أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام الدين مسعد - الميديولوجيا ومسرح الشارع














المزيد.....

الميديولوجيا ومسرح الشارع


حسام الدين مسعد
كاتب وقاص ومخرج وممثل مسرحي ويري نفسه أحد صوفية المسرح

(Hossam Mossaad )


الحوار المتمدن-العدد: 6401 - 2019 / 11 / 6 - 19:08
المحور: الادب والفن
    


الميديولوجيا أو علم الميديا هو علم يختص بدراسة وسائل الإتصال والتواصل في تأثيرها على الإنسان من ناحية تشكل الوعي والتأثير الإيديولوجي وفرض قيم ومفاهيم جديدة. يعتبر ريجيس دوبريه هو أحد المنظرين الحقيقيين لهذا العلم حيث كان أول من استعمل هذا المصطلح في كتابه "دروس الميديولوجيا العامة".

الميديولوجيا علم أسسه روجيه ديبري وهوعلم خاص بدراسة الوظائف الإجتماعية السامية (الدين ، الفن ، السياسة ، الإيديولوجيا) والعقليات أيضا في علاقاتها مع المنظمات الإنسانية وبنيات التحول التي ترتبط بالتطورالتكنولوجي (الشبكت لإجتماعية ، السرعة أنواع الذاكرة المحافظة).
إن هذا العلم يدرس إذن العلاقات بين الأشكال النبيلة للوجود الإجتماعي الذي به يعتقد أي إنسان والمجال الأدنى أي المؤسسات اليومية .
إن عالم الميديولوجيا ليس إختزاليا أوماديا بالضرورة لكنه يفضل أن يختبرالأفكار في مقارنتها مع الحقائق المبتذلة التي تمكنه من الإنتصارلها قبل تجزيئها .
وعكس وسائل الإعلام (الميديا) فالميديولوجيا تهتم بوسائل التنقل ، بالتقنيات مثل الحاسوب والمذياع أوبأشكال التنظيمات مثل (الحزب ، المدرسة ، الكنيسة ) التي تنقل وتروج للدعاية ، بمعنى بالوسائط التي تنقل الأفكارالمجردة إلى حقائق إجتماعية صرفة وهذا يقودنا إلى ثلاث طرق أساسية لمقاربة هذا الموضوع .
1 ــ على مستوى التفكيرفي التقنيات ، حيث نجد بعض النتائج المنطقية منها ظهورالورق ، الدراجة الهوائية أوالشبكة العنكبوتية . فمالذي حصل في هذا المستوى ؟ ماهي تأثيراته الإجتماعية والمعنوية ؟ مالذي أصبح مفكرا فيه والذي أصبح غيرمفكرا فيه ؟ مؤرخا أومتجاوزا ؟ ذو قيمة عالية أومبتذلا ؟ أية رؤية تكونها التكنولوجيات الحديثة في أذهاننا عن هذا العالم الضمني ؟ كيف نتفاعل مع التكنولوجيا السابقة ؟ ماهي المقومات والتحريفات التي تنتج عنها ؟ كيف تنظم الوسط الإيكولوجي المدني الذي تتمظهرفيه ؟ إدراك الزمن والفضاء والذاكرة ؟ وأخيرا ماهو تأثيرالآلة في روح الإنسان ؟
ـــ على مستوى التفكيرالإديولوجي ، لماذا وكيف أصبحنا متعلمين وتقنيين تلقائيا ؟ كيف أصبحنا مرتبطين ببعض الأشياء المستعملة ؟ كيف أصبحنا إنتاجا لما أنتجناه ؟ الآلات التي تمدد أجسامنا ، أحاسيسنا أوعقولنا والمجموعات التي ننتمي إليها ، إننا من دون شك نصنع المركبات التي تضاعف من قوتنا ، أحاسيسنا وذاكراتنا .
ـــ على مستوى الإيمان والمعتقدات . الوسائل ونجاعة البروباغاندا . البحث عن شروط الإقناع .. أي نوع من الإنخراط والتنظيم وتشخيص الرسالة (الميساج) تجعله فعالا وذا جدوى ؟ ماهي الوسائل التي ستساعد على إنتشاره واستمراره ؟
في المقابل ، هل يمكن أن تصيرترتيبا ميديولوجيا ؟ أية أحكام قيمة صادرة وأية أنظمة معنوية وأية خطابات يروج لها أو لايروج ؟ ولنكن أكثردقة ولنفكرفي التلاحم المنتج بين الوسائطية والميساج ليس على مستوى المفاهيم الثنائية (فعال⁄غيرفعال) وإنما على غرارإعادة تنظيم التراتبية بل نمط الأفكار: إلى ما تشبه الإعلانات المتداولة والمنتشرة بيننا ؟

بمعنى آخر، إن الميديولوجيا تهتم بنظم الإكراهات المادية والتوجيهات التقنية التي بواسطتها يمرالخطاب وتهتم أيضا بنظم الإعتقاد وتحولاتها في المستقبل وأخيرا إنها تهتم أيضا بالأفكارالعامة باعتبارها علاقات بين وسائل التواصل وبين السلطة .
•••مسرح الشارع
وبالقياس علي ماسبق من شرح كينونة علم الميديولوجيا نجد ان مسرح الشارع وطيد الصله بهذا العلم من حيث اختيار موضوعاته من الحياة اليوميه للناس وتحدي عوائق اللغه والتشابك الواضح بين المتلقي والممثل الذي يكتشف فيه المتلقي نفسه
فمسرح الشارع وسيله من وسائل التواصل لتمرير الخطاب يهتم بأفكار عامه باعتبارها علاقات بين وسائل التواصل وبين السلطه .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,602,269,237
- المسرح والثوره


المزيد.....




- رئيس السنغال يتسلم بطنجة الجائزة الكبرى ميدايز 2019
- الطيب البكوش: قمة ستجمع رؤساء دول المغرب العربي قريبا
- فنان تركي يمزج بين الأيقونات الفنية التاريخية والعالم الحديث ...
- افتتاح منتدى بطرسبورغ الثقافي الدولي الثامن ملتقى الفن والثق ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الخميس
- -المصرية اللبنانية- تطرح طبعة ثالثة من -بيت القبطية-
- مجلس الشعب السوري يقر مشروع قانون خاص بنقابة الفنانين
- صيحة الأزياء المحتشمة: -أشعر بالثقة والراحة-
- بائعو الكتب القديمة بباريس.. سفراء فرنسا للثقافة والتاريخ وا ...
-  150 عاما على إنشاء دار الأوبرا الخديوية


المزيد.....

- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني
- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حسام الدين مسعد - الميديولوجيا ومسرح الشارع