أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نصر الرقعي - الليبرالية والقيود الاجتماعية المتعلقة بالمحافظة على الهوية؟














المزيد.....

الليبرالية والقيود الاجتماعية المتعلقة بالمحافظة على الهوية؟


سليم نصر الرقعي

الحوار المتمدن-العدد: 6343 - 2019 / 9 / 6 - 21:23
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بقلم : كاتب مسلم ليبرالي ديموقراطي ورافض للعلمانية !!!
****************
هنا في بريطانيا اذا كنت تدخن وكان رفيقك في السكن لا يدخن، فيجب ان تخرج خارج البيت أو الشرفة لتدخن واذا كان لك أطفال وثبت انك تدخن بجوارهم، فنهارك أسود!، وقد يأخذوا منكم اطفالك بدعوى عدم أهليتك كأب وراع للاطفال! .. الكثير يعتقدون ان الليبرالية تعني (حرية مطلقة للافراد)، كل واحد يتصرف على كيفه !.. هذا فهم قاصر لليبرالية، والواقع ان القيود الاجتماعية والحدود القانونية هنا في بريطانيا كثيرة على حريات الافراد، فالليبرالية تعني حرية الافراد ولكن وفق حدود معينة و هي الحدود التي نجدها حتى في شريعتنا الاسلامية كما في الحديث النبوي الشريف : ((لا ضرر و لا ضرار!)) فحريتك تنتهي حيث تبدأ حرية الآخرين ولا يجوز لك التعسف في استخدام حقك للالحاق الاذى المادي او المعنوي بالآخرين.. فحريتك تنتهي حين تتغول على المصلحة العامة للمجتمع وتلحق ضررا بالمجتمع ككل وتتعدى على ثوابته واخلاقياته، هنا تنتهي حريتك! .. في فرنسا أنت حر ولكن ليس لدرجة أن ترتدي ما يمكن اعتباره من خصوصياتك الدينية في الاماكن العامة والمؤسسات العامة بل وربما على شاطيء البحر، فالمجتمع الفرنسي مجتمع ليبرالي ولكنه مجتمع ليبرالي علماني متشدد، وهو كان، حتى وقت قريب، متسامحا مع ابراز الافراد مظاهر تدينهم سواء كانوا يهودا أو مسلمين ولكن مع ارتفاع موجة مظاهر التدين الاسلامي في فرنسا بدأ المجتمع الفرنسي يشعر بالخطر على هويته المسيحية التقليدية وهويته العلمانية من تمدد مظاهر الدين الاسلامي وبالتالي اصدر قوانين تمنع ابراز الشعارات والشارات الدينية في الأماكن والموسسات العامة ، والحقيقة ان المستهدف هم المواطنون الفرنسيون المسلمون المتدينون الذين اصبح عددهم يتزايد مما اثار حفيظة العلمانيين والمتدينين الفرنسيين على السواء فدفعوا في اتجاه اصدار هذه القوانين المقيدة لحرية التدين بدعوى المحافظة على الهوية العلمانية لفرنسا!!، اي كقصة منع بناء مساجد مرفقة بمآذن في سويسرا فقد تم اصدار قانون شعبي يحد من حرية الأقلية السويسرية المسلمة في اختيار الشكل العمراني لمعابدهم!!، وتم هذا ايضا بدعوى المحافظة على الطراز العمراني الحضاري السويسري والهوية السويسرية!!، كل هذا يحدث في أوروبا الليبرالية العلمانية الديموقراطية ثم يأتي العلمانيون العرب في بلداننا المسلمة ويريدون منا أن نكون ليبراليين وديموقراطيين أكثر من الأوربيين انفسهم الذين علموهم العلمانية!!، شيء غريب وعجيب، ومريب!!!، العلمانيون العرب وغير العرب في بلداننا العربية هم جزء من المشكلة حالهم كحال الاسلاميين!!.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,604,047,125
- ولا يزال الرجال هم المتفوقون والمسيطرون!، الانتخابات التونسي ...
- العلمانيون كالاسلاميين جزء من أزمة الديموقراطية في عالمنا ال ...
- التوجهات السياسية والايديولوجية لليبيين عربًا وأمازيغ وتبو ! ...
- ما يجري في تونس لا يبشر بخير!؟؟
- لغز الحياة ولغز الوعي وعجز العلم عن حلهما !؟
- جريمة الكراهية جريمة ارهابية، والجريمة الارهابية جريمة كراهي ...
- منفذ جريمة تكساس هل هو ارهابي أم مريض نفسيا!؟
- المستقبل ودولة الأمن الصحي الصارمة!؟
- تونس بعد رحيل السبسي، إلى أين!؟
- تطور الأحياء والأشياء من زاوية إيمانية!؟
- هل ثورات الربيع العربي ثورات فاشلة!؟
- حنين ميت!؟.. خاطرة شاعرية
- اعدام حب!؟ قصيدة
- الثورة المضادة؟ محاولة للفهم!؟
- حول ظروفي الصحية (الغامضة) و(الصعبة)؟!
- اصلاح الاخلاق العامة ضرورة دينية ومدنية!؟
- من هموم مغترب ليبي !
- من تسبب في تعطيل عجلة النمو الطبيعي والليبرالي لدى العرب!؟
- تعقيبًا على موقف (نيتشه) المعادي للديموقراطية!؟
- متاهات الحواس و العقل والفلسفة!؟


المزيد.....




- دونالد ترامب -يرهب- شاهدة بتغريداته أثناء مثولها أمام لجنة ت ...
- صفارات الإنذار تدوي جنوبي إسرائيل
- بعدما اتهمته بالفساد.. النهضة تتحالف مع قلب تونس وتثير جدلا ...
- رياح التغيير.. أمامها أم خلفها؟
- مقتل اثنين وإصابة 16 على الأقل في انفجار قنبلة وسط بغداد
- ترامب سيشارك في قمة الحلف الأطلسي بداية ديسمبر بلندن
- الخطابات السياسية الحالية تذكر البابا ب"خطابات هتلر&qu ...
- الراب .. صوت -سياسي- للمهمشين الغاضبين في المغرب
- الولايات المتحدة تطالب حفتر بوقف الهجمات على طرابلس
- مظاهرات العراق: انفجار قرب ساحة التحرير وسط بغداد وسقوط قتلى ...


المزيد.....

- عرج الجوى / آرام كرابيت
- تأثير إعلام الفصائل على قيم المواطنة لدى الشباب الفلسطيني (د ... / هشام رمضان عبد الرحمن الجعب
- توقيعات في دفتر الثورة السودانية / د. أحمد عثمان عمر
- كَلاَمُ أَفْلاَطُونْ فِي اُلْجَمَاعِيِّةِ وَ التَغَلُّبِيِّة ... / لطفي خير الله
- الديموقراطية بين فكري سبينوزا و علال الفاسي / الفرفار العياشي
- المسار- العدد 33 / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ذلِكَ الغَبَاءُ القَهْرِيُّ التَّكْرَارِيُّ: طُغَاةُ التَّقَ ... / غياث المرزوق
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم نصر الرقعي - الليبرالية والقيود الاجتماعية المتعلقة بالمحافظة على الهوية؟