أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي البدري - الجبالُ تقفُ وحدها انتظاراً لكلمةِ الله














المزيد.....

الجبالُ تقفُ وحدها انتظاراً لكلمةِ الله


سامي البدري

الحوار المتمدن-العدد: 6465 - 2020 / 1 / 15 - 11:42
المحور: الادب والفن
    


الحب صناعة نهرٍ، هكذا يبدو في قصيدةٍ لكِ
الأمرُ يشابه أيضاً، عملية إنزال جبلٍ، من وقفته غير المقنعة، ليحاذي كتفكِ
أو عملية شد خيطٍ، ليقطع البحر الطويل،
خيطٌ لا يتكلم، كي لا تصدمهُ السفنُ الكبيرة،
ليربطني بشباكِ غرفتكِ
تقولين إذا حدثَ طوفان جديد، فبالقطع ستقطعهُ سفينةَ نوح الجديد
لأنها ستكون كسابقتها، لا تفهم أشياءَ الحب الصغيرة
أهز رأسي موافقاً ولكني لا أصمت
لأني لا أشبهُ الآلهة القديمة... التي تحترف الصمت.

************

هل ثمةَ اسطورة شَبهَتْ الحب بانتكاسةٍ صحية؟
سأختلقها الآن اذاً، لأني بالفعل أشعر بمرضٍ...
لأنك لا تمسكين بيدي..
هل يبدو الأمر مترهلاً هكذا أو أكبر من قناعةِ فيلسوف؟
قولي لهم، لهم جميعاً، قادة كل المسائل المنطقية التي قادتنا إلى الحروبِ،
إننا مازلنا أطفالاً عابثين
فأتركوا لنا بعض الطين الصالح للخلق
لنصنع أساطيرنا الخاصة.

***************

كلا، أنا لن أدعوكِ زوجتي، سأختار لكِ صفةً أقل اجحافاً
أناديكِ بها، وإن حرض النحويون اللغةَ،
لتعصي رغبتي،
لأني لا أملك خاتم سليمان
ولا أشبهُ عفريتاً من الجن
سيؤلبون القبائل عليَّ لتقاتلني...
وهكذا تدخلت السياسةُ في الحبِ
وربما لنفس السبب لم تحملهُ سفينة نوح النبي المبارك
وفضلت عليه حمل البعوض والثعالب
وحشرات أخرى لا تطيق وجود الانسان...
وقصص حبه المعادية للنحاة.

****************

لنعود إلى النهر، الذي لن أسمح لأي طارقٍ بن زياد عبوره،
فقط لأني حفرتهُ لكِ بإسطورتي الخاصة
وسأسوره بإسطورةٍ أعمق
لأحميه من تلوث الحروب
سيقول فقهاء الانثروبولوجيا
ليس من حقكَ صناعةَ اسطورةٍ بهذا الوقع
لأنكَ لستَ من أنبياء العهد القديم
ولم تخض ولو حرباً مع نملةٍ ناطقة
وسَيكثر لغطٌ آخرَ حولنا وسنطالب بإعادة تسمية مسمياتنا
وكلُ هذا لأنَ خيالي يشطح لحد أن أدنيَ جبلاً ليحاذي كتفكِ،
كتفكِ الذي يصرونَ أن لا يساوي جناحَ بعوضة
وأصرُ أن أعود به إلى الله
ليمنحهُ وزنهُ الحقيقي...
ويستحق اسم جبلٍ بكامل غلوائه.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,827,157,771
- ربما بسبب الحرب... وربما بسبب زرقة الركب
- نادي الأحزاب العراقية المغلق
- برهم صالح على الكرسي الهزاز
- مسؤولية أمريكا تجاه العراق وتظاهراته
- وقاحة سياسية
- عنق الزجاجة العراقية ما بعد عبد المهدي
- أحزاب السلطة وسقوط الغطاء الطائفي
- هكذا تزاحمنا وأرقنا... وتعبنا وقوفاً، على شفتي الكلام
- هل تشبه الحياة خورياً؟
- إرهاب الدولة وسياسة تعطيل الخيارات
- تخمين عبر زجاجة دافئة
- بنطال حزن قصير الأكمام
- تهمة رسمية جداً
- تطويع السينما لأغراض شخصية جداً
- في سبيل مشروع نقدي عربي.. القواعد والمنطلقات الثقافية وإ ...
- معركة خاسرة لأسباب موضوعية
- لأنه لا يؤمن بالمكان، الغجري لا يسقط مثلي
- طقوس رحيمة
- شياء... قد تبدو إلى جانب وجهكِ
- أبراج متخيلة فقط


المزيد.....




- تحسن صحة الفنانة القديرة رجاء الجداوي بعد شائعات عن وفاتها
- ورطة «المحميين» الجدد
- التقدم والاشتراكية يثمن القرار الملكي بدعوة أرباب العمل إلى ...
- المسلة أرت .. مجموعة فنية تستمد رمزيتها من حضارة بابل تطلق م ...
- جبور الدويهي: الوباء سيغذي الخيال الأدبي للروائيين في عالم م ...
- جبور الدويهي: الوباء سيغذي الخيال الأدبي للروائيين في عالم م ...
- ” عبدالعاطى” يترأس إجتماع لجنة الأمانة الفنية للجنة العليا ل ...
- العبقري المجنون - سلفادور دالي
- خالية من الوجود البشري.. صور لمدن مستقبلية غريبة في مخيلة هذ ...
- كورونا تخيم على اجتماع بن شماش برؤساء الاتحادات البرلمانية ب ...


المزيد.....

- لغز إنجيل برنابا / محمد السالك ولد إبراهيم
- رواية ( الولي الطالح بوتشمعيث) / الحسان عشاق
- سارين - محمد إقبال بلّو / محمد إقبال بلّو
- رواية إحداثيات خطوط الكف / عادل صوما
- لوليتا وليليت/ث... وغوص في بحر الأدب والميثولوجيا / سمير خطيب
- الضوء والإنارة واللون في السينما / جواد بشارة
- أنين الكمنجات / محمد عسران
- الزوبعة / علا شيب الدين
- ديوان غزّال النأي / السعيد عبدالغني
- ديوان / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سامي البدري - الجبالُ تقفُ وحدها انتظاراً لكلمةِ الله