - 21:30
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


عارفه يا صديقتى فى وقت صعب زى دا مازلت اؤمن اشد الايمان ان القضيه النسويه هى أم القضايا ، من الاحقاد الذكوريه اللى عانينا منها حقد اسمه( رمى البلى والوصم ) مثلا يوصمو النساء انها ناقصات عقل ، دا مجرد مثلا ، طبعا الاحقاد مع الوقت اخدت طابع الحقيقه يعنى مه كل حاجه من كتر ما برغى فيها بتتثبت ، بس خدى بالك من حاجه اللى بيقول لأمرأه تانيه انتى ناقصه عقل هو بيحب امه جدا وغالبا بيحترمها طب تعالى كدا اشتميه بأمه هيتجن ، طب الله هو انت ازاى يا أهطل بتشتم الستات بس امك انت بتظن انها بعيد عن كدا ؟ هنا بقى اصل الحكايه ، الوعى .
الوعى دا اللى عاوزه أوصله ، الثقافه بتاعتنا والمسؤلين عن الثقافه اللى هما للأسف أهمهم رجال الدين، ربو عقلنا على أساس الازدواجيه ،مثلا الاسلام كرم المرأه وفى نفس الوقت أضربها وتزوج عليها ،وزى مثل ناقصه عقل بس عند امى لا متتشتمش ، الثقافه كان أصلها زى ما قلتلك حقد على النساء ،أصبحت ثقافه عامه أصبحت مشكله وعى ،وعينا فى الحضيض ، طب ايه بقى مشكله الوعى دا انها استمرت فى كل شئ ، مثلا مسؤليتنا الفرديه تجاه المجتمع ، احنا اللى بنتهرب من الضرايب ونعيب عالدوله انها مش عامله مستشفيات كافيه مع ان المستشفيات اصلا بتيجى من دخل الدوله اللى من أهمها الضرايب ، أحنا منتحملش المسؤليه ونعيب عالدوله ، دلوقتى الدوله بتقلنا اترزعو فى بيوتكم وشفنا دول انهارت ، نروح احنا نعمل ايه ننزل ونزاحم ، أنا شفت ناس كتيره بتعمل كدا على الرغم انها معاها فلوس وتقدر تتحمل تقعد فى بيوتها شهرين مش بس اسبوعين ، النتيجه زى ما حضرتك شايف الناس اللى معاها فلوس زحمه الناس اللى مش معاها، فالنتيجه هنحط الدوله فى مأزق انها تمنع أى حد أصلا اأنه ينزل لأننا معندناش مسؤليه ، طب والنبى مش لو أنا معايا فلوس واترزعت فى البيت هسمح لأخويا وأختى العاملين باليوميه انه ينزل بأمان بدون زحام ، بس تيجى ازاى ، لأن أخرتها أحنا هنحط العبئ عالدوله هنشتم فيها ، هنتفزلك ، هنقول ان الدوله مش عامله اللى عليها والكل هيتحول بقدره قادر فاهم فى السياسه والصحه والاقتصاد ، طب نقول تانى ودا أيه علاقته بقضيه النساء ، برضه هقلك مشكله وعى . احفظها كويس بقلك وعى ، مش احنا بنشيل الستات مسؤليه التربيه والوا أما يطلع يشرب سجاير بنشتم فى تربيه الست ليه ، طب وانت ايها الدكر استحملت مسؤليه لا هو دائما مكان القاضى وليس المسؤل واقف للست قاضى بالتالى وقف للدوله قاضى لأن عقله أخد على كدا ، يشجب وينكر ويستنكر ، بس يعمل اللى عليه لا ، مش احنا اللى بوظنا عقل الراجل وبقى يقف بمنتهى البجاحه وهو بيخون مراته سواء بالشرع أو من غير شرع ويقلنا انا مش لاقى نفسى معاها ونفس الراجل اما مراته تخلعه يبكى ويتباكى عشان مراته هى اللى خربت البيت ، بيقف أمام الست كما يقف أمام الدوله ،الأخر هو المسؤل أما أنا فلا أثم عليا ، الأزمه اللى احنا فيها أهم ما فيها أن نتعلم الوعى بالمسؤليه .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,751,381,519
- أزمه وعى


المزيد.....




- المبادرة المصرية: على الدولة حماية الفئات الأضعف من تأثيرات ...
- المناضلة العربية تيريز هلسة خاضت معركتها الأخيرة ورحلت
- رسالة تضامن | لنتضامن معا..لنبني معا
- شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو
- الاحتلال يستغل العاملات الفلسطينيات في المستوطنات
- نعومي كامبل تدعو النساء الإفريقيات إلى عدم الذهاب إلى لبنان! ...
- اختيار طبيبة مصرية «بطلة كورونا» لدورها في مواجهة الوباء في ...
- الصحة الروسية: فيروس كورونا يزيد من خطر الوفاة عند الأمهات أ ...
- -طلب صادم- من ممرضة بريطانية قبل البدء بعلاج حالات كورونا ال ...
- عندما أهان مارسيل غانم الممرضات


المزيد.....

- من مقالاتي عن المرأة / صلاح الدين محسن
- النسوية وثورات مناطقنا: كيف تحولت النسوية إلى وصم؟ / مها جويني
- منهجيات النسوية / أحلام الحربي
- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - سلوى فاروق رمضان - أزمه وعى