أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم حجاج - عرض كتاب: الجريمة فى عصرى السادات ومبارك وتمثلاتها فى نصوص المسرح المصرى- تأليف: د/ ابراهيم حجاج.















المزيد.....

عرض كتاب: الجريمة فى عصرى السادات ومبارك وتمثلاتها فى نصوص المسرح المصرى- تأليف: د/ ابراهيم حجاج.


ابراهيم حجاج

الحوار المتمدن-العدد: 6346 - 2019 / 9 / 9 - 22:17
المحور: الادب والفن
    


كتاب الجريمة في عصري السادات ومبارك وتمثلاتها في نصوص المسرح المصري - دار النشر: دار الوفاء لدنيا الطباعة والنشر- تأليف: د ابراهيم حجاج
تعتبر الجريمة بكافة صورها وأشكالها ظاهرة اجتماعية تعمل ضد المجتمع، وتضر بمصلحة أفراده ، وقد كانت منذ أقدم العصور، ومنذ بداية الحياة الإنسانية الأولى على وجه الأرض عائقًا للتقدم، ومصدرًا لتفكك الحياة، وفسادها بوجه عام، فهى تهدم كيان المجتمع الأخلاقى والاقتصادى والأمنى وهى سلوك أنسانى قبل أن تكون فكره قانونية، وبالتالى يتعين دراستها كواقعة مادية إنسانية قبل أن تكون فكره قانونية مجردة، وذلك بالكتاب فى كافة دلالاتها الواقعية، ودوافعها الاجتماعية والذاتية، لمواجهة تلك الآفة الاجتماعية، والعمل على الحد من انتشارها.
والمسرح بوصفه أكثر الفنون التصاقًا بالمجتمع، وله دوره الريادى كمرآه عاكسة لقضاياه ومشاكله، تحقيقاً لوظيفته المعرفية فى تعميق الوعى بالممارسات الإنسانية الهدامة، أهتم بتناول تلك الظاهرة الخطيرة بأشكالها المختلفة، ليعكس من خلالها صورًا من فساد المجتمع وانحلاله فى محاولة للتصدى لها والكشف عن أسبابها، وربطها بواقع اجتماعى فقد قيمه الأخلاقية.
وقد شهدت مصر فى العقود الثلاثة الأخيرة من القرن العشرين- فترة حكم الرئيسين المصريين "محمد أنور السادات" و"محمد حسنى مبارك"- العديد من التحولات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية التى ساهمت بشكل أو بآخر فى استفحال ظاهرة الجريمة، التى انعكست صورها وتأثيراتها على مضمون خطاب النص المسرحى، مما أثار لدى الكاتب العديد من التساؤلات، وجد نفسه مشدودًا للإجابة عنها خلال هذا الكتاب الذى يهدف إلى تحليل ظاهرة الجريمة كموضوع فرض نفسه على الدراما المسرحية فى الفترة محل الدراسة، وتفسير مبرراتها، ودوافعها فى ضوء الواقع الاجتماعى ومتغيراته، والتعرف على السمات العامة والملامح الخاصة لشخصية البطل "المجرم" فى المسرح المصرى فى ضوء النظريات الحديثة فى علم الاجتماع وذلك خلال دراسة السلوك الاجتماعى للبطل، ورصد الاستجابات التى تبديها القوى الاجتماعية تجاه هذا السلوك . والوقوف على دور المسرح كأداة من أدوات الضبط الاجتماعى يغرس فى المتلقى ما هو مرغوب فيه، وينفره عن المرغوب عنه وتكمن مشكله الدراسة فى الإجابة عن التساؤلات الآتية:
1- ما تأثير التغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية فترة حكم الرئيسين "السادات" و"مبارك"، على استفحال ظاهرة الجريمة فى المجتمع المصرى؟.
2- هل نجح المسرح فى ضوء علاقات التأثير والتأثر المتبادلة بين الفن والمجتمع فى رصد ظاهرة الجريمة بوصفها أحد الظواهر الاجتماعية التى طفت على سطح المجتمع المصرى فى الفترة محل الدراسة؟
3- إلى أى مدى نجح المسرح كأداة من أدوات الضبط الاجتماعى فى التصدى لهذه الظاهرة؟
4- ما هو مضمون الخطاب المسرحى فى هذا المجال؟ وما هو حجمه وتوجهه؟
5- ما مدى إمكانية دراسة موضوع الجريمة فى الدراما المسرحية وفقًا للنظريات الحديثة فى علم الاجتماع للوقوف على أسبابها ومبرراتها؟
6- ما هى السمات العامة والملامح الخاصة لشخصية البطل المجرم فى الدراما المسرحية فى ضوء الاستجابات التى يبديها الفرد تجاه المعوقات الاجتماعية وفقًا للنظريات الحديثة فى علم الاجتماع؟
ويرتكز منهج الدراسة على المدخل الاجتماعى فى النقد، والذى يرى أن العمل الأدبى لا يمكن تناوله بالدراسة والتحليل بمعزل عن الواقع الاجتماعى الذى أفرزه، كما تفرض طبيعة الدراسة الاستعانة بالمنهج التحليلى الوصفى، الذى يأخذ فى اعتباره العناصر الداخلية فى بنية العمل الأدبى بالإضافة إلى المؤثرات الخارجية الاجتماعية والسياسية التى تؤثر فى العمل الفنى، مما يسمح للباحث وصف الواقع الاجتماعى الذى يتم تقديمه فى الدراما المسرحية باعتباره دالًا فنيًا على الواقع المعيش، وتحليل عدد من النصوص الدرامية التى تتضمن ظاهرة الجريمة فى الفترة محل الدراسة.
وتأتى أهمية الكتاب فى محاولته للكشف عن الدور الاجتماعى للمسرح فى مواجهة ظاهرة الجريمة، وعلاقته بها خلال العقود الثلاثة الأخيرة فى القرن العشرين كنوع من المواجهة الثقافية للظاهرة.
بالإضافة إلى دراسة ظاهرة التأثير والتأثر بين المجتمع والمسرح للكشف عن أثر هذه الظاهرة الاجتماعية فى ظهور شخصية البطل المجرم بأنماطه الجديدة فى الدراما المسرحية، ودراسة دوافعه ومبرراته فى ضوء المدخل الاجتماعى فى النقد والنظريات الحديثة فى علم الاجتماع.
كما تأتى أهمية الكتاب فى محاولته لتجميع الظاهرة وصورها وتأثيراتها على دراما المسرح المصرى بشكل شمولى فى مؤلف واحد حيث خلت المكتبة المصرية من دراسة نقدية وافية عن ظاهرة الجريمة فى المسرح المصرى فى الفترة محل الدراسة، وجاء تعامل النقاد معها على شكل إشارات عابرة فى مقالات نقدية متفرقة، ومن جهة نظر صحيفة وليست أدبية أكاديمية.
وتأسيسًا على ما تقدم طُرحت الدراسة فى صورتها النهائية متضمنة ثلاثة فصول كالأتى:
1- الفصل الأول :بعنوان (الأسس النظرية للعلاقة بين المسرح والجريمة).
وفى هذا الفصل يتعرض الكاتب للأسس النظرية التى ترتكز عليها الدراسة التحليلية لظاهرة الجريمة فى الدراما المسرحية، وفقًا للمدخل الاجتماعى فى النقد والنظريات الحديثة فى علم الاجتماع.
وينقسم الفصل إلى ثلاث مباحث:
• المبحث الأول: جدلية العلاقة بين المسرح والمجتمع.
ويتعرض هذا المبحث للعلاقة بين الأدب والمجتمع وفقًا لنظرية الانعكاس
• المبحث الثانى: جدلية العلاقة بين الجريمة والمجتمع.
ويتعرض هذا المبحث لنظريات علم الاجتماع التى تناولت ظاهرة
الجريمة وبحثت فى أسبابها ودوافعها مع التركيز على الاتجاه الاجتماعى
• المبحث الثالث: التغيرات السياسية والاجتماعية والاقتصادية فى مصر فى العقود
الثلاثة الأخيرة فى القرن العشرين ويتعرض هذا المبحث للتغيرات التى
شهدتها البلاد فى الفترة محل الدراسة، وأثرها فى استفحال ظاهرة
الجريمة وظهور جرائم جديدة وغريبة على المجتمع المصرى.

