أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - منير الكلداني - حوارية (( الصميم )) مع الاديبة السورية غرام عدره














المزيد.....

حوارية (( الصميم )) مع الاديبة السورية غرام عدره


منير الكلداني

الحوار المتمدن-العدد: 6416 - 2019 / 11 / 22 - 17:13
المحور: مقابلات و حوارات
    


س 1 :
نبذة تعريفية عن شخصكم الكريم .

أنا فتاة في ريعان شبابي

اعشقُ الكتابة كهواية رغم ظروفي الصعبة..

ابنة اللاذقية

حقوقية

عمري 28 سنة

أكتب منذ نعومة أظافري ومنذ عام تقريباً قررتُ نشر ما أكتب ..

ولو كنتُ سأرتطم في البداية بمعوقات كالصخور لكن سأعملُ على ما أحبُ وأعشق ..

فالرياح لاتهب كما تشتهي السفن ..


س 2 :
مقارنة بالدول المتقدمة ماذا ترين من النسبة الثقافية للمرأة العربية في وضعنا الحاضر ؟

الحقيقة أنه سؤالٌ قيم ياعزيزي..

لإنه لن أقول النصف بل الربع من النساء المُحاضرات والمُتحضرات والمشهورات عالمياً ذاتُ أصل عربي ..

فيا عزيزي من قبل سرقة الغرب لنا نحنا من البداية أهل التحضر والثقافة .

وفي العصر الحالي بدأت المرأة تتطور تستعيد مكانتها بشكل كبير وتتولى مهام كانت محظورة عنها سابقا ..

أصبحت وزيرة ، أصبحت قاضية ، أصبحت تقودُ السيارة ، أصبحت متحررة تقاتل بجانب الرجل جنباً إلى جنب ..الخ

والعاملُ الأهم سعينا لتطوير المرأة الريفية والمراة في المناطق النائية ..
النسبة 40 بالمئة


س 3 :
غرام الإنسانة الأديبة أم الأديبة الإنسانة برايك أيهما أقرب صلة للواقع المعاش بشقه الثقافي النسوي ؟

برأيي الشخصي أنا الإنسانية الأديبة أقرب ..

لأنها ترى الحقيقة من جهة وترى المرأة الجاهلة ، المرأة المظلومة ، المرأة العاملة ، ترى المرأة المثقفة ...

ترى المرأة الأرملة، الثكلى ، العجوز ، والعاقر...

مايولدُ لديها الأفكار للإبداع والكتابة ومعالجة الواقع..


س 4 :
هل ترين أن المرأة العربية بدأت تشق طريقها رغم العديد من الظروف التي تمر بها؟

نعم وبكل تأكيد حتى لا تكاد تجدُ مجال إلا وتجد به امرأة ذاتُ دوراً فعال ..
فهنا العاملة وهناك الممرضة وهنا الفارسة و هناك الطبية وهنا المهندسة و هناك المعلمة و هناك المطربة والفنانة ..الخ

رغم صعوبة المجتمع الشرقي و تطرف عقلية بعض الرجال ..


س 5 :
في خضم السيطرة الذكورية على المجتمع الشرقي كامرأة هل ترين أن العمل السياسي مثمر للنساء رغم المضايقات الفكرية التي تتعرض لها ؟

تلافيف الرجل لاتزيد عن تلافيف المرأة ..

فهن شقائق الرجال

المرأة - وبشكل عام - العربية لم تترك مجال إلا وخاضته فهي الملكة والقاضية ..الخ

وحتى في عصرنا هذا اندمجت في الحزب و الذي من أهم بنوده وجود عنصر نسائي شبابي فأصبحت تعلو فرقة، شعبة...الخ

ومنهن من أصبحت مستشارة رئيس الجمهورية ومنهن من رشحت لتولي رئاسة الجمهورية..الخ

س 6 :
هل يشكل الأدب نقطة قوة أو انحلال للمرأة العربية وبين تلك النظرتين هل تعتقدين أن الأدب النسوي حقق المطلوب ؟

الأدب مفتاح ذهبي يفتح كل الأبواب...

فكيف سيشكل نقطة انحلال للمرأة العربية التي اشتهرت بحيائها ..!!

الأدب والمرأة الأديبة(الأدب النسوي ) أثبت وجود المرأة وسلط الضوء على معاناة الأمومة والطفولة.. حتى تشكلت منظمات عالمية لرعاية الأم وطفلها..

