أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - الحزب الشيوعي العراقي - الاحتجاجات الجماهيرية، جرس انذار لنظام المحاصصة والفساد














المزيد.....

الاحتجاجات الجماهيرية، جرس انذار لنظام المحاصصة والفساد


الحزب الشيوعي العراقي
(Iraqi Communist Party)


الحوار المتمدن-العدد: 6368 - 2019 / 10 / 3 - 00:39
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


المكتب السياسي للحزب الشيوعي العراقي

تعم ارجاء الوطن منذ يوم امس احتجاجات شعبية واسعة، تشكل إنذارا حقيقيا للحكومة وللقوى السياسية المتنفذة، المسؤولة عما آل اليه الوضع المأساوي في البلاد والواقع المعيشي والحياتي المزري للمواطنين، لا سيما فئات الفقراء والكادحين والشباب، وعن انعكاسات ذلك في حالة السخط العارم الراهنة غير المسبوقة. وهذا يلح على القيام بإصلاحات جذرية شاملة على مختلف الصعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية. وارتباطا بذلك فان الحكومة اليوم على المحك بمعنى الكلمة، وان عليها اتخاذ الإجراءات الجدية العادلة العاجلة، التي ينتظرها الشعب ويطالب بها.

لقد اكدت احداث اليومين الماضيين في بغداد وعدد من المدن الاخرى، ان النهج المحاصصي الذي سارت عليه العملية السياسية لا يفضي الى اَية حلول، وانما يكرس الأزمات ويفاقمها، ولا يؤمن الحد الادنى من العدالة الاجتماعية . وقد انكشف اليوم عمق الهوة التي تفصل بين جماهير الشعب بمعاناتها المتعاظمة ومطامحها المشروعة واحتياجاتها الملحة، وبين سلطة نظام المحاصصة والفساد المهيمن على مفاصل الحياة وميادينها، والعاجز عن معالجة المشكلات اليومية الكبرى والازمات المتكررة، المعيشية والاقتصادية والاجتماعية وغيرها، وعن تطمين الحقوق الدستورية للناس والانصات لمطالبهم العادلة. ومما يزيد الطين بلة ان نداءاتهم الداعية الى الانصاف غالبا ما تقابل بالتجاهل، وحتى بالعنف احيانا.

اننا ونحن نتابع التطورات المقلقة الجارية في وطننا العزيز، نشعر بالحاجة الى تأكيد الثوابت والمباديء والاجراءات التالية:

ان التظاهر السلمي حق دستوري لا يجوز المساس به، تحت أية ذريعة أو مبرر.
إن واجب مؤسسات الدولة ومنها العسكرية والأمنية هو توفير الحماية الكافية للمتظاهرين والمحتجين والمعتصمين.
اننا ندين ونستنكر اعمال القمع والعنف ضد المتظاهرين أيا كانت وسائلها: الرصاص الحي او المطاطي، الطائرات المروحية ، الماء الساخن، الاعتقالات ، الكلام البذيء والمهين.. وغيرها . ونطالب بتشكيل لجنة تحقيق واسعة تضم منظمات المجتمع المدني وممثلين عن المحتجين، ومحاسبة من أعطى الأوامر باستخدام العنف والرصاص الحي وتقديمه الى القضاء.
إن من الواجب التوقف حالا عن ملاحقة الجرحى الى المستشفيات، واطلاق سراح المعتقلين، الى جانب اعلان من سقطوا من المتظاهرين شهداء للشعب والعراق.
ان الحفاظ على سلمية التظاهر وسلمية الاحتجاج باشكاله المختلفة وعلى الممتلكات العامة والشخصية، هو مصدر قوة للمتظاهرين والمحتجين، ما يوجب الحفاظ على سلمية الحركة الاحتجاجية .
ان من الضروري استدعاء رئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة والوزراء ورؤساء الأجهزة الأمنية لمناقشة التطورات الراهنة في جلسة طارئة لمجلس النواب .
ان حزبنا كان ويبقى على موقفه المتضامن والداعم والمشارك للجماهير في مطالبها العادلة، ويبقى يقف دوما إلى جانبها في تصحيح المسارات وتوفير الحياة الكريمة الامنة واللائقة .
اننا نجدد انحياز حزبنا الكامل الى جانب المطالَب العادلة والسلمية للمواطنين وفتح فضاءات للتغيير الجذري وانهاء نظام المحاصصة والفساد وتحقيق البديل الوطني المتمثل بدولة المواطنة والديمقراطية والعدالة الاجتماعية .

