أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - كمال الموسوي - ويعبدون غير الله في العراق آلهة














المزيد.....

ويعبدون غير الله في العراق آلهة


كمال الموسوي

الحوار المتمدن-العدد: 6510 - 2020 / 3 / 10 - 11:27
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


منذ فجر التاريخ لو أتعبت نفسك بالبحث عن مسيرة المجتمع العراقي وتركيبته الممزوجة بالبداوة المقيته والبدائية الغير قابلة للتطوير ، لوجدت ان المجتمع العراقي حالة فريدة من نوعها على سطح الكرة الأرضية ، ليس هناك مجتمع مشابه لحد قريب للمجتمع العراقي.. حزنهم يختلف، فرحهم يختلف، غناءهم يختلف، حتى اصواتهم في ادارة الحوار مختلفة جدا، تراها عالية حد الضوضاء وفارغة حد الصدى، جعجعة في إناء فارغ..
كل المجتمعات عملت جاهدة على تطوير نفسها والعمل على الخروج من دوائر مغلقة ومعتمة كانت قد فرضت سيطرتها على ارادتهم ، والأمثلة كثيرة جدا ابتداءا من المجتمع الاوربي والأمريكي والأسترالي وحتى الهنود الحمر نزولاً لاقصى الشرق الآسيوي كالصين والكوريتين واليابان وغيرها، كل هذه المجتمعات وغيرها تمكنت من اجراء تحديثات شاملة على طرق التعايش والاستمرار في بناء وجودها ثم لحقتها المجتمعات التي تحاول بناء الإنسان والعمران في آن واحد وبسرعة مذهلة مثل دول الخليج كقطر والإمارات وجنوب أفريقيا ، وفعلا تمكنت هذه المجتمعات من تحقيق النجاح في مشاريعها العملاقة التي من خلالها اثبتت وجودها وأظهرت للعالم حقيقة أعمالها وسوقت طبقات مجتمعية قد تكون نموذجية في هذا العصر.. اغلب هذه المجتمعات ان لم تكن جميعها هي في حقيقتها تعبد الله وتؤمن به ، الا في العراق هذا المجتمع الغريب الذي تراه يمشي كل أيام السنة حافي القدمين لأضرحة القداسة وفي كل ركن من شوارعه حسينية او جامع يرفع فيها ذكر الله حتى انك تعتقد ان هذا المجتمع لا يعرف سوى الله اله اخر.. لكنك لو اقتربت منهم لوليت منهم فرارا ،،! كونهم مجتمع يتقن جيدًا عبادة الأشخاص ويتقرب الى المدعين وصلهم بالله اكثر من تقربهم الى الله نفسه. وهو القائل " انا اقرب إليكم من حبل الوريد " لكن العراقي في تركيبته يحاول بكل ما لديه من قوة ان لا يكون الا اداة مستعبدة بيد شخوص معينين، فلذلك ترى الانقسام المجتمعي هو السمة السائدة في الشعب العراقي. وقد يختلف او يتعدد هذا الانقسام لدرجة ان للقومية نصيب منها والطائفة والعشيرة والمذهب والرقعة الجغرافية والمناطقية .. بل تعدى ذلك حتى اصبح التطرف لحد التشجيع والانقسام والاقتتال بين جمهوري برشلونة وريال مدريد..! وهذا الأمر بكل اشكاله قد ينذر او انذر منذ زمن بعيد بخطورة لا يدركها البعض ولا يعلم حجم الضحايا التي تتساقط بسبب هذه العقليات التي كانت ولازالت تؤمن بالصنمية والتبعية..
وعليه ان لم تكن هناك مؤسسات عملاقة تعمل على اعادة التحديث ورسم الخطط الكبيرة والناجحة لإعادة هيكلة هذا المجتمع. فلن يكن هناك حلًا قياسيًا يمكننا من بلوغ الربع مما وصلت اليه الدول والمجتمعات التي تحيط بنا اقلها..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,824,145,909
- ولادة من خاصرة الجدار
- لو كان ابي مرجعًا
- سمسمه نخلة لم يمر بها التاتو
- ثقافة الفوضى وأقلام مأجورة
- هيامي مصرية وهرم سابع
- العراق ضحية السياسات الأمريكية والعقيدة الإيرانية
- يا كليم الموت أتعبتنا


المزيد.....




- المواقف العربية والاسلامية بامكانها ان تردع الاحتلال
- الأزهر يصدر فتوى بشأن امتناع متعافي كورونا عن التبرع بالبلاز ...
- مصر... استعدادات لتنفيذ خطة عودة المساجد للعمل خلال أيام
- إيبارشية واشنطن الأسقفية عن حمل ترامب للإنجيل: استخدم الكنيس ...
- دار الإفتاء المصرية: لا يجوز للرجل تغسيل زوجته الميتة في حال ...
- طوارئ في -الأوقاف- لتنفيذ خطة عودة المساجد بعد تصديق لجنة كو ...
- قيادي بالجهاد الاسلامي يطالب بسحب الاعتراف بالكيان الصهيوني ...
- يتلقى العلاج في -بلد قوي-.. أنباء عن وفاة زعيم حركة طالبان ...
- بعد رحيل الشيخ صالح كامل..إبراهيم العربي رئيسا للغرفة الإسلا ...
- فايق جرادة رئيس مكتب تليفزيون فلسطين بالقاهرة يكتب لـ”الأهال ...


المزيد.....

- باسل و مغوار انت يا اباجهل! كيف لا وانت تقاتل رجالا بلا سلاح ... / حسين البناء
- مقدمة في نشوء الإسلام (3) ما الإسلام ؟ / سامي فريد
- إشكالية العلاقة بين الدين والسياسة / محمد شيخ أحمد
- مؤدلجو الدين الإسلامي يتحدون دولهم، من أجل نشر وباء كورونا ف ... / محمد الحنفي
- دراسات في الدين والدولة / هاشم نعمة فياض
- نوري جعفر رجل النهضة والاصلاح / ياسر جاسم قاسم
- تراثنا ... وكيف نقرأه في زمن الهزيمة: مراجعة نقدية (الجزء ال ... / مسعد عربيد
- مغامرات العلمنة بين الإيمان الديني والمعرفة الفلسفية / زهير الخويلدي
- المنهج التأويلي والفلسفة الهرمينوطيقية بين غادامير وريكور / زهير الخويلدي
- مستقبل الأديان والفكر اللاهوتي / عباس منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - كمال الموسوي - ويعبدون غير الله في العراق آلهة