أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بهروز جعفر - جلوس تحت خيمة السوداء و حقيقة برهم صالح















المزيد.....

جلوس تحت خيمة السوداء و حقيقة برهم صالح


بهروز جعفر

الحوار المتمدن-العدد: 6426 - 2019 / 12 / 2 - 02:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


جلوس تحت خيمة السوداء / ماهي حقيقة برهم صالح .؟
بقلم / بهروز جعفر * .
هذه المقالة هي من احدى المقالات التي ننشرها في سلسلة باللغات الكوردية والعربية والانكليزية ، مع نشرها ترسل الدلائل والمستندات الى مبعوث الخاص للامم المتحدة والبرلمان والمدعي العام العراقي .
من الواجب الاخلاقي على السلسة الكورد و الاتحاد الوطني ان يعيروا اهتمامهم وكل اهتمامهم الى هذا الموضوع ، والذى في الاساس هو تحريض و استدراج على اجابة اسئلتان اساسيتان ، الاولى : من هو برهم صالح الحقيقي ؟ والثانية : حسب مؤتمر السلام الذي عقد في الولايات المتحدة في (2003 الى 2011) ابان حرب الامريكية العراقية ، قد صرفت الولايات المتحدة الامريكية (106) ترليون وستمائة مليون دولار كدعم للعراق في سبيل اعادة اعمار العراق ، لتأسيس السلام وانتشار الديمقراطية وثقافة التعايش السلمي ، اما العراق ما بعد الصدام قد نشهده لا يتقدم بل يتراجع في كل المجالات ، ونجد العراق الان قد بلغ ديونه الى (132) مليار دولار بل اكثر .
ماذا يفعل برهم صالح (رئيس العراق) ؟ وفي الحقيقة ماهو واين هو في رئاسة الجمهورية ؟ .
هذه المقالة تدعم تحليلات و مستجدات الديمقراطية في العراق ، هل ارض العراق غير خصبة لانبات الديمقراطية ؟ اما القادة الملثمون هم المسؤولون عن سوء استعمال هذه الارض ؟
اولاََ: برهم صالح والفساد في العراق .
حين قادت الولايات المتحدة الاميكية التحالف الدولي في حربها ضد العراق لاسقاط النظام في (2003) و بعدها ، صرفت مئات المليارات من الدولار لاِعادة اعمار العراق ، وكان الصرف يتم عن طريق قنواتها الخاصة، والتي تتمثل بالشخصيات السياسية الذين كانوا في المهجر في عهد النظام السابق وعادوا الى العراق بعد الحرب ، ومن بينهم برهم صالح ، كان يستلم (870000) دولار شهريا لقرابة خمس سنوات (تبلغ مجموع ما يستلمه في السنة الى اكثر من 10 ملايين دولار ) ، والغرض منه تنمية الاجتماعية ( ومن الجدير بالذكر : ان الدعم المالي في الخارج الذى كان يصل الى العراق كان لايدرج في جدول ميزانية العراق العامة ، ولحد الان لبرهم صالح فريقه الخاص يستلمون دعم المالي الذي تصرفه امم المتحدة وامريكا ودول الخليج لمجالات شتى .... واسم الفريق محفوظ لدينا ) لمعرفة المصادر والمعلومات راجع موقع المعلومات البريطاني ( medium ) بعنوان (who is president really ,Barham Salih, really?) .
في حينها كانت المصادر الموثوقة لاتحاد الوطني الكوردستانى ، كانوا يرفعون التقارير (للطالباني ) بان برهم صالح يصرف الاموال لمشاريعه الخاصة عن طريق والدته ، بحجة ان هذه المشاريع تهدف الى ترقية ثقافة مجتمع النسوي في العراق ، وبالاخص ان في هذه الفترة كان برهم صالح يغني بروفايله الخاص وذلك عبر تأسيس مجموعة من المؤسسات الاْعلامية ( جريدة آسو ، خندان ، ومجلة اسبوعية ، وتوزيع الاراضي والفلوس على الاعلاميين المعروفين في اربيل وبغداد (محفوظ اسمائهم ) وجعل نفسه اخطبوط الاعلام العالمي ، ومن الجدير بالذكر بأن التظاهرات التي نشهدها اليوم في العراق نتيجة تراكمات من افعال السلطات الحاكمة في العراق لما بعد الصدام لفترة (15) عاما ، يجب ان لاننسى ان في ذلك الفترة كان برهم صالح يشغل منصب نائب رئيس الوزراء في دورتين متتاليتين وكان المسؤول عن ملف المالي للعراق ، السؤال يطرح نفسه ، ماذا كان الامريكا في العراق اذا كان برهم صالح بهذه الطريقة يضيع دعمها المالي للعراق ؟
في تموز عام 2019 اصدرت وزارة المالية الامريكية قائمة تتضمن (67) اسما لمسؤولي العراق ، الذين يشملهم عقوبات مالية وادخال اسمائهم الى قائمة السوداء وذلك لهدرهم لاْموال العراق ، وهل يكون اسم برهم صالح موجودا في المستقبل داخل القائمة ؟
ثانيا : بعد استلام رئاسة الجمهورية من قبله .