2- الفصل الثانى : بعنوان (الدراما المسرحية وجرائم الانفتاح الاقتصادى).
ويقدم هذا الفصل دراسة نقدية لعدد من النصوص المسرحية التى تناولت ظاهرة الجريمة خلال الفترة التى واكبت سياسية الانفتاح الاقتصادى فى مصر فى مطلع السبعينات من القرن العشرين، والتى شكلت فى مجملها معالم سياسية واقتصادية جديدة، وكان ولا يزال لها أثرها المباشر على واقع الحياة فى المجتمع المصرى.
وينقسم الفصل إلى ثلاثة مباحث:
• المبحث الأول: الدراما المسرحية بين جرائم النصب والغش التجارى.
ويتعرض هذا المبحث لدراسة نقدية تحليلية لمسرحية "عالم على بابا"
للكاتب "نبيل بدران".
• المبحث الثانى: الدراما المسرحية بين جرائم الصفوة وصغار الأتباع.
ويتعرض هذا المبحث لدراسة نقدية تحليلية لمسرحية "ع الرصيف"
للكاتبة "نهاد جاد".
• المبحث الثالث: الدراما المسرحية وجرائم توظيف الأموال.
ويتعرض هذا المبحث لدراسة نقدية تحليلية لمسرحية "المليم بأربعة"
للكاتب "محمد أبو العلا السلامونى".

