أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جبار عودة الخطاط - طفوفُ العراق














المزيد.....

طفوفُ العراق


جبار عودة الخطاط

الحوار المتمدن-العدد: 6344 - 2019 / 9 / 7 - 19:08
المحور: الادب والفن
    




مذ كانَ رأسُك للطغاةِ المَقصَلةْ
مُذ كانَ رأسُكَ
فوقَ رمحٍ
صارَ للأقمارِ شمسَ البوصلةْ

يا سيدي يبنَ البتول
عراقُكَ المُلقَى بكربلةِ الحتوفِ
تطاولتْ فيهِ الرزايا
كُل يومٍ معضلةْ

قد قيّدوا أو بَددوا
طفلَ إتجاهِ الرافدين، نخيلَها
والعمّةُ الفيحاءُ تبكي كفيلَها
عباسُ ليثُ الجَلجَلةْ

فتداخلتْ
كُلُ إتجَاهات الدُنا
تحبو  تفتشُ عن فراتٍ نازفٍ
أمواهُ كُل الأرضِ فيهِ معطّلةْ

فالرأسُ رأسُكَ سيدي
والجسمُ للنهرينِ
يذرفُ أدمعاً،..
تصبو الى الستارِ، تشكو، تسألهْ

ما كانَ رأسُكَ
بيدَ أنهُ قبّةٌ للكونِ
تحملهُا رماحٌ رَتّلتْ
كمَ آيةٍ  من سورةٍ للزلزلةْ

فأهتزت الأفلاكُ
تبكي حُسينَها
في حينَ عين الرأسِ تبكي عراقَها
ترنو اليهِ مُحَوقِلةْ

قد قطّعوا كفَّي ساقي حنينها
والرايةُ الغرَّاءُ
لم تهوي الى قاعِ البلاْ
رغم إشتداد المقتلةْ

والسهمُ
في عينِ السماءِ رسالةٌ
بالدمِّ يكتبُها
ويرعدُ في مجونٍ حَرملةْ

فَحوى الرسالةِ إنهُ:

"مذ ألفِ طفٍّ والعراقُ أسيرُهم"
مذ جرحِ ستينٍ لهجرةِ أحمدٍ
و دجلةُ الخيرِ التي جفّتْ ضُروعُ حليبِها
تُسبَى بذاتِ القافلةْ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,650,699,114
- مقهورك
- يا أيها التنور
- وينه العيد؟!
- جسر الأئمة يصعد الى السماء
- حَدر النهر يلعب شنطره وبلبل
- دمية بجدائل حمر تطفو فوق النهر
- أيها الوطن الإشاعة
- بِصمتنا سنربح الخسارة
- ذلكَ الصمتُ السافل
- كل شيء يغادر مكانه
- تواقيع٢
- نصوص
- ١٣ قصيدة لروح علاء مشذوب / النص رقم ١£ ...
- نسخٌ مقتولةٌ مِنكَ
- ١٣ قصيدة لروح علاء مشذوب / النص ١٢ ( ...
- مَن نحنُ؟
- ١٣ قصيدة لروح علاء مشذوب / النص رقم ١£ ...
- ١٣ قصيدة لروح علاء مشذوب / النص العاشر (ممنوعٌ م ...
- ١٣ قصيدة لروح علاء مشذوب النص التاسع: كسروا عكاز ...
- (خِلْص شباط) قصتي مع بطل التزاوج القططي في العالم!


المزيد.....




- غامبيا تعلن فتح قنصلية لها بالداخلة قريبا
- الرباط وأنقرة تتفقان على تعزيز أكثر لتعاونهما في مجالات عدة ...
- أوغلو: نأسف لسوء الفهم وتركيا تدعم الوحدة الترابية للمملكة
- هذا ماخلص إليه البيان الختامي للنيابات العامة الرباعية بمراك ...
- بوريطة يلتقي عددا من المسؤولين على هامش الاحتفال بخمسينية من ...
- فوز ساحق للمحافظين في بريطانيا
- جامعة كامبريدج البريطانية تعقد مؤتمرا دوليا حول اللغة الفارس ...
- كاريكاتير -القدس- لليوم الجمعة
- أحلام تنشر صورة لها مع ابنها -ادعوا له-
- الفنان اللبناني راغب علامة: الله يمهل ولا يهمل


المزيد.....

- من حديقة البشر / صلاح الدين محسن
- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - جبار عودة الخطاط - طفوفُ العراق