انشق برهم صالح عن الاتحاد الوطني الكوردستاني و قام بتأسيس (التحالف لديمقراطية والعدالة ) وبعدها رجع الى صفوف اتحاد الوطني لغرض استلام منصب رئيس الجمهورية ، في الحلقات القادمة نوضها اكثر للقارئ الكريم ، والذي خيب امال الالاف من النخبة المثقفين الكورد ، وقام بالخدع والكذب عليهم ولم ينجو اصدقائه المقربين من الخداع والكذب عليهم ، يوجد لدينا الروابط بالصوت والصورة محفوظة لدينا
في هذا المجال قد نوضح للقارئ بعضا من الامثلة لكي نعرفه الى برهم صالح جيدا:
الاول : برهم صالح في (9) اشهر الاولي في سنة (2019) طالب ثمان مرات من الادارة الامريكية لاستقباله ، لكنهم رفظوا استقباله ، كل المحاولات لرئيس الجمهورية هو ان يمثل العراق في مؤتمر السنوي للامم المتحدة في نيورك بدلا عن عادل عبدالمهدي ، حتى وصل الى تحريك نفوذه وصرف ملايين دولارات ، وبالاخير استطاع ان يلتقي (ترامب ) لدقائق معدودة ، من الممكن لادارة الامريكية اداركهم بلباقة برهم صالح ومعرفتهم بشبكته المتكونة من قطاع الطرق في مجال الاقتصاد في المنطقة ، لان خطاب (ترامب) لمؤتمر امم المتحدة لعامه (74) في (24 سبتمبر 2019) قد ركزت على طبق السياسية الذين يرشون الصحافة العالمية والمؤسسات الاعلامية والمالية التان تذيقان البشرية والانسانية المرارة .
الثاني : في بداية سنة (2019) صرح برهم صالح بأن القوات الامريكية الموجودة في العراق البالغ تعدادهم (11) الف جندي ، هي لغرض التدريب ، وبعد يومان صرح الترامب بان القوات الموجودة في العراق هي لمراقبة تحركات الايرانية في المنطقة، وبعد ذلك قام برهم صالح بالمجاملات والدفاع عن سياسات ايرانية في المنطقة وذلك كي لايكون من ضمن نطاق تضايقات ايرانية ، و بالاْخص داخل اتحاد الوطني، وبالعكس لكي يدعمونه لكي يصبح سكرتيرا عاما للحزب ، في بداية عام (2019) ترامب زار العراق لم يلتقي باي المسؤولين العراقيين ، وعندما قابل برهم صالح في نيورك قال ( بالتأكيد انا رجل كبير .... في ما مضى كنت في العراق كما تعلم )
الثالث: ان الفلاحين في اقليم كوردستان يعانون من عدم استلام مستحقاتهم المالية مقابل تسليمهم لمحصولاتهم الحقلية من قبل حكومة المركزية ، بعض الاصدقاء في الاتحاد الوطني الذين هم على كتلة برهم صالح يستوردون القمح من خارج القطر باسعار رخيصة ويبيعونه لبغداد ، وذلك جعل عدم الحاجة لبغداد لمحاصيل الفلاحين في الاقليم ، السؤال الجوهري هو ماذا فعل برهم صالح لمسائلة اصدقائه في الاتحاد ؟ .... لاشيء ... لاْنه شريكهم .
الرابع : ان سبب الرئيسي لهدر الاموال في العراق هو قطاع الكهرباء ، في عام (2017) وزير السابق لوزارة الكهرباء ابرمت عقدا مع شركة (جنرال – الكتريك الامريكي ) بقيمة (400) مليون دولار و ذلك عن اصلاح الكهرباء في مناطق منكوبة (تكريت ، الموصل ) و بات المشاريع غير منفذة . (ماذا فعلوا ؟ لا شيء) .