3- الفصل الثالث : بعنوان ( الجرائم الإرهابية فى الدراما المصرية ).
ويقدم هذا الفصل دراسة نقدية تحليلية لعدد من النصوص المسرحية التى تناولت ظاهرة الإرهاب خلال العقدين الأخيرين من القرن العشرين، للوقوف على دور المسرح كمؤسسة تثقيفية وتنويرية فى رصد هذه الظاهرة بهدف كشفها التصدى لها، والكشف عن صورة البطل (المجرم الإرهابى) التى أفرزتها معطيات الواقع السياسى والاجتماعى فى تلك الفترة فى ضوء المدخل الاجتماعى فى النقد، والنظريات الحديثة فى علم الاجتماع.
وينقسم الفصل إلى ثلاثة مباحث:
• المبحث الأول : الإرهاب الدينى فى الدراما المسرحية.
ويتعرض هذا المبحث لدراسة نقدية تحليلية لمسرحية " الجنزير " للكاتب
"محمد سلماوى".
• المبحث الثانى : جرائم الاعتداء على السلطة فى المسرح المصرى.
ويتعرض هذا المبحث لدراسة نقدية تحليلية لمسرحية "أمير الحشاشين"
للكاتب "محمد أبو العلا السلامونى".
• المبحث الثالث : الاغتيالات السياسية فى الدراما المسرحية.
ويتعرض هذا المبحث لدراسة نقدية تحليلية لمسرحية "امرأة العزيز"
للكاتب "سمير سرحان".

وفى النهاية يتعرض الكاتب لرؤية ختامية للكتاب تتضمن أهم النتائج.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,523,154,444
- عرض كتاب: المسرح والسياسة ، انعكاسات السياسة الأمريكية على خ ...
- المسرح يغير قوانين وعادات ويؤيد سياسات
- الشخصية المسرحية
- التراث فى مسرح رأفت الدويرى
- استلهام قصص ألف ليلة وليلة فى مسرح رأفت الدويرى
- توظيف التراث المصرى الفرعونى فى مسرح رأفت الدويرى
- سيميولوجيا المسرح عند مارتن اسلن
- نقد سيميولوجى (تطبيقات) تحليل البنية الدلالية للعرض المسرحى ...
- سيميولوجيا المسرح عند تاديوش كوفزان
- النص المونودرامى بين اشكالية المصطلح والتلقى
- تاريخ المونودراما
- آليات السرد فى مونودراما -معكم انتصفت أزمنتى- للكاتب العراقى ...
- خصائص الرواية وكيفية مسرحتها
- مسرحة الرواية
- يوسف ادريس يبحث عن بقايا ذرية هابيل فى -الجنس الثالث- !!!
- على الراعى وهوية المسرح العربى
- صورة المرأة فى مسرح توفيق الحكيم بين الرجعية والتحضر
- مسرح مركز الحرية للإبداع بالإسكندرية يحتضن عروض مشاريع التخر ...
- عرض كتاب :التمثيل فى مسرح الطفل المؤلف: محمد عبد القادر .
- مكونات العمل الفني.


المزيد.....




- موراتينوس يشكر جلالة الملك
- مؤسسة الدوحة للأفلام.. من قلب قطر إلى الأوسكار وكان
- 3 قراءات لاستفسار جلالة الملك للعثماني
- باولو كويلو يستذكر ألم الاختفاء.. حكاية تحذيرية من الدكتاتور ...
- وفاة الممثل والمسرحي احمد الصعري
- حظر فيلم للنجمة جينيفر لوبيز في ماليزيا بسبب -مشاهد إباحية- ...
- خيال وكوميديا.. كيف تناولت أفلام هوليود مرض ألزهايمر؟
- مع الوعد تنطفئ شمعتي
- نزار بركة : الخروج من الأزمة يفرض تفكيرا مغربيا خالصا
- أخنوش من أكادير: باقون في الحكومة.. وها علاش البيجيدي -تاي ...


المزيد.....

- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ابراهيم حجاج - عرض كتاب: الجريمة فى عصرى السادات ومبارك وتمثلاتها فى نصوص المسرح المصرى- تأليف: د/ ابراهيم حجاج.