أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - المستنير الحازمي - إني لأشعر بالعار أنك النبي _النبي العار _ 3















المزيد.....


إني لأشعر بالعار أنك النبي _النبي العار _ 3


المستنير الحازمي

الحوار المتمدن-العدد: 6523 - 2020 / 3 / 26 - 02:47
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


إني لأشعر بالعار كل العار لأنك النبي ..لأنك بهذا السوء والانحطاط . بهذه الدناءة والاحتقار ..بعدما قرأت شيئا من سيرتك و أحاديثك ,,لم أكن أتصور أن نبيا سوف يلعن نفسه يحطم ذاته يسئ لروحه ..سوف يبلغ من السوء مثلما بلغ نبي الإسلام .
أيها النبي . أيها الذي كنت أظن أنك الموصوف بالكامل الخلوق الأوحد الموصوف بالخلق والدماثة والطيبة والرجولة .. كنت أظن أنك أخر الأنبياء وأخر الرجال الأسوياء .خير ولد آدم خير من وطيء التراب
لا ما كنت أظن أنك هكذا عار الإنسان وعار العقل وعار الضمير
فهذه شيء من أحاديثك أيها النبي .. أحاديث قلتها أنت ونطقت بها أنت .. أحاديث تدينك وتصيبك في مقتل أحاديث جنسية مخجلة وفاضحة تروي عنك أيها النبي!!
ولا تروي عن نبي أو شخص أخر
فهناك العديد من الأحاديث المخجلة والمؤسفة التي تروى عن النبي محمد . أحاديث جدا مخجلة ومحرجة ويندى منها الجبين خجلا !!
لا أعرف كيف يقرأها المسلم ولا يطأطئ رأسه خجلا من قرأتها وروايتها ..وتجعله يعيد النظر في سيرة هذا النبي وحقيقة دعوى النبوة ..وكلها أحاديث قوية وصحيحة من حيث الرواية !! مذكورة في أهم كتب الأسانيد و الأحاديث
وخصوصا أنها تروى عن خاتم النبوءة والرسلات .. نبي لا ينطق عن هوى .. فهو أخر وخاتم الأنبياء ولا يوجد نبي بعده ..
نبي من المفترض أن تكون كل سيرته عطره ناصعة البياض !!
لا يوجد فيها ما يدعوا للخجل والاستحياء والتندر والسخرية !!
فهناك أحاديث مخجلة تتعلق بحياته الشخصية والصحية وأموره العائلية
وأحاديث مخجلة أخرى تتحدث عن حالته الصحية ومرضه وأصابته بالصرع والاكتئاب
وأحاديث تتحدث عن سوء أخلاقه وأخلاق المجتمع المحمدي حين ذاك وعنصريته و ساديته وغيرها الكثير من الأحاديث التي تجعل المرء يحار فيما يقرأه ويسمعه !!
أما إذا كانت هذه الأحاديث مكذوبه وملفقة .. فلست أنا ولا نحن مجتمع الزنادقة والمهرطقين والملاحدة الذي كذب عليه ..
من كذب عليه أقرب الناس إليه حواريه وعائلته وأصحابه ومحبيه ..فالذنب ليس ذنبنا ..والخطأ ليس خطائنا !!
هم كذبوا عليه .. هم لفقوا الأحاديث اختلقوا السير والأقاويل ..نحن ما ذنبنا " حنا ملنا "
هو لم يكن يهتم بشيء .هو لم تكن تعنية أمر النبوة ولا الرسالة .. هو جعل من النبوة سبب "سبوبه " للوصول الي المكانة والسلطة والنساء والولدان .. فحدث ما حدث من لغو وغلط وكذب وافتراء
حتي جعل عدد الأحاديث النبوية تصل الي أرقام فلكية وخرافية !!
ومع ثالث هذه الأجزاء الذي يتحدث عن أمورة الشخصية ونظافته وعائلته !!
...........................................................
أما أحاديث الجزء الثالث فتحكي السير والأحاديث كيف كان صلوات الله وسلامه عليه يأتي زوجاته ويغشاهن ويضاجعهن وهن حائض .. وكيف كان القمل يتساقط من راسه ..و كيف كان يصلي دون أن يغتسل من الجنابة أو يغسل ثوبه من المني ..وكيف يبول تارة واقفا وتارة جالسا ..وكيف ينام والبول تحت سريره وكيف كان لا يغتسل من قضاء الحاجة ويأكل بعدما يتبرز وكيف كان يتوضأ من بئر بضاعة النجسة والمتسخة بالقاذورات والنتنة والأوساخ وغير ذلك من الأحاديث ...
فبعد تلك الروايات عن كيف يختلس ويقوم من المجلس ليعاشر نسائه ويضاجعهن والضيوف وأصحابه عنده كان يأت نسائه وههن في الحيض فرغم أن الآية القرآنية تقول أنه يجب اعتزال النساء في المحيض الا أن النبي لم يكن يفعل ذلك ({وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ }البقرة222
"كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يباشرُني وأنا حائضٌ، وكان يُخرِجُ رأسَه من المسجدِ، وهو معتكِفٌ، فأَغسِلُه وأنا حائضٌ ."
الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: البخاري المصدر: صحيح البخاري الجزء أو الصفحة:2030 حكم المحدث:[صحيح]
"كانت إحدانا إذا كانت حائضًا ، فأرادَ رسول الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم أن يُباشِرَها ، أمَرَها أنْ تَتَّزِرَ في فَورِ حَيضَتِها ، ثم يُباشِرُها. قالتْ: وأيُّكُم يَملِكُ إربَه ، كما كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يملكُ إربه ."
ففي هذه الأحاديث التي تقول النبي محمد لا يستطيع أن يمسك نفسه عن شهوة النساء وأنه مفتون بالنساء لدرجة كبيره يباشرهن وههن حائض .. وكان يقرأ القرآن أو ربما ينزل عليه القرآن وهو بين أفخاذ نسائه المحيضات عن " عائشة حدثتها أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يتكئ في حجري وأنا حائض ثم يقرأ القرآن " و"" كان يقرأ القرآن ورأسه في حجري وأنا حائض "
بحيث أنه لا يستطيع أن يملك نفسه وأنه لا يجد الوقت حتى لكي يطهر ثيابه من المني فكان يصلي والمني في ثوبه .. ثم يتحدثون عن دين النظافة ونبي الطهارة !!
ففي الحديث عن عائشة قالت : (لقد رأيتني أفرك المني من ثوب رسول الله وهو يصلي ))
أما الحديث الأخر فيروي كيف كانت أم المؤمنين ينزل عندها الرجال ويبتون ليلتهم عندها ثم يصبحون جنب ..
فعن علقمة " أن رجلا نزل بعائشة فاصبح يغسل ثوبة فقالت عائشة " أنما كان يجزيك أن رأيته أن تغسل مكانه : فأن لم تر نضحت حوله .. ولقد رأيتني أرفكه من ثوب رسول فركا فيصلي فيه "