والان يقوم برهم باستلام مشروع ضخم لكهرباء العراق الذي يبلغ ميزانيته (40) مليار دولار و ذلك عن طريق (لؤي الخطيب ) و (حميد جعفر) ( ان هذا المشروع يشطر الى شطرين ، الذي يتعلق بعمل اللوجستى و سد الحاجات الداخلية يقوم بتنفيذه شركات العائدة الى (كريزنت بتروليوم ) وشطره الاخر ينفذه شركتان (امريكى و الماني) . لؤي الخطيب من الشخصيات الذي دخل الى مجال النفط في العراق عن طريق برهم صالح ، الذي اسس (عراق انرجي انستيوت ) مع استلامه حقيبة وزارة الكهرباء في كابينة عادل عبدالمهدي (ن.ن.الطالباني ) صارا مديرا لعراق انرجي انستيوت ، (ن.ن. الطالباني ) هي ابنة دكتورة عطية ، والتي هي اخت عقيلة برهم صالح ، و شركة (انليل انرجي ) مسجلة باسم (ن.ن.الطالباني ) ( وللعلم ان تسجيل شركة نفطية في العراق يحتاج الى (2) مليار دولار كضمان في حساب البنكي ) .
خوفا من تفشي هذه الاسرار لا برهم صالح ولا (ن.ن. الطالباني ) مدير (اراك انرجي انستويت ) لاول مرة لم يشاركوا في منتدى الطاقة العراقية .
الخامس : حميد جعفر مع مجيد نجل الشخص الاول في شركة كريزنت بترولين (دانا غاز الاماراتي و اراك انرجي تعود الى شركة كريزنت بتروليومن ) حميد جعفر غادر العراق الى بريطانيا في ستينيات قرن المنصرم ، يقوم لسنوات كثيرة في الامارات المتحدة العربية ، وهو صديق مقرب لدى برهم صالح ، ولؤي الخطيب في وزارة الكهرباء ، ومراكز الدراسة و النفوذ في بريطانيا والعراق ، كل هؤلاء قد انشئوا شبكة في مجال الطاقة .
في (21/12/2017) اتصل بي اؤي الخطيب هاتفيا ، انذاك كان هو في بريطانيا وانا كنت في القبرص قال لي: ((احيل قضية دانا غاز وحكومة اقليم كردستان الي )) وطاب مني ان اكتب مقالاََ باللغة الانكليزية ضد سياسة النفط التي تتبعها حكومة اقليم كوردستان ، ولم يخفى عني اني سوف اكسب دعم برهم صالح بهذه المقالة ، لؤي الخطيب من الشخصيات الذي وفر له المال من قبل نورى المالكي و العبادي و برهم صالح لفترة طويلة ، وذلك لكسب النفوذ في الواشنطن ولندن لقضايا تتعلق بالنفط العراقي . وقد قام بنشر عديد من التعريفات الخبرية و الصفحات ضد حكومة اقليم كوردستان و سياستها النفطية في بروكنجز و مؤتمرات النفطية السنوية العراقية في لندن ، و قد كنا على اتصال طيلة هذه الفترة حتى صار وزيراََ لوزارة الكهرباء.
السادس : مع تسنمه برهم صالح رئيسا للجمهورية قامتا الاختان (ه. ن . طالباني ) و ( ن.ن. طالباني ) المقربتان لبرهم صالح بتسجيل شريكتين باسمي (فيند فينجر ) و ( هاملتن بريدجس) في مجالات انتاج الطاقة و الوقود والمعماري .
ماعدا الذي ذكرناه ، حينما كان برهم صالح رئيساَََ لحكومة اقليم كردستان ، قد اسس مستشفى ( هةوار) وشركة استراد للادوية للدكتورة عطية وابنتها (هةوار) التي تكون (اي : الدكتورة عطية) اخت عقيلة دكتور برهم ( وهوار كانت لتوها متخرجة في كلية الصيدلة ) .
السابع : في نيسان (2019) عنما شارك برهم صالح في مؤتمر العشاري لعشيرة الجاف في منطقة (قرداخ ) الي هو كان الراعي الاول للمؤتمر ، وقد اخذ صورة فوتوغرافية مع (أ . اغا ) متصافحا معه ، الذي كان من احد رموز البعثيين في المنطقة و رئيس افواج الخفيفة (الفرسان ) في وقت نظام البعث ، والمشترك بجريمة الانفال ، ومع عديد من الفرسان الذين كانوا حضورهم متواجد في المؤتمر ، ( مع احترامي للمناضلين في عشير الجاف ) .
