أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - عَرَاجِينُ الموت...














المزيد.....

عَرَاجِينُ الموت...


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6396 - 2019 / 11 / 1 - 00:49
المحور: الادب والفن
    


القصائد المُحَارِبَةُ لا تعرف مذاق الماء...
تُولد في الحرائق
كلما نبت للحرب أظافر المدن...
واشتد الصراخ من جماجم الفقراء
على أساور الشعر....



القصائد المحاربة تحرس المدن النائمة ...
في جيب قطاع الطرق
تُهَرِّبُ المال العام....
من غضب الدخان
في العلب الليلية....
كلما سكرتِ القوافي أَمَّمَتْ
صوت الأرض...
فتكبر في السُّخَام
وتلتهم الرماد ثم تقرع السطر تلو السطر....



القصائد المحاربة لا تنام في صدور الشعراء...
لا تخشخش في أذن شاعرة
أن الحب كاميرا خفية...
تلتقط قلبها في معراج الصمت....
تنام في الطرقات
وفي صفير قطار منتصف العمر...
وعلى الأرصفة تدخن الفراغات
تراقب ميليشيا البْلاَسْتَيْشِنْ ....
تخترق الجموع
وتصغي لجمجمة الأَرْزِ....



القصائد المحاربة تحمل شارة النصر....
تمضي في شارع الحمراء
ترقص في تدوينة :
أن اليوم شعر....
وغدا شعر....




القصائد المحاربة تمدد الحراسة النظرية...
ليتنفس حارس السجن الهواء....
لا تثقب رغيف الماء
اشتهاه محارب النار...
دَوَّنَ في البئر :
ليس في الحرب سر ....
ليس في الحب سر...
في السجن كل الأسرار....



القصائد المحاربة لا تعرف النوم ....
على سرير الماء
أو على سرير النار...
تعرف المفتاح
في أعناق الغرباء عن الشباك....
تعرف أن الأمهات يغزلن المساحة
بدمع المسافة...
ليستريح السلام
في معصم دون أسورة القلق....



القصائد المحاربة ترتدي الخنادق والخوذ...
بأصابعها تَشْبِكُ رصاصة
بفم قناص عَلِقَ في فخ النشيد...
فلا هو نجا
ولا هو اختنق بصوت الشهيد...



الرصاصة المقاتلة ...
تحمل كَفَّ القصيدة
فترسم على وجه الشهيد
هنا ينام وطن...!
هنا يصحو وطن...!




القصائد المحاربة لا تمشي ...
على السطر
تحمل الشجرة والحطب...
تشعل النار
وتشرب الماء...
ترشق بالحجارة
كل من قال : مات شهيد ...
لا أحد يموت
يسافر في الغياب....
والسفر ليل طويل
أيتها القصيدة أنت الشهيد....!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,653,299,357
- مَزَارٌ للحب...
- الزمن الميت...
- ملعون أبو الشعر...
- افتحي الشباك...!
- دفاتر الماء....
- شجرة النار...
- سؤال الحرية....
- لهم كل الشرف....
- أحزان السِّيَّاب...
- سؤال الحياة ...
- كُرَّاسَةُ الألم...
- لعبة اليانصيب....
- مثلث الفراغ....
- القطرة الأخيرة....
- القطرةالأخيرة....
- حفلة شاي ...
- معادلة غير ناجعة...
- مساواة....
- دوران دون عجلة...
- الصمت صوت مضاعف....


المزيد.....




- كاريكاتير القدس- الأحد
- أقدم مكتبة عامة في فرنسا.. إشعاع -مازارين- الثقافي مستمر منذ ...
- وسيط المملكة يفتح جسور التواصل مع الإدارات والمؤسسات العمومي ...
- بالوصف السمعي.. محفل سينمائي مغربي يشارك المكفوفين سحر السين ...
- رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية يستقبل رئيس مجلس النواب
- غوغل تطلق أداة ترجمة فورية للهواتف المحمولة
- لا أخاف شيئا كما أخاف من الرواية!
- روسيا والفنانون العرب
- انطلاق «منتدى تحديات الثقافة القانونية في الوطن العربي» بالج ...
- مصر تعتبر مجلس النواب الممثل الشرعي للشعب الليبي


المزيد.....

- من حديقة البشر / صلاح الدين محسن
- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - عَرَاجِينُ الموت...