أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - وديع العبيدي - ديوانُ السّبْعينيّاتِ/18














المزيد.....

ديوانُ السّبْعينيّاتِ/18


وديع العبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 6348 - 2019 / 9 / 11 - 15:05
المحور: سيرة ذاتية
    


وديع العبيدي
ديوانُ السّبْعينيّاتِ/18
(انّما الناسُ سطورٌ.. كُتِبَتْ، لَكِنْ، بِمَاءٍ)*
(سُطورٌ)..
بَخّروا لي
أنّني قَدْ أترُكُ دُنيايَ هَذا الْيَومَ
أوْ أرحَلُ بُكرَى
بَخّروا لي الْحُزْنَ
في ليلِ الْمَآتمِ
بَخّروا لي الْمَوْتَ مِنْ خَلَلِ الطّلاسِمِ
أنّني قَدْ أهْجُرُ دُنيايَ هَذا الْيَوْمَ
أوْ بُكرَى
دُونَمَا أيّ شُموعٍ، أوْ دُموعٍ
فَلَقَدْ عَانيتُ حَتّى ضَاعَ عُمْري
صَارَ شيئاً إعتيادِيّاً
- أعاني وأقاسي-
هَذِهِ الدّنيا الّتي يَتَغَزّلُ
في سِحْرِها الشّعَراءُ
لَيْست ذاتِ بأسِ
جَمّعَتْ أذيالَها
ثُمَّ ارتَمَتْ كَالطّوبِ
في ليلِ الْمَراسي
لَمْ أعُدْ أقدَرُ أنْ أبقى أقاسي
شاخَ قلبي
شاختِ الدّنيا بِعيني
وَاسْتَحالتْ لِمَآسي
جَمّعَتْ أسْمَالَها
ثُمَّ ارتَمَتْ كَالطّوبِ
في ليلِ الْمَراسي
آهِ يَا ليلَ الْمَراسي
آهِ يَا قلبي الّذي مَا زالَ طفلاً
ثمّ شَاخَ
قبلَ أنْ يَعْشَقَ أوْ يضْحكَ
مَلْءَ الْخافقينِ
قبلَ أنْ تَمْسَحَ دَمْعاتهِ كَفّ نَاعِمَةٌ
سعّرتْ فيَّ ضُلوعي
صَعَدَتْ كُلُ دموعي
لِلسّماءِ
ذاكَ أنّ الدّمْعَ كالأرواحِ
مَثواهُ السّمَاءُ
صارَ صدري الْيومَ فَحْماً أسودَ
أوْ مِهْرَجَاناً للشّقاءِ
أيّكُمْ أشْقى
وَمَنْ يعرِفُ حَدّاً لِلْبُكاءِ
سَأمَتْ عَينايَ مَاءَ العالمِ الرّاكِدِ هَذا
وَبَقَتْ لي
بَعْضُ سوناتاتِ مِنْ نَغَمٍ حزينٍ
سوفَ أسْمَعُها تُغني
تَهْضُمُ الْحُزْنَ وتبتلِعُ الْلّظى
آهِ..
تِلْكَ أيّامُنا
أعْوامنا
صَارَتْ سطوراً لِلسّنينِ
مَحْضَها ذِكْرَى
مِنَ الْحزنِ.. مِنَ الْذّلّ..
مِنَ الْمِنّةِ وَالْموتِ الْبطيء
هَلْ تُرى
يأتي مِنَ الْحُزْنِ..
مِنَ الْموتِ.. التّنينُ
يقلِبُ وَجْهَ الْحقيقةِ
يَرْسُمُ وَجْهَاً جَديداً لِلْحَياةِ
دُونَما زيفٍ وَتَهريجٍ
وَمِنْ دُونِ طَنينٍ
هَذِهِ الدّنيا الّتي قَدْ أفرَزِتْ أرْذَالَها
أخْرَجَتْ أنْيابَها
تَنْهَشُ مَا مَا زَالَ عندي....
(11 يوليو 1977م)
بغداد الجديدة
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
* من قصيدة جبران خليل جبران [1883- 1931م]: (المواكب/1918م)/(إعطني الناس وغني)، اغنية فيروز من الحان: نجيب حنكش [1931- 1977م]. واصل المقطع: [إعطني الناي وغنّ.. وانس داء ودواء/ إنما الناس سطور.. كتبت، لكن بماء].





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,521,152,413
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/17
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/16
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/ 15
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/ 14
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/13
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/12
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/11
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/10
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/9
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/ 8
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/7
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/6
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/5
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/4
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/3
- ديوانُ السّبْعينيّاتِ/2
- ديوان السَبْعينيّات/1
- مقامات أندلوسيا.. [3]
- مقامات أندلوسيا.. (2)
- مقامات أندلوسيا.. (1)


المزيد.....




- السيسي وعد مرارا بالرحيل إذا طلب الشعب.. فهل يفي؟
- شاهد.. مصريون يمزقون صور السيسي
- البنتاغون يكشف مهام القوات الأمريكية التى وافق ترامب على إرس ...
- ما هي خيارات ترامب تجاه -حرب- إيران على السعودية؟
- مساعدة أميركية جديدة لأقليات العراق من ضحايا داعش
- البنتاغون: صواريخ دفاعية للسعودية والإمارات وقوات إضافية في ...
- بعد استهداف أرامكو.. كيف تعرّف إدارة ترامب المصالح الأميركية ...
- ترامب يهدد بإطلاق سراح مقاتلين من تنظيم الدولة على حدود أورو ...
- قناة إسرائيلية: نتنياهو يسعى -للعفو- مقابل اعتزال السياسة
- نصر الله يحذر السعودية من مواجهة إيران


المزيد.....

- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - وديع العبيدي - ديوانُ السّبْعينيّاتِ/18