رئيس ٌ للدولة تتصافح مع احد قيادي في الجحافل في نظام صدامي والذي متهم بتورطه في ابادة قومية كردية ، كيف لنا ان نعرف و نظمن انه لا يتعاون و يمت صلات مع جهات و اشخاص يريدون الشر بنا لمصلحته الشخصية ؟ و ذكره للشهداء و المأنفلين والحشد الشعبي ، انمافي قرارة نفسه هو كسلعة يروج به نفسه.
الثامن : برهم صالح لاْرضاء نفسه وهواه ، قام بترتيب الزيارات لعدة الدول عندما استلم السلطة (الاردن ، دول الخليج ، تركيا ، ايطاليا...الخ) حسب ماقاله ( كاظم الصيادي ) عضو برلمان العراقي ، ان مصاريف الزيارات لرئيس العراقي قد بلغ (4،5) اربعة مليار وخمسمائة دينار عراقي ، ماعدا زيارته الى الامريكا قد بلغ مصاريفه الى (2) مليار دولار امريكى. ان الجولات التي يقومه برهم صالح غير مجدي و ليست لديها منفعة للدولة ، ومع ذلك غير دستورى وغير قانونى، لاْن حسب مادة الدستورية (73) ، تتكون صلاحيات رئيس الجمهورية من (10) بنود ، والتي فيا ان الرئيس الجمهورية لايستطيع ان يبرم اي اتفاق او اي عقد مع اياًً كان ، اذاًً لماذا السفر ؟ وهل اجتماعاته و اتفاقاته مع غرفة التجارة الامريكية تستنده مادة دستورية ؟
الشارع العراقي واعلامه لم يخفوا انزعاجهم من زيارات الرئيس لخارج القطر ، في حين انهم لايجدون ماءاًً صالحاًً للشرب ، وكرامتهم غير مصانة في الداخل و الخارج ، ومع ذلك رئيس الجمهورية مشغول باشباع رغباته واهوائه . وبعدما استلم السلطة اظهر عدم امتنانه لاْصدقائه واعوانه ، والى الذين كانوا يدعمونه في السابق ، وقال لاحد اصحابه ذات مرة ( ان هذا الزمان قد ولى ان اتوجه الى الشعب واطالبهم بشيء)
التاسع : لثلاثين سنة لم توفق تركيا في صناعة علاقة متينة مع العراق ،و اردوغان لا يحبذ صداقته في اوساط دولية ،لانجد دولة راضية حول اداء السياسي لاردوغان ، و ان التركيا تسلب حق مياه العراقية في نهري الدجلة والفرات (حسب تقرير لمجلة ( foreign policy ) الشهيرة ، الذي اعده كون هالينان (conn hallinan) والذي يقول فيه ( السدود التركية يقلل مياه العراقية بالنسبة (80%) ومياه سورية بالنسبة (40%) ) وايضا نجد (11) قاعدة عسكرية تركية في اراض عراقية ، مع كل هذا الرئيس لا ينطق بكلمة ضد اردوغان حول ماذكرناه وحول ما يجري في كركوك ضد شعبه .
قال لي احد مستشاري اردوغان والذي هو رئيس احد مراكز الدراسات ، في احد الاجتماعات ، ان صالح مشغول بانشاء خط نقل غاز من القطر الى تركيا داخل اراضي العراقية ، وفتح معبر بري اخر مع تركا.
انا على اليقين بان برهم صالح منخرط في لعبة (ايرانية وتركية ) لتسليم جبل قنديل الى تركيا ، لان كل شيء قابل للبيع عند برهم صالح .
العاشر : ان اهم واخطر ما يفعله برهم صالح هو من المبدعين في شراء الاعلام و الصفحات الكترونية ، وذلك عبر ارسال التهديدات كل من نشر مقالاًً ضده ، واضف الى ذلك فانه يتلاعب بالتعليقات في صفحة فيس بوك ، انه دكتاتور ، لايقبل التقد ابداً ، وفي احدى المرات قام كاتب امريكى بتغريدة في حسابه في تويتر و يقول فيها ( لثامن يرفض طلب برهم صالح للقائه بترامب ) بسبب هذه التغريد ، طلب برهم صالح من الهيئة الحكومية بلاجراءات ضده، ووفقوا في ايقاف حساب الكاتب في تويتر . لا استبعد ان كل اتصالاته مع نيجرفان البرزاني ، مضمونه هو انه فلاناًً قد كتب علي وفلاناًً ينتقدني ، او ازالة مقالة فلانية في روداو .
