أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - كاثرين نجيب - المساواة بين المرأة و الرجل

















المزيد.....

المساواة بين المرأة و الرجل



كاثرين نجيب
الحوار المتمدن-العدد: 1558 - 2006 / 5 / 22 - 10:40
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


عندما نتحدث عن المساواة فى غالب الأحوال نخلطها بالتماثل و تطالب المرأة ان تكون مماثلة تمامآ للرجل ليكون هناك مساواة تامة بينهما، ولا نستطيع أن ننكر الفوارق الواضحة بين الجنسين، لكن مبدأ المساواة لا يتأثر بهذه الفروق، فالفروق ليست موجودة بين النساء و الرجال فحسب، هناك فوارق واضحة بين الزنوج و البيض و هى بالتأكيد ليست فروقآ ثانوية لأنها تتعلق بالقدرات البدنية و حجم الجسم و لون البشرة و أسلوب الحياة....الخ

و حتى داخل جنس الرجال توجد الفروق الفردية، بداية من لون البشرة و الطول و اختلاف الطباع و القدرات البدنية و حتى درجة الذكاء، و لو كانت المساواة مرتبطة بالتماثل لانعدمت المساواة تمامآ، و لعمت التفرقة حياة البشر فى كافة تفاصيلها، لأن ساعتها لن نساوى بين الضعيف و القوى، ولا بين القصير و الطويل، ولا بين الغبى و الذكى، و بما أن هذه الفوارق لا تمنع المساواة بين الناس ولا بين الأجناس، فكذلك المساواة بين المرأة و الرجل هى مطلوبة على الرغم من اختلافهما.

اذا نظرنا إلى لاعبى كرة السلة فى الولايات المتحدة الأمريكية، وتأملنا كيف أنها تكاد تكون لعبة الزنوج، و الزنوج فقط. بالطبع هذا يعود إلى قدراتهم البدنية المتفوقة و زيادة متوسط الطول بينهم عن متوسطة عند البيض، لكن هذا لا يمنع الأبيض إذا توفرت فية الصفات التى تجعلة لاعبآ كفئآ لممارسة هذة اللعبة و منافسة الزنوج فيها، كلاهما أمامة الفرصة ليكون لاعبآ محترفآ بشرط اثبات الكفاءة و الإجادة، دون ان يغلق باب الفرصة امام أى منهما، و هذا هو المعنى الحقيقى للمساواة ألا تغلق الأبواب، أية أبواب، فى وجة النساء لأنهن نساء

فالمساواة هى مساواة فى الفرص بناء على الجدارة و الكفاءة و أحقية الفرد بالدور الذى يتقنة و يتفوق فية عبر فرص و منافس مفتوحة لا تحيز فيها لجنس على أخر ولا ظلم فيها لأحد على أساس الجنس ، فالمطالبة بالمساواة كما اوضحناه ليست مطالبة بأنجازآ او انحياز لجنس النساء، و ليست انقاصآ لحق من حقوق الرجل، أنما بالتأكيد انحياز و أنجاز لمصلحةالمجتمع بأكملة و استثمار قدراتة الى أقصى حد و بذلك تتاح الفرصة للجزء الخامل من المجتمع ان يساهم فى أنشطة مجتمعه و ذيادة إنتاجة.

فقضية المساواة بين الجنسين تمس عصب مشاكلنا الاقتصادية بالشرق الاوسط ،و إلا فلماذا تهتم مؤسسة اقتصادية دولية كبنك النقد الدولى بقضية المساواة بين الجنسين ، و بدإ الاهتمام بهذه القضية فى السبعينات من القرن الماضى. و تزايد اهتمام البنك الدولى لهذه القضية بعد انعقاد المؤتمر العالمى الرابع للمراة ببكين عام 1995 راميآ الى تخفيض أعداد الفقراء، حيث قدمت ابحاث و دراسات تثبت انتعاش الاوضاع الاقتصادية فى الدول الممارسة لمبداء المساواة بين الجنسين و ارتباطة بالنمو السريع للاقتصاد و بالرفاهية، بينما يرتبط الفقر بالتفرقة و قمع النساء و قهرهن.

فكفانا تكبد الخسائر و الحاق الضرر بمجتمعاتنا تحت شعارات دينية و ثقافية مضى عليها الزمن و ولا ، ارضاء لذاك الشيخ و ذلك الداعية، الذى يغتنى من وراء تجميدنا فى فترة زمنية من التاريخ و يحف شواربة بأسم اللة و الدين على حساب مستقبل اطفالنا






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,995,963,581
- انظمة حكومية ام عصابات بلطجة!!!
- الديمقراطية والاصلاح السياسي في العالم العربي
- المرأة فى الاسلام


المزيد.....




- تقرير: المرأة شبه مقصية في وسائل الإعلام بالجزائر والمواضيع ...
- بعد ضجة تعرضه للقرصنة.. موقع آشلي ماديسون للتعارف والخيانة ا ...
- البنت الكبرى أكثر ميلا إلى البدانة
- اعتذار كبير إلى كل اللبنانيات
- عنصر نسائي قوي في التظاهرات قد ينعكس سياسيًا
- اللاجئات السوريات في الأردن لا يجدن الرعاية والعلاج لمواليده ...
- الشرطة التايلاندية تكشف عن صورتين لرجل وامرأة للاشتباه بصلته ...
- آلاف النساء ترقصن أمام ملك سوازيلاند لاختيار زوجة اليوم
- متظاهرات لبنانيات
- المغربية نبيلة منيب.. الثورة الهادئة أو عندما تقود امرأة أقو ...


المزيد.....

- جذور العنف الجنسي / ندى المخزنجي
- أنا امرأة وإنسان: نقدٌ ماركسيّ نسويّ لنظرية التقاطعيّة – (جز ... / إيڤ‎ ميتشل
- المرأة الايرانية..عقل نيّر، وحق مهضوم / عضيد جواد الخميسي
- النساء العاملات وأزمة الرأسمالية / لبنى صادق
- العلاقة بين تمكين المرأة والتنمية البشرية / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- العنف ضد المرأة العاملة في الأردن / أمل العواودة
- صورة المرأة في الخطاب الديني / يامنة كريمي
- الإطار الفكري لمفهوم النوع الاجتماعي / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- عوائق التمكين الاقتصادي للمرأة في العراق / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- انعكاسات التحولات الاقتصادية على التمكين الاقتصادي للمرأة ال ... / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - كاثرين نجيب - المساواة بين المرأة و الرجل