كانت عائشة ((تحتُ المني من ثوبه وهو يصلي ))
عن عائشة (( كان يصلي في الثوب الذي يجامع فيه )
كما كان أيضا صلوات الله وسلامه عليه !!
وإذا شاء أن يغتسل كان يغتسل مع زوجاته فيا لرومانسية أم يا لقلة الماء وهو النبي الذي يزعم أن الماء تفجر من أصابعه
(عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ: " كُنْتُ أَغْتَسِلُ أَنَا وَرَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ إِنَاءٍ وَاحِدٍ مِنَ الْجَنَابَةِ )
عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: «كُنْتُ أَغْتَسِلُ أَنَا وَرَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ إِنَاءٍ وَاحِدٍ، وَنَحْنُ جُنُبَانِ»
والشيء الأغرب هو أن كل المجتمع الإسلامي النبوي كان يغتسل معا رجلا ونساء في خطوة وصورة متحررة جدا جمعهم قله الماء وندرته
((عَنِ ابْنِ عُمَرَ، قَالَ: «كَانَ الرِّجَالُ وَالنِّسَاءُ يَتَوَضَّئُونَ فِي زَمَانِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ»، قَالَ مُسَدَّدٌ: «مِنَ الْإِنَاءِ الْوَاحِدِ جَمِيعًا»
..وكان صلوات الله وسلامه عليه يغتسل بماء وغسل الجنابة بالماء الفائض
((عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ: اغْتَسَلَ بَعْضُ أَزْوَاجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي جَفْنَةٍ، فَجَاءَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِيَتَوَضَّأَ مِنْهَا أَوْ يَغْتَسِلَ، فَقَالَتْ: لَهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنِّي كُنْتُ جُنُبًا؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ الْمَاءَ لَا يُجْنِبُ»
بل كان يصوم وهو جنب لا يغتسل ولا يتطهر ..
فعن عائشة أنها قالت " كان رسول الله يدركه الفجر في رمضان وهو جنب من غير حلم فيغتسل ويصوم " رواه البخاري ومسلم
وفي حديث أخر كنت أنا وأبي فذهبت معه حتى دخلنا على عائشة فقالت (أشهد على رسول الله أنه كان ليصبح جنبا من جماع غير احتلام ثم يصومه )
وكان يتوضأ بفضل ماء قطة
"عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا، فَوَجَدَتْهَا تُصَلِّي، فَأَشَارَتْ إِلَيَّ أَنْ ضَعِيهَا، فَجَاءَتْ هِرَّةٌ، فَأَكَلَتْ مِنْهَا، فَلَمَّا انْصَرَفَتْ أَكَلَتْ مِنْ حَيْثُ أَكَلَتِ الْهِرَّةُ، فَقَالَتْ: إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: «إِنَّهَا لَيْسَتْ بِنَجَسٍ إِنَّمَا هِيَ مِنَ الطَّوَّافِينَ عَلَيْكُمْ»، وَقَدْ رَأَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَوَضَّأُ بِفَضْلِهَا "
الله والرب الذي سوف ينعم علي هذا النبي بأنهر في الجنة لم ينعم عليه ولو بفضل ماء طاهر يتوضأ منه !!
وكان يصلي في ثياب المرأة الحائض
عَنْ مَيْمُونَةَ، «أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَّى وَعَلَيْهِ مِرْطٌ وَعَلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ مِنْهُ وَهِيَ حَائِضٌ، وَهُوَ يُصَلِّي وَهُوَ عَلَيْهِ»
كما كان صلوات الله وسلامه عليه يبصق في ثوبه !!
وكان ((عن أبي نضرة قال (بزق رسول الله صلى الله عليه وسلم في ثوبه وحك بعضه ببعض ))
بالإضافة إلا أن الرسول كان يبول تارة واقفا وتارة جالسا فهناك حديث يتحدث عن بول النبي محمد واقفا مثل هذا الحديث " حديث حذيفة بن اليمان رضي الله عنه "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى سباطة قوم فبال قائما"،
فالرسول الذي نهي عن البول واقفا بال واقفا ,..ولم يكن يكتفي بذلك فلقد كان أيضا صلوات الله وسلامه عليه يبول ويضع البول تحت سريره .. وكانوا يتنافسون في شربه ..بول طاهر فهل رأيتم شيئا مثل هذا !!
