أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - محمد كشكار - جهابذةُ محللينا يقولون أن قيس سعيّد فاز دون أن يقوم بحملةٍ انتخابيةٍ كبيرةٍ مثل ما فعل الشاهد والزبيدي؟














المزيد.....

جهابذةُ محللينا يقولون أن قيس سعيّد فاز دون أن يقوم بحملةٍ انتخابيةٍ كبيرةٍ مثل ما فعل الشاهد والزبيدي؟


محمد كشكار

الحوار المتمدن-العدد: 6355 - 2019 / 9 / 19 - 04:16
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي
    


جهابذةُ محللينا يقولون أن قيس سعيّد فاز دون أن يقوم بحملةٍ انتخابيةٍ كبيرةٍ مثل ما فعل الشاهد أو الزبيدي؟ معذرةً أيها المحللون، سعيّد قام بأكبر حملة في تاريخ الانتخابات التونسية، ساعده ماردٌ جبّارْ، ماردٌ لا يُشقُّ له غُبارْ، ماردٌ يتنقلُ بسرعة البرق، ماردٌ محبوبٌ يغزو القلوبَ قبل العقول. هو نفس الماردِ الذي ساعدَ غاندي الهند المحتلة على هزيمة الإمبراطورية التي لا تغيب عنها الشمسُ، وساعد أيضًا غاندي جنوب إفريقيا على إزاحة نظام الميز العنصري الجاثم، منذ 500 سنة، على صدور السود السكان الأصليين. إنه القلبُ في عالَمٍ قاسٍ بلا قلبْ، إنه الروحُ في عالَمٍ ماديٍّ بلا روحْ، إنه الأملُ في غدٍ أفضلَ في عالَمٍ فاقدٍ للأملْ، إنه الفكرةُ التي هزمتْ، في القرن السابع ميلادي، أعتَى إمبراطوريتين، البيزنطية والفارسية، الفكرةُ التي خاطبتنا بلغتِها السماءْ، فكرةُ لا إله إلا الله، الفكرةُ التي خلّدتْ سقراط وأفلاطون. الفكرةُ عصفورٌ يَطيرُ بلا أجنحةٍ ولا عضلاتْ، عصفورٌ يطوفُ البلادَ من بنزرت لبنـﭬردان وصاحبه ق. س. قابعٌ في بيتِه يقرأ كتابًا وراء كتابْ. عصفورٌ لا يسكنُ العُلَبَ السوداءَ، أعني بها رؤوس المتحزبين على وزن المتعصّبين، بشرٌ تُبَّعٌ لا يفكرونْ، هُمُ بشرٌ للمُخِّ لا يحتاجونْ ، بشرٌ نُخاعٌ شوكيٌّ يكفيهم لتنفيذ أوامِرَ حزبية وقضاء حاجةٍ بشرية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,553,485,309
- لا يغيّر الله ما بمخكم حتى تغيروه بأنفسكم! (محاكاة بلاغية ول ...
- تعديلٌ وتصويبٌ لرأيٍ نشرتُه قبل يومَينِ اثنَينِ؟
- شماتة في مية القصوري: أخطأ كشكار اليساري وأصاب سعيّد المحافظ ...
- -الدّْرُونْ- تبشِّرُ بنهاية الحروب في العالَم!
- قِمَّةُ الصمتِ الانتخابيٍّ: أفتخر بعدم انتمائي إلى القطيع، ي ...
- معلومات علمية هامة حول المخ البشري والمخيخ والنخاع الشوكي؟
- هل أتاك حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 7 والأخير: المقاومة، ...
- هل أتاك حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 6: نقد سياسة فتح وسي ...
- هذا ما كنتُ أقوله لتلامذتي في الحصّة الأولى: العقد البيداغوج ...
- هل أتاك حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 5: حصار الموت والإعا ...
- هل أتاك حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 4: الحصار الاجتماعي ...
- اجتهادُ مواطنٍ مسلمٍ، اجتهادٌ دينيٌّ يعرِضُ نفسَه للتمحيصِ و ...
- هل أتاك حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 3: الحصار الاقتصادي
- هل أتاك حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 2: الحصار البرّي بِت ...
- لو كنتُ مرشحًا للرئاسة التونسية ومشارِكًا في المناظرة التلفز ...
- هل أتاكَ حديثُ -شعبٍ شقيقٍ في قفصٍ-؟ جزء 1: الحصار البحري
- أفكارٌ جميلةٌ أعجبتني، بغض النظر عن أصحابها أو ناقليها من ال ...
- فسادٌ من النوعِ الثقيلِ، فسادُ الشركاتِ الأمريكيةِ: -جينرال ...
- فسادٌ من نوعٍ آخرَ: مؤتمرات في قَطَرْ والإمارات!
- الحرب على الفساد داخل الحزب الشيوعي الصيني: القبض على مليون ...


المزيد.....




- الأكراد يتفقون مع دمشق على انتشار الجيش السوري على الحدود مع ...
- ماكرون يعقد اجتماعا طارئا لبحث الهجوم التركي على سوريا
- الأستاذ، المحافظ-، -رجل الصرامة والنظافة-.. من هو قيس سعيّد ...
- تونس.. من هو قيس سعيد
- الحزب الحاكم في بولندا يفوز بأكثر من 43 في المائة من مقاعد ا ...
- الحزب الحاكم في بولندا يفوز بأكثر من 43 في المائة من مقاعد ا ...
- شاهد: الجزائريون في الشوارع للتنديد بقانون المحروقات
- بموجب مسودة اتفاقية جدة.. السعودية تساوي بين الشرعية والانقل ...
- لوقف -العدوان التركي-.. الأكراد يتفقون مع النظام على نشر قوا ...
- أوامر برفع جاهزية قوات -الهجانة- السورية للانتشار على الحدود ...


المزيد.....

- قراءة في الوضع السياسي الراهن في تونس / حمة الهمامي
- ذكرى إلى الأمام :أربعون سنة من الصمود والاستمرارية في النضال / التيتي الحبيب
- الحزب الثوري أسسه – مبادئه - سمات برنامجه - حزب الطليعة الدي ... / محمد الحنفي
- علاقة الريع التنظيمي بالفساد التنظيمي وبإفساد العلاقة مع الم ... / محمد الحنفي
- الطبقة العاملة الحديثة والنظرية الماركسية / عبد السلام المودن
- الانكسارات العربية / إدريس ولد القابلة
- الطبقة العاملة الحديثة و النظرية الماركسية / عبدالسلام الموذن
- أزمة الحكم في تونس، هل الحل في مبادرة “حكومة الوحدة الوطنية“ / حمه الهمامي
- حول أوضاع الحركة الطلابية في المغرب، ومهام الوحدة.. / مصطفى بنصالح
- تونس ، نداء القصرين صرخة استمرار ثورة الفقراء. / بن حلمي حاليم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المغرب العربي - محمد كشكار - جهابذةُ محللينا يقولون أن قيس سعيّد فاز دون أن يقوم بحملةٍ انتخابيةٍ كبيرةٍ مثل ما فعل الشاهد والزبيدي؟