الذكر الطيب على الدوام للشهداء والشفاء العاجل للجرحى .

٢-١٠-٢٠١٩




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,883,357,541
- اعتداء جبان وغادر
- بيان اللجنة المحلية حول الاعتداء الآثم على مقر الحزب في البص ...
- الاعتداء الظالم على مقرنا في الناصرية لا يمكن تبريره ولن يشغ ...
- عاش الأول من أيار رمزا للكفاح من أجل حياة إنسانية كريمة
- بلاغ صادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي في ...
- اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي تعقد اجتماعها الاعتياد ...
- الاجتماع الرباعي خطوة مهمة نحو الكتلة العابرة للطائفية
- بلاغ صادر عن الاجتماع الاعتيادي للجنة المركزية للحزب الشيوعي ...
- بلاغ صادر عن اجتماع المجلس الاستشاري الموسع للحزب الشيوعي ال ...
- نعم لمطالب الناس العادلة.. لا للقمع
- ندعم مطالب المتظاهرين العادلة المشروعة
- مع المطالب المشروعة لابناء شعبنا
- بيان صادر عن المجلس الاستشاري للحزب الشيوعي العراقي في 15‏/0 ...
- متمسكون بالمشروع الوطني للتغيير والإصلاح
- تصريح بشأن جريمة استهداف مقر الحزب
- في مناسبة الاول من ايار: معا على طريق بناء دولة المواطنة وال ...
- نستنكر العدوان التركي ونتضامن مع عفرين
- اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي تعقد اجتماعا اعتياديا
- المفكر فالح عبد الجبار .. وداعا!
- أستذكارية في لايبزك للروائي والكاتب زهدي الداوودي بمناسبة مر ...


المزيد.....




- وزيرة الإعلام اللبنانية تحذر من أزمة غذائية بسبب انفجار بيرو ...
- العراق.. مقتل 3 جنود بهجوم لـ-داعش- في صلاح الدين
- البيت الأبيض: أمريكا لم تستبعد تماما أن يكون انفجار بيروت نت ...
- شرطة مكة تطيح بلصين سرقا كوابل ومضخات بـ3 ملايين ريال
- البرازيل تسجل ارتفاع إصابات ووفيات كورونا اليومية
- رغم تصريحات ترامب.. وزير الدفاع الأمريكي: نعتقد أن انفجار بي ...
- واشنطن: مكافأة 10 ملايين دولار مقابل معلومات عن تدخل أجنبي ف ...
- مصر.. حريق يلتهم طابقين بمجمع محاكم قنا بسبب عقب سيجارة
- بيروت منكوبة.. تضامن عربي ودولي مع لبنان
- مسؤول أمريكي: لم نستبعد بالمطلق أن يكون انفجار بيروت نتيجة ه ...


المزيد.....

- بوصلة صراع الأحزاب والقوى السياسية المعارضة في سورية / محمد شيخ أحمد
- التقرير السياسي الصادر عن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيو ... / الحزب الشيوعي العراقي
- شؤون كردية بعيون عراقية / محمد يعقوب الهنداوي
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- 14 تموز والتشكيلة الاجتماعية العراقية / لطفي حاتم
- المعوقات الاقتصادية لبناء الدولة المدنية الديمقراطية / بسمة كاظم
- الدين، الدولة المدنية، والديمقراطية / ثامر الصفار
- قراءات في ذاكرة عزيز محمد السكرتير السابق للحزب الشيوعي العر ... / عزيز محمد
- رؤية الحزب لمشروع التغيير .. نحو دولة مدنية ديمقراطية اتحادي ... / الحزب الشيوعي العراقي
- نقاش مفتوح حول اللبرالية واللبرالية الجديدة وواقع العراق؟ ال ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - الحزب الشيوعي العراقي - الاحتجاجات الجماهيرية، جرس انذار لنظام المحاصصة والفساد