أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - صوت الانتفاضة - أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي المهتز، والبديل الاشتراكي والتحرري والإنساني- الجزء الرابع














المزيد.....

أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي المهتز، والبديل الاشتراكي والتحرري والإنساني- الجزء الرابع


صوت الانتفاضة

الحوار المتمدن-العدد: 6423 - 2019 / 11 / 29 - 16:34
المحور: ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية
    


أشرنا في الأجزاء (1و2 و3) من هذا المقال كيف ان أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي بات مهتزا بسبب الانتفاضة وكيف ان هذا الاهتزاز شكل فراغا فكريا وسياسيا، الى حد ما، على صعيد المجتمع.

كما، وأشرنا الى ان التيارات البرجوازية القومية والقومية النيو ليبرالية تريد ملء هذا الفراغ عن طريق استغلال المفاهيم والشعارات العامة مثل "الوطن" بعد تجريده من المحتوى السياسي والاجتماعي والاقتصادي. كما وقلنا ان الوطن الذي تروج له هذه التيارات هو في الحقيقة وطن لتراكم الثروات للأقلية الرأسمالية والفاسدين ولكن الفقر والبؤس والحرمان لأكثرية السكان. وأخيرا قلنا إن الانتفاضة قدمت بصورة جنينية أفق سياسي وفكري تحرري علينا تطويره وترسيخه.

ان الانتفاضة عمل سياسي جماهيري بامتياز وكلنا نرى كيف هبت جماهير الشباب والشابات والعمال والكادحين والمعطلين عن العمل ضد السلطات بهدف إيجاد التغيير الجذري في حياتهم وكسب الحرية والرفاهية والمساواة. من الواضح، ان التغيير الذي نريده لا يمكن تحقيقه بدون إسقاط النظام الحالي وهدم كل بنيانه الفكري والسياسي اذا نها الخطوة الأولى في مسيرة تحررنا.

غير ان هذا التغيير السياسي والفكري لا يتحقق بشكل جذري، لا بل لا يحدث، الا إذا اقتنع العمال والكادحين المنتفضين والشابات والشباب من أوساط هذه الطبقة الاجتماعية بضرورة عدم الاكتفاء بالتغييرات السياسية وأقدمت على الاستمرار بالانتفاضة وتحويلها الى ثورة تحقق أهدافهم الاقتصادية والاجتماعية كذلك. ان التغيير السياسي يجب ان يكون وسيلة للقضاء على الفقر والبطالة واللامساواة الاقتصادية ويحقق الحرية الشاملة وليس مجرد الدوران في حلقة التغيير الشكلي وتحويل السلطة من ايادي هذه التيارات البرجوازية الى تيارات آخرى برجوازية.

ان الطبقة العاملة والجماهير الكادحة والشابات والشباب من أوساط هذه الطبقة الاجتماعية تدرك تماما بانها تشكل العمود الفقري للانتفاضة الحالية. لذا، انهم بحاجة الى ان يعلنوا عن أهدافهم الاشتراكية والتحررية اذ بدون تحول هذا الأفق السياسي والفكري الاشتراكي الى أفق سائد في المجتمع سيكون مصير الانتفاضة مجهولا وستجني التيارات البرجوازية ثمار كل تضحيات هذه الانتفاضة لصالحها.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,654,710,227
- أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي المهتز، والبديل الاشتراكي وا ...
- الصمت العالمي تجاه ما يحدث في العراق
- أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي المهتز، والبديل الاشتراكي وا ...
- أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي المهتز، والبديل الاشتراكي وا ...
- النظام يفقد توازنه... ما يجري في ذي قار


المزيد.....




- أمريكا تقول إن مطالب بيونغ يانغ "عدائية وغير ضرورية&quo ...
- داخلها رؤوس نووية أميركية.. أردوغان يهدد بإغلاق قاعدة إنجرلي ...
- ظريف: المحادثات بين السعودية وقطر في مصلحة المنطقة
- ملك المغرب يهنئ تبون ويدعو لفتح صفحة جديدة في علاقات البلدين ...
- السيسي يهاجم الوفاق الليبية وأردوغان يتعهد بدعمها عسكريا
- تصريحات قوية من قائد البحرية الإيرانية بشأن -السفن الأجنبية ...
- صحفي يكشف عدد الأصوات التي ينالها الحريري اليوم خلال الاستشا ...
- هندي يقفز في بئر على عمق 50 قدما لإنقاذ ثعبان... فيديو
- البنتاغون يصدر بيانا على خلفية تصريحات لأردوغان بإغلاق قواعد ...
- -لم نتفاوض مع الإمارات-... قطر تكشف تفاصيل جديدة بشأن المصال ...


المزيد.....

- لبنان: لا نَدَعَنَّ المارد المندفع في لبنان يعود إلى القمقم / كميل داغر
- الجيش قوة منظمة بيد الرأسماليين لإخماد الحراك الشعبي، والإجه ... / طه محمد فاضل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف: الحراك الجماهيري والثوري في العالم العربي، موقف ودور القوى اليسارية والديمقراطية - صوت الانتفاضة - أفق وأيديولوجيا الإسلام السياسي المهتز، والبديل الاشتراكي والتحرري والإنساني- الجزء الرابع