أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحي البوزيدي - -كوكاكولا و لاكريموجان- (قصّة أخرى لعشقنا)














المزيد.....

-كوكاكولا و لاكريموجان- (قصّة أخرى لعشقنا)


فتحي البوزيدي

الحوار المتمدن-العدد: 6427 - 2019 / 12 / 3 - 21:42
المحور: الادب والفن
    


حبيبتي المولودة في القطن.
ماذا تعرفين عن قطف التّين الشوكيّ بعيون القرويّين الفقراء؟
ربّما يجرح لساني جسَدَك العاري, و أنا ألعقه مثلما يلعق طفل جائع ما بقي من الجبنة المالحة على أصابعه فُتَاتًا أبيض ادّخرته أمّه للّيالي السوداء الطويلة .
/العبث..
الشهوة
لعبةُ الشّعراء و العاشقات.
قصور رمليّة من التّفاصيل العابرة,
فمُ الحرمان يقطر
عسلا,
حُلُما.
الصّغار يرسمون الغيوم بعيونهم
وجوهَ من يحبّون,
صورا مخيفة أحيانا.
أنت ترسمين أثر لساني الشوكي على جسدكِ
ذاكرةً لما أُحِبُّ
ذاكرةً لما اقترفنا.
لكنّك أخطأت مرّتين
مرّة..
أخبرتِني أنّي تركتُ على جسدِك رسما يشبه الوردة.
لكنّنا نحن الفقراء
, لا نحبّ الورد كثيرا
لا نعرفه.
ربّما لأنّ العطر لا يسدّ رمقا.
.. مرّة ثانية
قلتِ إنّي رسمت على جسدك صورة تشبه خارطة الوطن.
أسأتِ التقدير أيضا..
لست وطنيّا كما تظنّين.
كلّما خرجتُ في مظاهرة شعبيّة صارت "الكوكاكولا" أهمَّ من البلاد.ِ
البلادُ
تُسيل دمعي.
و أنا مثل أمّي أكره البصل لأنّها ملّت البكاء.
مثل أبي أكره الحزن و هو الذي نسي الضّحكة في حذائه المبتسم دوما.
مثل رفاقي أكره "لاكريموجان".
و أحبّ "الكوكاكولا"..
أغسل بها منجم الملح في عيني.
دعينا
من الورد,
, من خارطة البلاد
المظاهرات الشعبية
لعبة أخرى تشبه لعبة الشّعراء و العاشقات..
/العبث..
الشهوة
فقط في هذه اللعبة كان "لاكريموجان" شوكا بعينيّ..
كنتُ أبلّل جسدكِ البعيدَ بأثر دمعة.
لأنّكِ من قطن
كنتِ -حبيبتي-
تمتصّين دمعي..
لا تَرَيْنَه.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,636,874,152
- القبلة –أيضا- لا ترمّم الرّماد
- قيامة الجبل
- الملائكة معَكَ تمدّ أياديها إلى كبد أمّكَ
- حياة إلّا ربع جسدي السّفليّ.
- أوصال الوطن في حقائب المهرّبين أو من سرّنا المشتهى إلى أسرار ...
- بحجم مزهريّة أو أصغر
- القياس الشعريّ بين القُبْلة و الاستعمار الاستيطانيّ
- السرّ في جِراب جامع القمامة
- تداعيات إصبع قدم صغير
- متلازمة اللّعنة و متلازمة الاحتراق
- التّفكير في طريقة ممتعة للانتحار.
- رُهَاب الرّقص على مزامير الملوك..
- سيرة الرّئيس
- مات الهلال وفي القلب خبز من القمامة !
- الربّ الأزرق و الأخطاء الحمراء (نصّ سوريالي)
- سكران صالح.. لِلْكَسْر
- ثلاث خيبات ومجنون في شارع الحبيب بورقيبة
- لا اسم لسادة القبيلة لأحنث
- نقط من كافكا إلى نضال


المزيد.....




- لماذا يجب أن نخاف من تحقق أفلام الخيال العلمي؟
- فنانة لبنانية تغني -طلع البدر علينا- داخل كنيسة...فيديو
- أمزازي : شجاعة من المغرب أن يشارك في التقييمات الدولية الخاص ...
- فنانة مصرية تعلن بناء مسجد باسم هيثم أحمد زكي
- دينيس روس لقناة ميدي 1 تيفي : الأنظمة الملكية تملك شرعية الح ...
- بيع موزة بـ120 ألف دولار (صورة)
- مصر.. حبس فنان مشهور بسبب فنانة سورية
- تفاصيل زواج مغني الراب من فتاة عمرها 15 سنة
- أمزازي وسفيرة الاتحاد الأوروبي يُشرفان على اختتام برنامج -تر ...
- بومبيو على تويتر : لقد كان شرفا لي لقاء الحموشي


المزيد.....

- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحي البوزيدي - -كوكاكولا و لاكريموجان- (قصّة أخرى لعشقنا)