أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناني واصف - الحُضن كالصّلاة!














المزيد.....

الحُضن كالصّلاة!


ناني واصف
شاعرة وروائية مبتدئة

(Nany Wasif )


الحوار المتمدن-العدد: 6471 - 2020 / 1 / 22 - 13:41
المحور: الادب والفن
    


قالوا زمان عن الحضن ،
إنه حصن..

أما أنا فأقول ،
فهو قدس وتقديس..
أمان ، راحة ، إحتواء ، سِكون..

سَكِينة ومَسكن وسُكنى ،
فحُضني بيك مَسكون..

و مُسكن لكل وجعِ وداء ،
هو الدواء وهو الشفاء..
فطوبي للحاضنين بكل إحتواء..

الحضن أمن وأمان ،
معجزة هذا الزمان..

أقوى من كل كلمات الشِفاة..
وحُضن الْمَحْبُوب كَالصَّلَاة..

وقُبْلَتِه كَاتِّحَاد أَرضي بسماءه..
والحُب مَا هُوَ إلَّا سِر يَمْكُث بهدوءه ،
فِي حَضْرَةِ الْمُحِبِّين العاشقين الولهانين..

الحُضن درع واقٍ من رَصاصات الغدر ،
فيا من تتكبر على الحُضن ، ما العُذر؟!!

الحُضن ينقل تفاعلات قلوبنا المُحِبّة للنور ،
تُشرق لجلاله الشمس ، وتُمحى الغَيمة..

الحُضن يجعلنا كفراشة تتلاعب على الزهور..
او كسمكة زاهية ألونُها ، في بحر هادئ عائمة..

الحُضن لقلوبنا ، كمنجم ذهب ، يُحاوطه سور..
الحُضن يجعل أرواحنا كالتوأمة ،
يجعل عقولنا مُلهَمة مُلهِمة..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,853,509,133
- الشتا وكثرة الثرثرة!!
- شتَّان بين الإنسلاخ والإستنساخ!!
- مفهوم الخطية العتيق قد دُفِنْ!!
- الشغف! آه من الشغف!
- الشغف!
- العقل المُحب هو الحل!
- الجنس ، بين سندان المجتمع ومطرقة ورجال الدين!
- الجنس ومعناه ومفاهيمه الغائبة!
- الجهل والتجهيل ، برسالة الانجيل! (3/3)
- الجهل والتجهيل ، برسالة الانجيل! (2/3)
- الجهل والتجهيل ، برسالة الإنجيل!!
- تطوبيات الجمال..!
- إنجاز أم حلم أم طوق نجاة!
- نِعمقَة!
- الوَنَس ، رسالة السماء!
- إنسانيات!
- شَلَلُ الشِلَليّة!
- قانون الإنسانية!
- مواقع الهلس الاجتماعي!
- طفولة الإله المُتجسِّد!


المزيد.....




- القوانين الانتخابية..عبد الوافي لفتيت يلتقى قادة الأحزاب الس ...
- أول فنانة عربية تصل إلى مطار بيروت بعد فك الحظر
- كاليفورنيا تفرض قيودا على المطاعم ودور السينما بسبب تفشي -كو ...
- عفاف راضي تعود للغناء بعد انقطاع طويل احتفاء بالذكرى السابعة ...
- تطورات جديدة في حالة فنان عراقي اصيب بالكورونا
- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- دعوة عامة : سينما من أجل السيادة على الغذاء
- من هو الكاتب الفلسطيني أدهم الشرقاوي؟
- من هو الكاتب والفيلسوف أنيس منصور؟
- الفنان المصري هاني شاكر يكشف حقيقة إصابته بكورونا


المزيد.....

- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب
- العنفوان / أحمد غريب
- السيرة الذاتية لميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- السيرة الذاتية للكاتبة ميساء البشيتي / ميساء البشيتي
- الوجه الآخر لي / ميساء البشيتي
- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ناني واصف - الحُضن كالصّلاة!