س 7 :
من خلال تجاربك الإنسانية والثقافية والأدبية ماذا تنصحين فتاة اليوم ؟

أولاً نحنا في عصر الجيل الرابع من الحرب لا أحد يتقبل نصيحة ولكن ..

علينا بطاعة أهلنا ولو أدى الأمر لشجار بسيط بأختلاف الأراء لتفاوت البعد بين الجيلين ...

أن تثقف نفسها بدل التبرج الزائد والمكلف وأن تشعر بغيرها من الفقراء لنحافظ على الوطن ..

أن تبتعد عن جيل الشباب الطائش والهادم لمستقبلها وللوطن ..

وأن تكون قدوة لمن أصغر منها بالخير والعطاء..

(الجمال لا يدوم وإنما الأخلاق والعمل ) ..

تحية معطرة بالحب والإمتنان لكل الأصدقاء والمتابعين .. ومحبتي لخالتي أميرة عدرة الراقية

وكل الشكر لموقع الحوار المتمدن على هذه المقابلة وأتمنى لكم المزيد من التألق والإزدهار...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,689,242,879
- حوارية (( الربيع )) مع الاديبة السورية ربيعة شقير
- امضاء الناقد # 5 (( قلبي تناسى مرفأه - خديجة أحمد قرشي ))
- شيء تحت الظل # 3 (( ق ))
- في مرمى الذوق # 1 .... ليت هندا
- بين قوسين # 1 مع الدكتورة ابتسام محمود السلطان
- جدلية الحوار
- حوارية المرأة العراقية مع الدكتورة ابتسام محمود السلطان
- امضاء الناقد # 4 (( أمي - ليلى غبرا ))
- امضاء الناقد # 3 (( انْتِحارُ شَمْعَة -خديجة بن عادل ))
- حوارية شهرزاد مع الاديبة اللبنانية فوزية نيكرو
- امضاء الناقد # 2 (( أراك - فوزية نيكرو / لبنان ))
- حوارية عبق الشمال / الاديبة العراقية اسراء الجبوري
- شيء تحت الظل # 2 (( ق ))
- حوارية الحسن مع الاستاذة السورية نجوة الحسيني
- ليلة مومس / تامة
- امضاء الناقد # 1 (( سغب اللهفة - ليلى ال حسين ))
- حوارية القمر مع الاديبة السورية رولا صالح
- حوارية الشين مع الاديبة العراقية شهباء شهاب
- حوارية المجد مع الاديبة السورية ليندا سليمان
- حوارية السحر # 2 (( الاديبة السورية ايمان محمد ))


المزيد.....




- صفقة القرن.. وزير خارجية إيران يشطُب على خريطة ترامب لـ-فلسط ...
- -صفقة القرن- بـ9 نقاط أساسية
- كوشنر عن صفقة القرن: قدمنا للفلسطينيين خطة واقعية للحل
- الاتحاد المصري يكشف تفاصيل مباراة السوبر بين الأهلي والزمالك ...
- طائرة روسية جديدة للنقل العسكري تستبدل عجلاتها
- تأييد ورفض ودعوات للتأني.. كيف استقبل العرب والأطراف الدولية ...
- تركي آل الشيخ يعلن عن مكافآت للاعبي الأهلي المصري حال الفوز ...
- البنتاغون: تشخيص 50 من أفراد الجيش الأمريكي بإصابات دماغية ب ...
- الصين: لدينا قرابة 6 آلاف إصابة مؤكدة بفيروس كورونا منها 132 ...
- خطة السلام الأميركية.. أبرز البنود


المزيد.....

- كيف نفهم الصّراع في العالم العربيّ؟.. الباحث مجدي عبد الهادي ... / مجدى عبد الهادى
- حوار مع ميشال سير / الحسن علاج
- حسقيل قوجمان في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: يهود الع ... / حسقيل قوجمان
- المقدس متولي : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- «صفقة القرن» حل أميركي وإقليمي لتصفية القضية والحقوق الوطنية ... / نايف حواتمة
- الجماهير العربية تبحث عن بطل ديمقراطي / جلبير الأشقر
- من اختلس مليارات دول الخليج التي دفعت إلى فرنسا بعد تحرير ال ... / موريس صليبا
- أفكار صاخبة / ريبر هبون
- معرفيون ومعرفيات / ريبر هبون
- اليسار الفلسطيني تيار ديمقراطي موجود في صفوف شعبنا وفي الميد ... / نايف حواتمة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - منير الكلداني - حوارية (( الصميم )) مع الاديبة السورية غرام عدره