أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يعقوب زامل الربيعي - لا بأس..














المزيد.....

لا بأس..


يعقوب زامل الربيعي

الحوار المتمدن-العدد: 6340 - 2019 / 9 / 3 - 22:21
المحور: الادب والفن
    


لا بأس
أن يأخذَنا دواعيَ الاطمئنان
لشِعابِ الأشياءِ المُفرطة،
مشدودين لخُطى العربدة.
يتخذُ فينا الطينُ الأحمر
هيئةَ طَلاءٍ متموج،
ونحن في نشوةِ الظلمةِ الرَّطِبة،
لا ننقطع، حين تتسلَّقُ متنمِّلةً،
جُرأةَ الضوء
بين الإبطين..
بين الفخذين،
كما حيوانات صغيرةٍ مُجهَدَة،
ويسيل بنا على بهوٍ نسائي.
نحن، كما نحن،
بعضُ أقوامٍ وثنية
نعبدُ خرافةَ الأعماق،
نمتهِنُ سنَّ الشِراكِ، تتصيَّدُنا،
وننتظر قدومَ النومِ الأبيض
يعمينا بالاستسلام..
يدغدِغُنا بالحرِّ وبالخمرةِ،
وبنكهةِ صوتٍ للنصف الآخر،
كفِراشٍ من ريش
يمَنِّينا بالخطأ الفادح،
وحين يتلاشى الضوءُ
شيئاً فشيئا،
نهبِطُ للضيق الشاسع،
وللمسِ المائع،
ليس من شِقٍ للضوء،
نترك لدَفقِ القلبِ يقتادُنا
كنّا كما العشاقِ الصِغار
نتشبَّثُ بالأيدي تحت الطاولات
ونتحدثُ عن الحبِ حتى الصباح،
حتى لا نتعرَّضَ
للرائحةِ القابلةِ للتلف .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,235,653
- رويداً، إنها أكثرُ غناءً!
- لا تسألْهُ عمّا فيه!
- رجلُ القطارات..
- الليلةُ العقيم!
- نشوةُ العالم والمجازفة!
- رائحة الحب..
- أزرق.. أزرق!..
- في الحبِّ المبهم
- خُطى، كم يبلغُ عددُها ؟!
- لحظات متطرفة!
- عن أخي...
- وعن التي أحب!..
- الانتظارُ يُتعِبُ الجنودَ!
- يحرقُ المُضيءُ عينيكَ!
- أغطيةٌ رمادية!..
- إطلاق سراح مشروط!..
- إباء !
- الزهايمر..
- يهبطُ من غير تَلَوٍّ!
- حيث الأبد !..


المزيد.....




- بملابس شخصيات فيلم -موانا-.. محمد صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنت ...
- صلاح يحتفل بعيد ميلاد ابنته مكة على طريقة الفيلم الكرتوني -م ...
- وزارتان بلا ثقافة.. كاتب يمني ينتقد صمت اتحاد الأدباء والكتا ...
- روبوت فنانة على شكل إنسان: هل يمكن أن نصنع فناً من دون مشاعر ...
- شاهد.. ماذا تبقى من آثار الموصل؟
- هل يصعب على الموسيقات العسكرية العربية عزف النشيد الوطني الر ...
- بعد الاستقلال.. حزب الكتاب يدعو الحكومة لتقديم تصريح أمام ال ...
- حزب الاستقلال: تقديم الحكومة لبرنامج جديد أصبح ضرورة ملحة
- دومينغو ضيفا على RT عشية إحيائه حفلا موسيقيا كبيرا بموسكو (ف ...
- عبد النبوي يثير جدلا داخل البرلمان


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يعقوب زامل الربيعي - لا بأس..