أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عقيدي امحمد - الرقصات الشعبية بتوات














المزيد.....

الرقصات الشعبية بتوات


عقيدي امحمد

الحوار المتمدن-العدد: 1560 - 2006 / 5 / 24 - 10:23
المحور: الادب والفن
    


تعتبر الفنون والصناعات التقليدية والحرف ، وجميع الأعمال اليدوية. وكل ما يتداول في المجتمع التواتي من فلكلور وأدب شعبية ، ورقص وغناء وشعر وأمثال وحكم وطقوس وأساطير التي تسود في المثلث التواتي القائم من قورارة ، وتيدكلت وتوات ، تلك المجتمعات التي مازلت تملك فنا تقليديا تزخر به ، وقد تختلف هذه الفنون في طريقة أدائها من منطقة إلى أخرى .
تقوم أهمية الفنون التقليدية في دورها الفعال في المجتمع التواتي وتأثيرها في حياته اليومية وتعدد أشكالها وأنواعها باعتبارها وسيلة لإخراجهم من عالم الروتين والتخفيف من معاناتهم اليومية وإزالة التعب عنهم خاصة وأن الإنسان في توات يعتمد على رزقه من الجهد العضلي ، من حفر الآبار، وتسوية التربة وتقليم الخيل ، وإزالة زحف الرمال على البــــساتين ، والمناطق الأهــــلة بالـــسكان ...الخ
وأشهر الرقصات الفلكلورية التي عرفها الإنسان هناك هي رقصة الاغاثة بما يسمى (( تويزة )) التي تؤدى عندما تزحف الرمال والمياه على منطقة سكنية او على الحقول ، او الفقارة (1) حيث يشارك فيها عدد كبير من السكان بما فيهم الرجال والنساء اللواتي بدورهن يحضرن المياه لتسهيل العملية ويتم العمل على نغمات المزمار والطبول وزغريد النساء .
اما الرقصة الثانية التي شهدت تطور وهي رقصة البارود ، وعن كيفية ظهورها حدثنا أحد شيوخ المنطقة قائلا (( أنه في القديم كانت الحروب تقوم بين القبائل ، والقبيلة الفائزة في الحرب يشكلون حلقة دائرية ويقمون بحركات خفيفة تعبيرا عن فوزهم في الحرب )) وبتطور العصر والزمن دخل عليها الإيقاع والمزمار، وتطورت الحركة وأصبحت تنتهي بطلقات البارود ، ومن خلالها يعبرون عن حاجتهم ومتطلباتهم اليومية ، وهذا من خلال الاغنية ـ أي مايسمى ((بالسيغة)) و((المرجوعة)) ـ وهذا مقطع من السيغة ((بسم الله يالطيف يالطيف مول النهار هو ليليه التصريف )) وهذ مقطع من السيغة (( السلام ماعليكم )) التي يرددونها على السنتهم ، وفي الايقاع السيغة رباعية ، حيث يتم من خلالها استعراض تقنيات الرقص ومهارة الفرقة ، والمرجوعة ثنائية ومنها يمهد القائد الفرقة لإطلاق البارود في أنا واحد .
وأخذنا هذه الصورة بغض النظر عن الفنون الأخرى مثل أهل الليل التي صنفت مؤخرا من طرف اليونسكو ضمن التراث العالمي، والقرقابو، والحضرة التي خاصة بمدح النبي صلى الله عليه وسلم وهذا المقطع متداول كثير في فرق الحضرة بمنطقة توات لنانة عائشة (( نشكر رسول الله وعليه انجيب اكلامي* انوردلو معناه ياربي اقبل انضامي)) والشلالي وهو رقصة تتم بالطبل وتتلى فيها قصائد محلية تحفظ من طرف شيوخ المنطقة ، ومن إحدى أغانيه.
ياغزايلي هانا ماشتوا الزين ايحوس
ياغزايلي هانا ماشتوا مصبوغة لرياش