كان للنبي صلى الله عليه وسلم قدح من عيدان يبول فيه ويضعه تحت سريره فقام طلبه فلم يجده، فسأل عنه فقال : أين القدح ، قالوا : شربته برة خادم أم سلمة التي قدمت معها من أرض الحبشة، فقال صلى الله عليه وسلم : لقد احتظرت من النار بحظار
- الراوي : أميمة مولاة النبي وقيل هي أم أيمن.
- المحدث : السيوطي.
- المصدر : الخصائص الكبرى.
(عَنْ حُكَيْمَةَ بِنْتِ أُمَيْمَةَ بِنْتِ رُقَيْقَةَ، عَنْ أُمِّهَا، أَنَّهَا قَالَتْ: «كَانَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَدَحٌ مِنْ عِيدَانٍ تَحْتَ سَرِيرِهِ، يَبُولُ فِيهِ بِاللَّيْلِ )
وكان لا يرى النهي والمنع من الغسل والاغتسال في بئر نجسة ووسخه يلقي فيها دم الحيض والبول والخرا
((نَتَوَضَّأُ مِنْ بِئْرِ بُضَاعَةَ وَهِيَ بِئْرٌ يُطْرَحُ فِيهَا الْحِيَضُ وَلَحْمُ الْكِلَابِ وَالنَّتْنُ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «الْمَاءُ طَهُورٌ لَا يُنَجِّسُهُ شَيْءٌ»
((: إِنَّهُ يُسْتَقَى لَكَ مِنْ بِئْرِ بُضَاعَةَ، وَهِيَ بِئْرٌ يُلْقَى فِيهَا لُحُومُ الْكِلَابِ، وَالْمَحَايِضُ وَعَذِرُ النَّاسِ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ الْمَاءَ طَهُورٌ لَا يُنَجِّسُهُ شَيْءٌ»
بل كان يتوضأ بالحرام يتوضأ بالنبيذ .بذلك المشروب الذي فقع رؤوسنا بأنه حرام وملعون شاربه ..يتراجع النبي عن ذلك ويتوضأ منه ويشرب
((أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَهُ لَيْلَةَ الْجِنِّ: «مَا فِي إِدَاوَتِكَ؟»، قَالَ: نَبِيذٌ، قَالَ: «تَمْرَةٌ طَيِّبَةٌ وَمَاءٌ طَهُورٌ»
و مما يروي عنه أنه كان لا يغتسل من البراز وقضاء الحاجة ..بل كان يأكل مباشرة وهو حديث عهد بالخلاء في أكثر من حديث لا حديث واحد ثم يقال لك أن الإسلام دين نظافة !!
" أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تبرز ثم خرج فطعم ولم يمس ماء "
الراوي: عبدالله بن عباس
" تبرز رسول الله صلى الله عليه وسلم فقضى حاجته للخلاء ثم جاء فقرب له طعام فأكل ولم يمس ماء".
الراوي: عبدالله بن عباس
"إن النبي صلى الله عليه وسلم قضى حاجته من الخلاء . فقرب إليه طعام فأكل ولم يمس ماء . قال : وزادني عمرو بن دينار عن سعيد بن الحويرث ؛ أن النبي صلى الله عليه وسلم قيل له : إنك لم توضأ ؟ قال " ما أردت صلاة فأتوضأ "
" خرج من الخلاء فأتي بطعام ، فقالوا : ألا نأتيك بطهر ؟ فقال : لا أصلي فأتطهر ، وبعضهم يقول فيه : ألا تتوضأ ؟ فقال : ما أردت الصلاة فأتوضأ ، ثم تناول عرقا فأكل منه ، ولم يمس ماء "
وكان القمل يتناثر ويتساقط من راسه ويجعل نساء أصحابه يفلون له راسه
عن أُمِّ سَلَمَةَ أنها كانت تُفَلِّي رَأْسَ رسول اللَّهِ فَجَاءَتْ زَيْنَبُ امْرَأَةُ عبد اللَّهِ بن مَسْعُودٍ فَجَعَلَتْ تُكَلِّمُنِي وَأُكَلِّمُهَا، وَرَفَعْتُ بَصَرِي إِلَيْهَا، فقال رسول اللَّهِ أَقْبِلِي على فِلايَتِكِ فَإِنَّكِ لَسْتِ تُكَلِّمِينهَا بِعَيْنَيْك"
وقد روى أبو عمر بن عبد البر في كتاب التمهيد عن ابن وهب: إن أم حرام كان يقيل عندها الرسول وينام في حجرها، وتفلي رأسه"
"عن عِكرمة إن امرأة أخي عبادة بن الصامت جاءت إلى رسول الله تشكو زوجها وامرأة تفلي رأس رسول الله فرفع رسول الله نظره إلى السماء فقالت التي تفلي لامرأة أخي عبادة بن الصامت واسمها خولة بنت ثعلبة يا خولة ألا تسكتي فقد ترينه ينظر إلى السماء "
• "كانَ يقتلُ القملَ في الصَّلاةِ"
الراوي : الحسن البصري
وروى أبو داود في سننه ((عن‏ ‏زينب ‏أنها كانت تفلي رأس رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم))

