أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نوال السعداوي - فتاة الليل تقتحم عالم الكتابة














المزيد.....

فتاة الليل تقتحم عالم الكتابة


نوال السعداوي
(Nawal El Saadawi)


الحوار المتمدن-العدد: 6352 - 2019 / 9 / 15 - 11:23
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


تشجعت الفتاة الصغيرة، عمرها خمسة عشر عاما، وقررت أن تنشر قصيدتها فى مجلة الشعر، وإن ذهبت إلى مكتب رئيس التحرير دون موعد، ستبقى واقفة أمام بابه حتى يخرج الشاعر وتعطيه القصيدة، خرج الشاعر من بابه بخطوته الواسعة السريعة، كان يرتدى بدلة رياضية زرقاء والحذاء الكاوتش الأبيض، أقبلت عليه الفتاة مترددة متوجسة متوقعة أنه سيطردها من طريقه، لكن الشاعر استقبلها بابتسامة رقيقة أدهشتها، سألها: أتحبين رياضة المشى على القدمين مثل كتابة الشعر؟

قالت نعم، تعودت أن تقول «نعم» خوفاً من العقاب أو الحرمان من رضا الناس، دعاها الشاعر إلى النادى لرياضة المشى تحت الشمس، سألها عن حياتها، فاندهشت، لم يكن أحد يسألها عن حياتها، ولم يكن أحد ينظر إلى شىء فيها إلا النهدين والساقين. تشجعت، وبدأت تحكى عن طفولتها فى حارة فقيرة بإمبابة، دخلت المدرسة الابتدائية وتعلمت القراءة والكتابة، بدأت تسرق الصحف والمجلات من الكشك المجاور لبيتها، ماتت أمها بعد طلاقها من أبيها، دخل أبوها السجن بتهمة سرقة المحال التجارية، أشفق عليها صاحب محل لبيع ملابس المحجبات، أقنعها بارتداء النقاب، واشتغلت عنده بالمحل، تزوجها فى السر زواجا عرفيا، كان فى الستين من عمره وكانت فى الثالثة عشرة من عمرها، له أربع زوجات، وأولاد بالمدارس والجامعات، بدأ يضربها إن رآها تقرأ أو تخرج من البيت دون إذنه، لم تكن تخرج إلا لشراء الكتب، منع عنها المصروف، فبدأت تسرق الكتب، كان يدعو الرجال لقضاء الليل معها نظير المال، هربت من بيته ومن إمبابة كلها، حاصرها القوادون فى الزمالك ونهشها الزبائن، هربت إلى مصر الجديدة واشتغلت فى مكتبة صغيرة، عشقت القراءة والكتابة، تغيرت رؤيتها للعالم وعلاقة الرجل بالمرأة، بدأ تذوقها للأدب الجيد، اكتشفت أنها كانت تقرأ روايات جنسية تحتقر النساء، كتبها الأدباء المشهورون عن عشيقاتهم، تمنت أن تكون عشيقة لأحدهم، فيكتب عنها رواية.

لكن هذا الشاعر، بعد رياضة المشى، أخذ منها القصيدة، وقال، سأقرؤها، وأتصل بك غدا الرابعة بعد الظهر، أعطينى رقم الموبايل، لم تنوقع منه الاتصال بها فى الموعد، وإن اتصل فلن يتعلق الأمر بقصيدتها، واندهشت حين اتصل بها فى الرابعة تماما، وأكد أن القصيدة جميلة وسوف تنشر العدد المقبل، وتوقعت أن القصيدة لن تنشر، لكنها نشرت، وتوقعت بعد النشر أنه سيطلبها للفراش، لكنه لم يطلبها للفراش أبدا، كان يطلب منها أن تستمر فى الكتابة والنشر، واستمرت فى الكتابة والنشر، تحررت من هوان العمل فى مجال الجنس والهوى، بلغت ثمانية عشر عاما حين نشرت ديوان شعر، ورواية طويلة حازت الإعجاب، واستطاعت أن تستأجر شقة مع ثلاثة من صديقاتها الكاتبات، وأصبح الشاعر صديقا لها، لم تدرك أن الصداقة يمكن أن تكون بين الجنسين، سألته مرة: ليه إنت مختلف عن الرجال؟.