الحادي عشر : برهم صالح على علم ، او بالاْحرى مسؤول عن بيع نفط الايراني باوراق عراقية في موانئ البصرة ، ويمتلكون ناقلات نفطية ، و يتاجرون مباشرة بدون وسائط ، في بعض الاحيان يستلم الشراء نفط الايراني في فجيرة باوراق عراقية ، وللعلم ان نوعية النفط هي (LNO) الخفيف الايراني . وهذ الموضوع معلوم وشائع لدى المحامين العالميين ، وانا استطيع ان ازود الامريكين بمليون برميل نفط ايراني باوراق عراقية في غضون ساعة اذا ارادوا .
الثالث عشر : ان التظاهرات التي نشهدها اليوم في ساحة العراق ، هي تراكمات ونتائج لسوء استخدام السلطة لدى الحكام العراق في ما بعد الصدام ، ان برهم صالح كان نائباََ لرئيس الوزراء في دورتين متتاليتين ، وهو كان مسؤولاََ عن ملف الاقتصادي والمالي في العراق ، وهل يستطيع مجلس امكافحة الفساد ان يحيلوه للمساءلة والعدالة ؟ حول ما سلب من اموال العراق الذي منح من قبل الدول المانحة لاعادة اعمار العراق ، اوشك ان يلتهب العراق ومع ذلك نرى ان ارئيس يختلف مع رئيس الوزراء على ناقلات النفطية في بندر عباس ..!السياسون الاخرى لديهم صهاريج اما برهم صالح يملك ناقلات نفطية .. العراق يلتهب وارئيس يشترى (10) سيارات من نوع لاند كروزر و سيارتان مدرعتان من نوع مرسيدس من شركة سردار ولا يعرفون باسم من يسجلونهم .
وعندما كان رئيساََ لحكومة اقليم كردستان قام بستجيل عشرات من الدونم باسم عقيلته في منطقة (جى شانة) في محافظة السليمانية ، ماعدا ذلك قام بتسجيل عشرات دونم اخرى باسم جامعة امريكة ، وصرف اموال الحكومة على جامعة اهلية ، والتي نراها من اسوء الجامعات الاهلية في العراق حسب ترتيب للجامعات العالمية ، سؤال بسيط .. بكم تباع هذه الجامعة مع (كافتريا الجديدة التى صرفت عليها 10 مليون دولار في الاونة الاخيرة ) ؟؟؟
واخيرا ان رأي العام على برهم صالح هو انسان لا تقدير له وهكذا يبقى للتاريخ ، على الاقل هو من قام باجهاض المعارضة الصحيحة في الاقليم و خيب الناس املهم بفكرة المعارضة الصحيحة ، قد باع حزبا بثمن بخس ، مقابل ان يستلم منصب رئيس الجمهورية ، وبالاخير اصابه الغرور و كذب مع من حوله .
____________________________
بهروز جعفر: هو صحافي و باحث كوردي، رئيس معهد ميديتريانة للدراسات الاقليمية، طالب دكتورا في العلاقات الاقتصادية الدولية بجامعة قبرص الدولي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,636,956,578





- مسؤولون: المشتبه به في إطلاق النار بالقاعدة الجوية في فلوريد ...
- تركيا تحذر مواطنيها من السفر إلى فرنسا
- محامي نتنياهو يواجه تهما بغسيل الأموال
- نوع من الماء يخفض مستويات السكر في الدم
- بايدن عن ترامب: هذا الرئيس لا يعلم من هم الأمريكيون
- مطلق النار في قاعدة البحرية الأمريكية في فلوريدا سعودي الجنس ...
- "جزائريون بلا حدود": انتخابات الجزائر مهزلة والنظا ...
- شاهد: حريق يلتهم مناطق شاسعة قرب سيدني
- أردنيّون يطالبون بتحرير أسرى لدى إسرائيل: -ما بدنا يرجعولنا ...
- هل يضع الموت حدا لعدم المساواة بين الجنسين؟


المزيد.....

- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر
- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بهروز جعفر - جلوس تحت خيمة السوداء و حقيقة برهم صالح