وكان يذهب عند نساء صحابته يفلي راسه
عن أنس بن مالك رضي الله عنه أنه سمعه يقول ثم كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدخل على أم حرام بنت ملحان فتطعمه وكانت أم حرام تحت عبادة بن الصامت فدخل عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأطعمته وجعلت تفلي رأسه فنام رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم استيقظ وهو يضحك قالت فقلت وما يضحكك يا رسول الله قال ناس من أمتي عرضوا علي غزاة في سبيل الله يركبون ثبج هذا البحر ملوكا على الأسرة أو مثل الملوك على الأسرة "
أنَّها كانتْ تَفْلي رأسَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وعِندَه امرأةُ عثمانَ بنِ عفَّانَ ونساءٌ مِن المُهاجِراتِ، وهنَّ يَشتكينَ مَنازِلَهنَّ أنَّها تَضيقُ عليهنَّ ويُخرَجْنَ منها، فأمَرَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ أنْ تُورَّثَ دُورَ المُهاجِرينَ النِّساءُ، فمات عبدُ اللهِ بنُ مسعودٍ فورِثَتْه امرأتُه دارًا بالمدينةِ.
وكان شديد التعرق وشديد الرائحة لدرجة أنهم كانوا يصنعون منه قوارير من العرق يتبركون به . وكان يدخل على نساء أصحابه لا يتورع عن ذلك ينام ويقيل عندهم فلم يكن فقط يفلي راسه عند "أم حرام " فحسب بل كان ينام ويضطجع عند نساء أصحابه
حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ، حَدَّثَنَا هَاشِمٌ يَعْنِي ابْنَ الْقَاسِمِ، عَنْ سُلَيْمَانَ، عَنْ ثَابِتٍ، عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: دَخَلَ عَلَيْنَا النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ عِنْدَنَا، فَعَرِقَ، وَجَاءَتْ أُمِّي بِقَارُورَةٍ، فَجَعَلَتْ تَسْلِتُ الْعَرَقَ فِيهَا، فَاسْتَيْقَظَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: «يَا أُمَّ سُلَيْمٍ مَا هَذَا الَّذِي تَصْنَعِينَ؟» قَالَتْ: هَذَا عَرَقُكَ نَجْعَلُهُ فِي طِيبِنَا، وَهُوَ مِنْ أَطْيَبِ الطِّيبِ
عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْخُلُ بَيْتَ أُمِّ سُلَيْمٍ فَيَنَامُ عَلَى فِرَاشِهَا، وَلَيْسَتْ فِيهِ، قَالَ: فَجَاءَ ذَاتَ يَوْمٍ فَنَامَ عَلَى فِرَاشِهَا، فَأُتِيَتْ فَقِيلَ لَهَا: هَذَا النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَامَ فِي بَيْتِكِ، عَلَى فِرَاشِكِ، قَالَ فَجَاءَتْ وَقَدْ عَرِقَ، وَاسْتَنْقَعَ عَرَقُهُ عَلَى قِطْعَةِ أَدِيمٍ، عَلَى الْفِرَاشِ، فَفَتَحَتْ عَتِيدَتَهَا فَجَعَلَتْ تُنَشِّفُ ذَلِكَ الْعَرَقَ فَتَعْصِرُهُ فِي قَوَارِيرِهَا، فَفَزِعَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: «مَا تَصْنَعِينَ؟ يَا أُمَّ سُلَيْمٍ» فَقَالَتْ: يَا رَسُولَ اللهِ نَرْجُو بَرَكَتَهُ لِصِبْيَانِنَا، قَالَ: «أَصَبْتِ»