سألها: مختلف فى إيه؟ قالت: فى الأخلاق، سألها: تقصدى إيه؟ شرحت له ماذا تعنى، قال: إنها أمى، كاتبة حرة، لم يستعبدها أحد، هى اللى علمتنى احترام النساء، سلامى يا صديقى لأمك المحترمة، لو كانت أمى مثلها لما اشتغلت ثلاث سنوات فتاة ليل.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,395,068
- أنوثة الفلاحة في الحقل.. وأنوثة الطبيبة في المدينة
- الكاتبة ورئيسة الحكومة
- حملة شعبية ضد التجارة بالطب
- وتبقى البؤرة الفاسدة المتوارثة دون مساس
- مأساة المفكرة المبدعة في عالم ديني ذكوري
- شهادة الزوج الثاني في المحكمة
- نوال السعداويأمر الله والانفجار السكاني
- الصراع الدامي التاريخي بين الآلهة والبشر
- مذكرات طبيبة بعد 63 عامًا من القهر
- أنت مختلفة.. أنت مختلف موسيقى أو نشاز؟
- ثمن العبودية أفدح من ثمن الحرية
- لجنة القصة بالمجلس الأعلى الدائم
- تجديد الفكر الدينى.. ماذا يعنى؟
- الأنانية الموروثة وروابط الدم
- القدم فوق الرأس والعقل بلا ثمن
- الحجاب والنفط والسلاح ونيوزيلندا
- منابع الإبداع فى عيد الأم المصرية
- تجربتى الذاتية والجدل حول الدستور
- أيامى بالمستشفى العسكرى بكوبرى القبة
- جائزة الاستغناء عن الجوائز


المزيد.....




- كونور متهم بالتحرش الجنسي للمرة الثانية خلال 12 شهرا
- كيفية استخدام الواقي الذكري بشكل صحيح. تعرفوا عليها في هذا ا ...
- وزيرة الصحة: استفادة 20 مليون سيدة بخدمات تنظيم الأسرة والصح ...
- تقارير -دراسة إلغاء شرط المَحْرم- للنساء القادمات للعمرة في ...
- السعودية تدرس السماح للنساء بأداء العمرة دون محرم
- أصالة تصف الوضع في لبنان بـ-المرأة التي طفح كيلها من خيانة ز ...
- وفاة امرأة بعد خضوعها للعلاج بـ-الصفع-
- من أجل المحجبات.. مظاهرة في باريس لرفض العنصرية والإسلاموفوب ...
- السعودية تدرس إلغاء شرط «المَحْرم» للنساء القادمات لأداء الع ...
- عضو في مجلس السيادة السوداني: الثورة عكست عظمة المرأة للعالم ...


المزيد.....

- الواقع الاقتصادي-الاجتماعي للمرأة في العراق / سناء عبد القادر مصطفى
- -تمكين النساء-، الإمبرياليّة، وقاعدة كمّ الأفواه العالمية / أريان شاهفيسي
- تحدي الإنتاج المعرفي، مرتين: بحث العمل التشاركي النسوي وفعال ... / تاله حسن
- تدريس الجندر والعرق والجنسانية: تأملات في البيداغوجيا النسوي ... / أكانكشا ميهتا
- وثيقة:في تنظير قمع المرأة: العمل المنزلي واضطهاد النساء / شارون سميث
- رحله المرأة من التقديس الى التبخيس / هشام حتاته
- النسوية الدستورية: مؤسّسات الحركة النسائية في إيران – مر ... / عباس علي موسى
- المقاربة النسوية لدراسة الرجولة حالة نوال السعداوي / عزة شرارة بيضون
- كيف أصبحت النسوية تخدم الرأسمالية وكيف نستعيدها / نانسي فريجر
- الجزءالأول (محطات من تاريخ الحركة النسائية في العراق ودور را ... / خانم زهدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - نوال السعداوي - فتاة الليل تقتحم عالم الكتابة