أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - معا من أجل إسقاط نظام التطرف والارهاب وليس إحيائه














المزيد.....

معا من أجل إسقاط نظام التطرف والارهاب وليس إحيائه


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6340 - 2019 / 9 / 3 - 17:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


البديهية التي لم تعد تحتاج الى برهان أو إثبات، هي إن نظام الملالي يمثل بٶرة صناعة وتصدير التطرف الديني والارهاب کما إنه يمثل الخطر والتهديد الاکبر على السلام والامن والاستقرار في المنطقة والعالم، ومن هنا فإن أية مساعدة أو عون يتم تقديمه لهذا النظام وبشکل خاص خلال هذه المرحلة التي إنفضح فيها هذا النظام على حقيقته وصار يواجه أزمة عامة مستعصية على جميع الاصعدة الى الحد الذي صار هناك حديث مستفيض يدور في مختلف الاوساط السياسية عن إحتمالات إنهياره وسقوطه.
تراجع دور نظام الملالي وإفتضاح أمره وتزايد الحديث عن إحتمالات سقوطه، يقابله الصعود والتألق غير العادي للمقاومة الايرانية وبروز دورها وتزايد موضوع طرحها کبديل للنظام، ولأن النظام صار يدرك جيدا ذلك فإنه يعمل بکل مافي وسعه من أجل مواجهة الامر وتغيير مساره بکل السبل الممکنة، وإن الشعب الايراني والمقاومة الايرانية وشعوب المنطقة والعالم، تتطلع الذلك اليوم الذي لاتجد فيه هذا النظام قائما في إيران ولاسيما بعد أن صار واضحا بأن بقائه وإستمراره يعني إستمرار کل الاوضاع السلبية الناجمة عنه، ولذلك فإن سعي بعض الاوساط للتفاوض مع هذا النظام إنما هو خطأ کبير يجب عدم إرتکابه.
المقاومة الايرانية ومجاهدي خلق وطوال 4 عقود من صراع دموي ضاري ضد نظام الملالي، نجحت أخيرا في کشف وفضح هذا النظام وإثبات مصداقية وحقانية طروحاتها ورٶاها المختلفة بشأن هذا النظام وبشکل خاص کونه يمثل بٶرة التطرف الديني والارهاب وإن المجتمع الدولي صار يتجه بسياق يتفق مع السياق الذي سارت وتسير عليه المقاومة الايرانية، وإن کل الامور تدل على إن النظام يسير في طريق وعر يقود للهاوية وليس بإمکانه العودة منه أو تغيير المسار، ومن هنا فإن أي مسعى لتقديم العون لهذا النظام وإنتشاله من مأزق الصعود، فإن ذلك يعتبر بمثابة تقديم دعم للتطرف والارهاب ومساعدته لکي يقف على قدميه مجددا بعد أن إقترب من السقوط والانهيار.
المطلوب هو أن يمضي العالم معا بإتجاه واحد وبنية وهمة واحدة من أجل التمهيد والتهيأة لإسقاط نظام التطرف والارهاب والجريمة وليس إحيائه کما يحاول البعض ويسعى حاليا بمختلف الطرق والاساليب، وإن العمل بإتجاه مخالف للإتجاه الواقعي الذي يخدم مصالح الشعب الايراني وشعوب المنطقة والعالم وإستتباب السلام والامن والاستقرار في العالم، يعني الوقوف في جبهة التطرف والارهاب ودعمها





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,059,802
- نظام الملالي بإنتظار يوم المسائلة والحساب العسير
- لاأمان لنظام الملالي حتى إسقاطهم
- الملالي يعرفون کم يکرههم الشعب الايراني
- ذعر وهلع بين الملالي الدجالين
- البديل الموثوق موجود رغم أنف نظام الملالي
- المقاومة الايرانية..البديل والخيار الافضل لإيران الغد
- وزارة الارهاب والجريمة تتخوف من فوران الاحتجاجات
- نظام الملالي من دون ورقة التوت
- حديث صانعي الاحداث والتأريخ
- يأکلونهم أحياء!!
- نظام الملالي في مواجهة أم الازمات
- جيفة نظام الملالي تزکم الانوف
- حذار فالضبع لايصبح أليفا
- أکبر مشکلة تواجه السلام والامن والاستقرار في المنطقة والعالم
- ماذا ينتظرون من أمعة الملالي المهرج ظريف؟!
- شعب غاضب ونظام فاشل وبديل متربص
- العالم يقول کما کما قال مجاهدي مجاهدي خلق
- مماطلة الملالي وتسويفهم ستقصم ظهورهم
- هاجس السقوط
- مقاومة مرفوعة الرأس ونظام مطأطئ الرأس


المزيد.....




- مسؤول تركي يكشف كواليس مفاوضات تعليق -نبع السلام-.. وماكرون ...
- أردوغان: أعددنا لـ-نبع السلام- قبل 3 - 5 أعوام
- ميدفيديف: محاولات جر دول ذات صراعات داخلية إلى حلف -الناتو- ...
- مقتل فلسطيني حاول مهاجمة حراس إسرائيليين في الضفة
- ترامب يرشح بديلا لوزير الطاقة المستقيل
- اسطنبول ـ بيروت ـ الرياض.. خط درامي مفتوح
- مساعدا وزير الخارجية الأميركي يتحدثان للجزيرة بشأن تطورات ال ...
- الجيش اليمني: مقاتلات التحالف تستهدف عربة للحوثيين شرق صعدة ...
- مسؤول تركي: الهدنة في سوريا كانت متوقفة على طلب تركي
- بومبيو عن اتفاق الهدنة شمالي سوريا: نأمل بتنفيذه كاملا خلال ...


المزيد.....

- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- ابراهيم فتحى – فى الإستراتيجية والتكتيك ، والموقف من الحركة ... / سعيد العليمى
- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - معا من أجل إسقاط نظام التطرف والارهاب وليس إحيائه