عَنْ أُمِّ سُلَيْمٍ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَأْتِيهَا فَيَقِيلُ عِنْدَهَا فَتَبْسُطُ لَهُ نِطْعًا فَيَقِيلُ عَلَيْهِ، وَكَانَ كَثِيرَ الْعَرَقِ، فَكَانَتْ تَجْمَعُ عَرَقَهُ فَتَجْعَلُهُ فِي الطِّيبِ وَالْقَوَارِيرِ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «يَا أُمَّ سُلَيْمٍ مَا هَذَا؟» قَالَتْ: عَرَقُكَ أَدُوفُ بِهِ طِيبِي
كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، لَا يَدْخُلُ عَلَى أَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِ، إِلَّا أُمِّ سُلَيْمٍ، فَإِنَّهُ كَانَ يَدْخُلُ عَلَيْهَا، فَقِيلَ لَهُ فِي ذَلِكَ، فَقَالَ: «إِنِّي أَرْحَمُهَا قُتِلَ أَخُوهَا مَعِي»
الراوي : زينب بنت جحش
بالفعل الإسلام كما عبر عنه النبي محمد نفسه الذي يقول في حديث
" البذاذة من الإيمان"
أي الوساخة والقذارة من الإيمان
رسول الله صلى الله عليه وسلم:
" ألا تسمعون، ألا تسمعون؟ إن البذاذة من الإيمان، إن البذاذة من الإيمان."
بل هناك ما هو أكثر من ذلك ومن حديث الذبابة اذا سقط في الإناء وأن المعجزة ليست حصرا في سقوط الذباب بل أن الطب النبوي يتجاوز الذباب وأنواع الذباب
"(إذا وقع الذباب في شراب أحدكم فليغمسه ثم لينزعه فإن في أحد جناحيه داء، وفي الآخر شفاءً)
بل حتي إذا سقط فأر في الإناء يمكن أن تشربه وتأكله " أن رسول الله : سئل عن فارة سقطت في سمن فقال " ألقوها وما حولها فاطرحوه . وكلو سمنكم "
عن أبي هريرة، قال: سئل رسول الله - صلي الله عليه وسلم - عن فأرة وقعت في سمن فماتت؟، قال: "إن كان جامدًا فخذوها وما حولها، ثم كلوا ما بقى، وإن كان مائعًا فلا تأكلوه".
بالفعل أن البذاءة من الإيمان .