ولكي نفهم أهمية الفنون ووظائفها يجب أن ندرسها من خلال الفعل الاجتماعي الذي تقوم به في الحياة الاجتماعية ، من هذا المنطلق يبرز دور الفن في تطوير المعرفة الإنسانية وتراكمها فالفن في توات نمازج حقيقية للحياة التي تستطيع أن تلعب دورا هاما وفعالا ، لكون معظم الفنون كانت لغة قابلة للفهم والاتصال ، جعلت صورا مركبة عن المحيط الاجتماعي في القديم والحديث وتطرح الحكايات والتجارب المتواجدة داخل المجتمع لتحدثنا عن الإنسان القديم في توات كيف كان من الناحية الطبيعية والاجتماعية وبهذا يكشف الفن التواتي أيضا عن طبيعة الأفراد وقواعد سلوكهم وأنماط حياتهم العملية والفكرية والشعورية .
وتكمن المعرفة الحقيقية لهذه الفنون عندما ندرس جيدا نمط الحياة وسلوكهم وأساليب أنتاجهم وقواعد تفكيرهم .
فالمجتمع في توات يسوده الفكر القبلي حيث أن عقلية تبقى متواصلة عند الأجداد.
أما أهمية الطبل من الناحية الاجتماعية وهو يؤدى من طرف شيوخ كبار في السن ويعتمد على الترديد يتم بين فرد يلقي جملة أو بيتا حماسيا تكرره جماعة الحاضرين مشكلين حلاقات دائرية وكل حلقة تنافس الأخرى في الصوت والتصفيق إلى هنا وكل هذه الأنواع المذكورة جميعها تؤدى من قبل سكان المنطقة أنفسهم الغير المحترفين ، أما المغنين الذين أدخلوا العود والكمان على بعضها فيشتهرون بتطوير كلمات الشلالي وقد كان لهم دورا هاما في تطويره .
وهذا ماجعله يلقى اقبال كبير من طرف الجمهور والمتذوقين الى الفن التواتي ، وينتشر كذلك الرقص الحر الذي يؤدى في الجلسات الودية وبعض الرقصات مثل الحضرة ، حيث يمكن لأي الجالسين أن يساهم في الرقص وعلى طريقته الخاصة أذا ما وصل الى حالة ((الجدب)) وهي أقصى درجات الرقص ، وفي تمنطيط تؤدى أجمل أجمل الرقصات التي نجدها في توات وأكثرها تنوعا من أشهرها ما يؤدى من قبل السكان هناك لأغرض مختلفة منها أحياء عيد عاشوراء من كل سنة كرقصة صارة أو تلك التي تؤدى من طرف النساء في مدح وتكريم النبي محمد صلى الله عليه وسلم كرقصة المولود وغيرها من الرقصات الاخرى ، وفي هذه الرقصات تشرك النساء الرجال والأطفال وتؤدى كلها في جو كبير من الخشوع والاحترام بعيد عن أي نوع من انواع الابتذال .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) ابار متصلة بعضها الى بعض بأروقة مائية تستعمل للسقي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,478,828,150
- الفنون الشعبية في توات
- دراسة حول عرض مسرحية المنتحر
- التجربة المسرحية في الجزائر
- مسرحية التمرين بين العرض والنص
- دراسة نقدية حول مسرحية الكترا
- المسرح المدرسي فضاء لاكتشاف المواهب وترسيخ الاسس التربوية
- دور الموسيقى الشعبية في ترقية المجتمع التواتي
- توني موريسون روايتها تجسد السخرية المأساوية


المزيد.....




- فرق من 10 دول تشارك في مهرجان الإسماعيلية للفنون الشعبية
- النضال ضد الفضائيين أم الاستبداد؟.. الحرية في أدب الخيال الع ...
- كاظم الساهر يزف ابنه على وقع العادات المغربية - العراقية (صو ...
- الجزائر... وزير الاتصال يتولى حقيبة الثقافة بالنيابة بعد است ...
- مايكل راكوفيتز: فنان يعيد ترميم ما دُمر من آثار عراقية بأورا ...
- منصب رسمي جديد لوزيرة الثقافة الجزائرية المستقيلة بعد حادث ت ...
- منصب رسمي جديد لوزيرة الثقافة الجزائرية المستقيلة بعد حادث ت ...
- الحكومة وثقافة النقد / د.سعيد ذياب
- وزيرة الثقافة الجزائرية المستقيلة تستعد لتولي منصب رسمي جديد ...
- بانوراما الأفلام الكوردية.. أفلام كوردية خارج المسابقة في مه ...


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عقيدي امحمد - الرقصات الشعبية بتوات