أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - ألوان الطيف....














المزيد.....

ألوان الطيف....


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6348 - 2019 / 9 / 11 - 02:50
المحور: الادب والفن
    


الأربعاء 11 / 09 / 2019


مشكلة الناس أنهم لا يصدقون...
أن الشعراء غواة مجانين
يصرخون كلما بلغ الشعر أشده
وبلغ الأُورْغَازْمُ لِحْيَةَ الحرف...



مشكلتهم أنهم يصدقون ...
أن الفلاسفة زنادقة ملاعين
كلما سألهم الله :
أين أنا...؟
ردوا :
لسنا هنا...



مشكلة العلماء أنهم صدقوا ولم يصدقوا...
أن الشمس تَبَخَّرَتْ في عقولهم
لهذا رأى الأُوزُونُ رأسه
مثقوبا...



وحدهم الشعراء لا يصدقون....
أن الأرض دارت في السماء
لا في رؤوسهم....


القصيدة تحلم بدوران اللغة ....
في رأسها ...
فصدقت أن ما تراه من دوران
هو خارج الشعر...
وأنها لا تدور في رأسي
بل رأسي مصاب بالشَّقِيقَةِ...


كنتُ نصف نائمة / نصف مستيقظة...
فأيُّ خمرة دارت حولي
أو درتُ حولها...؟
الشعر نفسه فقد دورته الشهرية
ولم يصلْ بعدُ سن اليأس...
لكن صورا لم تُهْضَمْ ليلة البارحة
سَبَّبَتْ عُسْرَ الهضم...



تَقَيَّأْتُ بعضا مني ومن قصيدة ...
مُلْقَاةٍ في حفرة رأسي
نقرت عظمة الدماغ
فاستيقظتُ من رعشتها :
زَمِّلِينِي زَمِّلِينِي أيتها القصيدة...!!!!



وأنا بين التذكر والنسيان...
نصف عارية
لم تأتِ القصيدة ...
كانت تخوض حربا
كما متوحد le solipsisme مع نفسه
ليثبت أنه والقصيدة
روحان حلَّتَا بدنا...



حبل نصبتُهُ على سلاليم اللغة والمحو...
طال
لم ينقطع...
تَمَدَّدْتُ عليه
لم يأتِ الطَّلْقُ...
ولا سمحت وزارة الصحة العمومية
بالإجهاض العلني....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,521,169,828
- féminicide.....
- كُورَالُ الحب....
- رقصة النص...
- أَنْفْلِوَنْزَا....
- عندما يبكي الشيطان...
- قاعدة مؤنَّثَةٌ....
- أيها الموت تعالي نلعب...!!!
- جْيُوكَانْدَا الغياب...
- لست صديقي أيها الحب...!
- موَّالٌ لُغَوِي ....
- عندما تضحك القبور .....
- عندما تضحك القبور....
- عنما يكذب التاريخ....
- خُبْزَةُ الشعر....
- أحبها حد الكره....
- مظاهرة ضد الصين....
- قَمْلَةُ الوطن...
- وَرَّاقَةُ الحزن....
- سَنْدَوِيتْشُ الخراب ...
- ليس منشورا...


المزيد.....




- بعد إثارتها جدلا في الافتتاح... كيف أطلت رانيا يوسف في أول أ ...
- باريس هيلتون تبدي إعجابها بفستان مي عمر في مهرجان الجونة الس ...
- فنان شهير برفقة الوليد بن طلال ما السبب... فيديو
- بوريطة..العلاقات المغربية- الغواتيمالية قائمة على الصداقة وا ...
- في كتاب مثير.. طارق رمضان يكشف لأول مرة تفاصيل السجن والتهم ...
- ليالي الورشة المسرحية تنطلق من 21 إلي 24 سبتمبر
- مثقفون تونسيون في انتخابات الرئاسة.. إشادة بالديمقراطية وتبا ...
- فيلم كارتوني روسي مرشح لنيل جائزة في مهرجان سينمائي أمريكي
- رئيس بلدية فرنسية يصدر مرسوما لإجبار السكان على الفرح ومنع ا ...
- رئيس بلدية فرنسية يصدر مرسوما لإجبار السكان على الفرح ومنع ا ...


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - ألوان الطيف....