وفوق هذا لم ينتهي النبي عند هذا الحد بل كان يلبس ملابس زوجاته .وكان الوحي ينزل في ملابسهن ٍ
كان يلبس مرط وثياب زوجته عائشة
"إن الْوَحْيَ لم يَأْتِنِي وأنا في ثَوْبِ امْرَأَةٍ إلا وأنا في ثوب عَائِشَةَ"

عن سعيد بن العاص أن سعيد بن العاص أخبره أن عائشة زوج النبي وعثمان حدثاه أن أبا بكر استأذن على رسول الله وهو مضطجع على فراشه لابس مرط عائشة فأذن لأبي بكر وهو كذلك فقضى إليه حاجته ثم انصرف ثم استأذن عمر فأذن له وهو على تلك الحال فقضى إليه حاجته ثم انصرف قال عثمان ثم استأذنت عليه فجلس وقال لعائشة اجمعي عليك ثيابك فقضيت إليه حاجتي ثم انصرفت فقالت عائشة يا رسول الله مالي لم أرك فزعت لأبي بكر وعمر كما فزعت لعثمان قال رسول الله إن عثمان رجل حيي وإني خشيت إن أذنت له على تلك الحال أن لا يبلغ إلي في حاجته )) صحيح مسلم ...
عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ «يُصَلِّي مِنَ اللَّيْلِ وَأَنَا إِلَى جَنْبِهِ، وَأَنَا حَائِضٌ وَعَلَيَّ مِرْطٌ وَعَلَيْهِ بَعْضُهُ إِلَى جَنْبِهِ»
__________

[شرح محمد فؤاد عبد الباقي]
[ ش (مرط) المرط من أكسية النساء والجمع مروط قال ابن الأثير ويكون من صوف وربما كان من حز أو غيره]
والمروط من ملابس النساء
عَنْ عَائِشَةَ: «أَنَّ نِسَاءَ الْمُؤْمِنَاتِ كُنَّ يُصَلِّينَ الصُّبْحَ مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، ثُمَّ يَرْجِعْنَ مُتَلَفِّعَاتٍ بِمُرُوطِهِنَّ لَا يَعْرِفُهُنَّ أَحَدٌ»

ولم تنتهي الغرابة .. فنبي الغرابة لا تنتهي أحاديثه وسيره .. ففوق ما كان يفعله كان صلوات الله وسلامه عليه .. يخرج عاريا ويستقبل ضيوفه عاريا ..
("عن عائشة قالت قدم زيد بن حارثة المدينة ورسول الله في بيتي، فقرع الباب فقام إليه رسول الله عريانا.. فعانقه وقبله "

فهل هناك ما هو أكثر خجلا من ذلك وألما لنفس الإنسانية والضمير البشري من التحرك
تجاه هذا التراث وهذه التعاليم أكثر من هذا !!


والي اللقاء في الجزء الرابع من السلسة
.........................................
# كاتب مستقل من السعودية
مؤسس مرصد شهداء الحقوق والحريات في الإسلام
www.marsdcom.net




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,754,429,378
- إني لأشعر.... أنك النبي _ _ 2
- إني أشعر بالعار لأنك النبي -النبي العار -الجزء الأول
- النبي محمد يعطيكم الضوء الأخضر.. فازنوا وافجروا واسكروا ولوط ...
- فضائح المجتمع المسلم فسوق ومجون الصحابة
- هل كان محمد يتوقع كل هذا النجاح لدعوته.قصة مولد امبروطورية ا ...
- أبيع نفسي عارية ولا أسوق عبيد ثانية!!أم أسلم نفسي ولست بمجرم ...
- برؤوس تنثال قملا ومذاكير تقطر منيا ومذيا.. هكذا كان حج النبي ...
- افجروا وزنوا وسرقوا وسكروا واعصوا .. فهذه هي الحياة وهذه وصي ...
- اطلاق مرصد شهداء الحقوق والحريات فهل من مرحب ومنتقد !!
- شارك في حل لغز وأحجية رسول الله الأعظم ودخل السحب على جوائز ...
- النبي ينسي والصحابة ينسون فعن أي قرأن ومصحف محفوظ يتحدثون
- كيف نصطاد ونخرج الدواعش !!
- الإسلام يأكل أولاده
- ثلاثون سببًا لكرة السيدة عائشة - العشرون الأخيرة -
- ثلاثون سببًا لكرة السيدة عائشة - العشرة الأولي -
- عندما تمطر السماء منياً !! سائل منوي من هذا ؟؟َ
- بسبب خطأ الإله لم نحتفل عام 1438 ه بيومنا الوطني 87 ؟!
- -عاشوراء- ذلك المثال الصارخ على حيرة الإسلام !
- ناقة هربانة تضيع على -ناسا -و -ايسا - والعالم ..أعظم اكتشاف ...
- حضارة الكفرة والزنادقة لا حضارة العرب و المستعربة


المزيد.....




- الحكمة يعلن انسحاب كتلته من المفاوضات الجارية بين الكتل الشي ...
- المسجد الاقصى المبارك في القدس المحتلة
- كاتدرائية القديس باسيل وبرج سباسكايا في العاصمة موسكو
- رجل دين إيراني يبعث برسالة إلى شيخ الأزهر بسبب فيروس -كورونا ...
- الحركة الاسلامية في نيجيريا تحذر من اي تهديد لحياة الشيخ الز ...
- المتدينون اليهود يهددون احتواء فيروس كورونا في إسرائيل
- المجتمعات الدينية المتشددة في إسرائيل تكسر إجراءات الحجر وته ...
- المجتمعات الدينية المتشددة في إسرائيل تكسر إجراءات الحجر وته ...
- أمين عام سرايا الخراساني علي الياسري:الاميركيون حاولوا استدر ...
- تسهيلات لمزراعي الزيتون في سلفيت


المزيد.....

- تراثنا ... وكيف نقرأه في زمن الهزيمة: مراجعة نقدية (الجزء ال ... / مسعد عربيد
- مغامرات العلمنة بين الإيمان الديني والمعرفة الفلسفية / زهير الخويلدي
- المنهج التأويلي والفلسفة الهرمينوطيقية بين غادامير وريكور / زهير الخويلدي
- مستقبل الأديان والفكر اللاهوتي / عباس منصور
- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - المستنير الحازمي - إني لأشعر بالعار أنك النبي _النبي العار _ 3